إبراهيم الخياط يُهاجم أسعد الغريري بسبب النشيد الوطني الجديد للعراق
آخر تحديث GMT 00:08:33
 فلسطين اليوم -

وصفه بأنه يُمجّد الحروب التي ذبحت العراقيين

إبراهيم الخياط يُهاجم أسعد الغريري بسبب النشيد الوطني الجديد للعراق

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - إبراهيم الخياط يُهاجم أسعد الغريري بسبب النشيد الوطني الجديد للعراق

الأمين العام لاتحاد الأدباء والكتاب في العراق إبراهيم الخياط
بغداد - فلسطين اليوم

أكد الأمين العام لاتحاد الأدباء والكتاب في العراق، إبراهيم الخياط، اليوم الاثنين، أنه ليس من الممكن أن يكون شاعر النشيد الوطني العراقي الجديد، ممجدًا لحروب ذبحت العراقيين.

وأوضح الخياط لـRT أن الاتحاد يرشح قصيدة "سلام على هضبات العراق" للشاعر العراقي الكبير محمد مهدي الجواهري، مشيرًا إلى أن هذه القصيدة تليق بالعراق وتاريخه وأهميته.

وأضاف "لا نجد أي داع لقصيدة "سلام عليك على رافديك" التي اقترحها عدد من أعضاء البرلمان" مؤخرًا، والتي كتب كلماتها أسعد الغريري ولحنها الفنان الشهير كاظم الساهر.

اقرا ايضاً:

العثور على لوحة حجرية لقصيدة "الأوديسة" لهوميروس في اليونان

واعتبر أن الغريري، من خلال قصائده، مجد كل حروب نظام صدام حسين، وأن لحنها مقتبس من أول سلام جمهوري وضع إبان أول جمهورية أعلنت بعد النظام الملكي ولحنه لويس زنبقة.

قد يهمك ايضاً:

موريتانيا تحتفل بالمصري الذي ألّف موسيقى النشيد الوطني

القصيدة العصماء لعلي بن ابي طالب عليه افضل الصلاة والسلام

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إبراهيم الخياط يُهاجم أسعد الغريري بسبب النشيد الوطني الجديد للعراق إبراهيم الخياط يُهاجم أسعد الغريري بسبب النشيد الوطني الجديد للعراق



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - فلسطين اليوم
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انش...المزيد

GMT 05:13 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 فلسطين اليوم - إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 20:45 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

اعتقال مسئول بارز في اندرلخت بسبب الفساد

GMT 15:46 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار هيونداي توسان 2016 في فلسطين

GMT 17:24 2019 الإثنين ,04 شباط / فبراير

قصر محمد رمضان من الداخل قمه فى الفخامه والرقى

GMT 00:00 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

سعر الريال العماني مقابل الدولار الأميركي الأحد

GMT 01:40 2018 الثلاثاء ,28 آب / أغسطس

منى زكي تروي قصتها مع زوجها قبل الجواز
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday