العثور على بقايا أقدم مصاحف الوجود داخل مصحف ثان في جامعة برمنغهام
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

كتب بعد فترة وجيزة من وفاة النبي محمد عليه السلام قبل 14 قرنًا

العثور على بقايا أقدم مصاحف الوجود داخل مصحف ثان في جامعة "برمنغهام"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - العثور على بقايا أقدم مصاحف الوجود داخل مصحف ثان في جامعة "برمنغهام"

العثور على بقايا أقدم مصاحف العالم
لندن ـ ماريا طبراني

عثر على بقايا أقدم مصاحف القرآن الكريم يعود عمرها تقريبًا إلى حقبة النبي محمد عليه السلام، تم العثور عليها مخبئة داخل صفحات مصحف آخر في مكتبة جامعة "برمنغهام"، ويرجح بأن يكون عمر صفحات القرآن الكريم ما بين 1448 و1371 عامًا، ما يجعلها أقدم نسخة من القرآن الكريم في الوجود.

واكتشفت هذه الصفحات النادرة في طيات صفحات مصحف آخر من أواخر القرن السابع داخل مكتبة جامعة "برمنغهام"، وكانت مكتوبة بالحبر على مخطوطة مصنوعة من جلد الحيوان، ويعتقد أنها وضعت داخل طيات مصحف آخر بسبب الحيرة حول المكان الذي يجب أن توضع فيه.

ويعتقد أن الصفحات التي عثر عليها وتحتوي على أجزاء من السور أو الأحزاب من 18 إلى 20، ربما تمت كتابتها بواسطة أحد الأشخاص ممن عاصروا النبي محمد عليه السلام الذي أسس العقيدة الإسلامية، وتعود أهمية الاكتشاف في أن القرآن الكريم في الأعوام الأولى من الإسلام كان يتم تناقله شفويًا أكثر مما يتم تناقله عن طريق الكتابة.

وأكد الخبير في الشئون الإسلامية والمسيحية في جامعة "برمنغهام" دايفيد توماس، على أهمية ذلك الاكتشاف، مشيرًا إلى ارتباط الإسلام بطبيعة الحال بالنبي محمد الذي عاش في أواخر القرن السادس وأوائل القرن السابع الميلادي، وبالتالي فإن هذه المخطوطة من الممكن بأن تكون قد كتبت بعد وفاته، وأضاف توماس لـ"بي بي سي" أن الشخص الذي كتب هذه الآيات ربما يكون عاصر النبي محمد، بحيث رآه وحضر دروس الوعظ الديني التي كان يلقيها.

العثور على بقايا أقدم مصاحف الوجود داخل مصحف ثان في جامعة برمنغهام

وأوضح توماس أن تقنية الكربون المشع استخدمت في التعرف على التاريخ الذي ترجع إليه هذه الصفحات والذي جاء مابين 568 و645 ميلادية، بينما يعتقد بأن النبي محمد قد عاش في الفترة ما بين 570 و632 ميلادية، وأسس الإسلام في الفترة اللاحقة لتاريخ 610 ميلادية بحيث كان أول مجتمع إسلامي في المدينة في 622 ميلادية.

وأشار إلى أنه في ذلك الوقت كان القرآن الكريم يحفظ وتتم تلاوته شفهيًا حتى أمر الخليفة أبو بكر الصديق بعد وفاة النبي محمد بجمع آيات المصحف الكريم في كتاب واحد، على أن الشكل النهائي للقرآن الكريم كان في عهد الخليفة الثالث للمسلمين عثمان بن عفان.

العثور على بقايا أقدم مصاحف الوجود داخل مصحف ثان في جامعة برمنغهام

وبيّن أستاذ توماس أن صفحات القرآن الكريم التي عثر عليها في مكتبة جامعة "برمنغهام" لم تتغير منذ تلك الفترة والآيات التي وردت فيها مطابقة تمامًا للآيات الموجودة بالمصحف الحالي، بينما وصفت مديرة المجموعات الخاصة في جامعة "برمنغهام" سوزان وارل، ذلك الاكتشاف العظيم بالكنز الحقيقي الذي يعد بالغ الأهمية في دراسة الإسلام والتراث الإسلامي.

ووصف أستاذ العلاقات بين الأديان في جامعة "برمنغهام" نادر دينشاو، أن اكتشاف هذه الصفحات للقرآن الكريم الأقدم في العالم والتي تمت كتابتها بالخط الحجازي، يعد مذهلاً ويمكن أن يقود إلى معرفة المزيد عن السنوات التي بدأ فيها النبي محمد عليه السلام في نشر تعاليم الإسلام.

العثور على بقايا أقدم مصاحف الوجود داخل مصحف ثان في جامعة برمنغهام

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العثور على بقايا أقدم مصاحف الوجود داخل مصحف ثان في جامعة برمنغهام العثور على بقايا أقدم مصاحف الوجود داخل مصحف ثان في جامعة برمنغهام



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 18:29 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

أسماك الوطواط العملاقة تغزو شواطئ غزة

GMT 09:39 2024 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

الأطعمة الدهنية تؤثر سلبًا على الجهاز المناعي والدماغ

GMT 21:38 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

سيمافور المحطة!

GMT 21:32 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

ماذا حل بالثمانيتين معاً؟

GMT 16:34 2020 الخميس ,16 تموز / يوليو

أخبار من السعودية وسورية ولبنان

GMT 10:41 2020 الخميس ,24 كانون الأول / ديسمبر

انتخابات رابعة وخارطة سياسية وحزبية مفخّخة في إسرائيل

GMT 08:40 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

معلومات عن السيارة نيسان " إكس تيرا" موديل 2021 الجديدة كليًا

GMT 02:15 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

فراس سعيد يؤكّد أن فكرة "التاريخ السري لكوثر" خارج الصندوق
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday