أوبك تدفع أسعار النفط إلى أدنى مستوياتها في 2015
آخر تحديث GMT 05:00:58
 فلسطين اليوم -

وسط مخاوف من إغراق الأسواق العالمية

"أوبك" تدفع أسعار النفط إلى أدنى مستوياتها في 2015

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "أوبك" تدفع أسعار النفط إلى أدنى مستوياتها في 2015

آلات التنقيب عن النفط في شمال الولايات المتحدة
واشنطن - رولا عيسى

تراجعت أسعار النفط بنسبة 5٪، أمس الاثنين، بعد آخر محاولات المملكة العربية السعودية لوقف التهديد من صناعة الصخر الزيتي في الولايات المتحدة، والتي خفضت أسعار النفط الخام إلى أدنى مستوياته منذ الركود العالمي منذ ما يقرب من سبع سنوات.

وأثارت علامات الفوضى في منظمة "أوبك" مخاوف من إغراق الأسواق العالمية من النفط، والتي خفضت دولارين من سعر البرميل الواحد من النفط الخام، والتي تؤدي إلى تكهنات بأن تكاليف الطاقة يمكن أن تستمر في التراجع خلال الأسابيع المقبلة.

وخسرت أسهم شركات الطاقة بعد تأثير انخفاض أسعار النفط على السوق، كما تراجعت أسعار السلع الأخرى نتيجة إغراق السوق العالمية بالنفط الرخيص. وسجلت أسعار النفط 39.58 دولار للبرميل للخام الأمريكى، بينما بلغ سعر خام برنت 42.84 دولار للبرميل، فى نهاية تعاملات أمس الاثنين، لتهبط الأسعار إلى أدنى مستوى لها خلال عام 2015.

وذكرت تقارير إعلامية عالمية، أمس الاثنين، أن أسعار النفط هبطت بمعدل 16 سنتا لخام برنت و39 للخام الأمريكى في أول جلسة. وفي أغسطس 2014، وقفت برنت عند 115 دولار للبرميل، لكن في 16 شهرا كان سعره أكثر من النصف، ردا على تباطؤ الاقتصاد في الصين وغيرها من الاقتصادات الناشئة في السوق، ورفع العقوبات النفطية ضد إيران.

ويعتقد أن المعروض العالمي من النفط حاليا يمكن أن يصل إلى مليوني برميل يوميا، وهو أعلى من الطلب، خوفا من رفض أوبك خفض الإنتاج على الرغم من الألم المالي الذي يسببه لاقتصادات أعضائها، فإذا ما استمر الانخفاض، سوف يؤدي إلى انخفاض معدل التضخم في الدول المستهلكة للنفط من خلال الضغط على أسعار البنزين والديزل، وأسعار الطاقة المحلية وتكلفة تشغيل الأعمال التجارية.

كانت الأسواق تتوقع من أوبك أن تعلن عن سقف جديد للإنتاج، بعد اجتماع الجمعة الماضي، لكن محللين في باركليز قالوا إن عدم وجود أية قيود في إعلانها علامة على الفتنة.

وتحتاج السعودية أن ترفع أسعار النفط لـ 100 دولار للبرميل، لموازنة ميزانيتها، لكن كأكبر مصدر للنفط الخام في العالم، من المقامرة أن ينخفض السعر بعد تهديد الإمدادات غير التقليدية، مثل الصخر الزيتي.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية، أمين ناصر في مؤتمر عقد في الدوحة أمس الاثنين، إنه يأمل أن تشهد الأسعار تصحيحا بدءا من 2016، مع بدء تراجع المعروض النفطي غير التقليدي.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أوبك تدفع أسعار النفط إلى أدنى مستوياتها في 2015 أوبك تدفع أسعار النفط إلى أدنى مستوياتها في 2015



GMT 12:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إنتاج روسيا من النفط في 2020 يسجّل أول تراجع منذ 2008
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 21:47 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

ليدي غاغا تتألّق في حفل جوائز الأوسكار 2023
 فلسطين اليوم - ليدي غاغا تتألّق في حفل جوائز الأوسكار 2023

GMT 06:08 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفقد السيطرة على الأمور بعض الوقت

GMT 07:44 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

الأميركية روفينيلي تمتلك أكبر مؤخرة في العالم

GMT 21:58 2018 الجمعة ,05 تشرين الأول / أكتوبر

إسرائيل تسعى إلى إنهاء وجود "الأونروا" في القدس الشرقية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday