الأفارقة يستثمرون أموالهم في مجال العقارات في بريطانيا
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

يدفع المستثمرين الأغنياء مرة أخرى إلى وسط لندن

الأفارقة يستثمرون أموالهم في مجال العقارات في بريطانيا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الأفارقة يستثمرون أموالهم في مجال العقارات في بريطانيا

المشترون الأفارقة الأثرياء
لندن - كاتيا حداد

ينفق المشترون الأفارقة الأثرياء نحو 4 مليون جنيه إسترليني أسبوعيًا على العقارات في لندن حيث يتطلعون لاقتناص استثمارات في المملكة تلك القلة الإفريقية الأغنياء يضعون مواردهم الضخمة واستثمارتهم في ملاذ آمن وهو الممتلكات في العاصمة البريطانية، بقيمة تتخطى 600 مليون استرليني على مدى الثلاث أعوام الماضية.

الأفارقة يستثمرون أموالهم في مجال العقارات في بريطانيا

زيادة الإرهاب ومزيج من الأسباب التقليدية وتفشي مرض "إيبولا" وراء التدفق الهائل لأموال الأفارقة إلى لندن.

في حين أن المشترين الأفارقة يشكلون فقط 1.5 % من حساب المعاملات الرئيسية الكبيرة في سوق لندن، فهم يشكلون من 2%  إلى 5% من المبيعات من حيث القيمة، وتعتبر هذه هي طريقة الانفاق التي تتراوح بين 15 مليون و25 مليون للمنزل الواحد.

انتشار الإيبولا في الآونة الأخيرة مع استمرار الإرهاب من جماعة "بوكو حرام" في نيجيريا، قاد إلى زيادة المستثمرين في الفترة الأخيرة، وقد أصدرت شركة "بوسامت" للعقارت التي تبيع أغلى المنازل في لندن، تقريرًا عن المشترين الأفارقة في العاصمة.

وقالت وكالة العقارات الفاخرة إن أكثر الأفارقة يأتون من ست دول، هي نيجيريا وغانا والكونغو والغابون والكاميرون والسنغال.

النيجيريون هم أكثر المنفقين، بمبلغ 250 مليون استرليني، غالبيتها على المنازل في لندن خلال الأعوام الثلاث الماضية.

موجة جديدة من الثراء الفاحش تشمل "عليكو دانجوتي"، بثروة قيمتها 16 مليون جنيه استرليني، أغنى رجل أعمال في إفريقيا، بالإضافة إلى "فولورونشو ألاكيا" مليارديرة ومصممة أزياء ومتطوعة من لاجوس، وهي أيضًا مستثمر كبير في سوق العقارات في لندن، اشترت أخيرًا أربع شقق في هايد بارك، كما أن أخيها البريطاني المولد "روتيمي ألاكيا" استثمر في العاصمة.

الأفارقة يستثمرون أموالهم في مجال العقارات في بريطانيا

وهناك أثرياء آخرون يتطلعون لشراء بيوت في حدائق قصر كنسيتغون في لندن والمعروفة باسم ثف المليارديرات.

كشف العضو المنتدب لبوشامب للعقارات، غاري هيرشام، أن ثلاثة نيجيريين أغنياء استفسروا عن المنازل في الأسبوع الماضي، على الرغم من أن مكسب الشخص العادي في نيجيريا فقط 850 استرليني في العام، وقال إنه كان يتابع زيادة المشترين الأفارقة على مدى الأشهر القليلة الماضية، موضحًا: الوضع الحالي في غرب إفريقيا يدفع المستثمرين الأفارقة الأغنياء مرة أخرى إلى وسط لندن على مستوى أعلى بكثير من الخبرة العادية.

ويضيف هيرشام أنهم يتطلعون لشراء ممتلكات في مثلث البلاتين وبلغرافيا نايتسبريدج.

ينفق نحو 80% ما بين 15 و25 مليون جنيه استرليني على العقارات السكنية، و10% ينفق أكثر من 30 مليون، وحال لم يشتروا، يستأجرون المنازل الفاخرة التي تصل إلى 15 ألف جنيه في الأسبوع، ويمكثون مدة تبدأ من ستة أسابيع إلى ثلاثة أشهر في العام.

سمعة لندن بوجود سوق العقارات السكنية الآمن والمستقر للاستثمار، واحدة من الأسباب الرئيسية لشراء الأفارقة الأثرياء، وفقًا لبوشامب لعقارات، سبب آخر هو الروابط الثقافية والتاريخية المجتمع، حيث أن نيجيريا هي بلد الكومنولث وهناك نحو 70 ألف نيجيري في لندن وعدد مماثل من الغانيين أيضًا.

السبب الثالث هو التعليم، مع وجود مدرسة الملك كانتربري، ودير يكومب، وكلية شلتنهام للسيدات، إيتون، وهارو برادفيلد، جميعهم من بين المدارس الخاصة المفضلة للعائلات الثرية الإفريقية.

ذكرت السفارة النيجيرية في لندن أن مواطنيها ينفقوون أكثر من 300 مليون إسترليني في العام على الدروس الخصوصية والسكن ورسوم معدات المدارس والجامعات البريطانية.

ويشير هيرشام إلى أنه في الوقت الحاضر جميع التعاملات تستخدم في النهاية وليس للإستثمار والإيجار، وهو ما يوضح أن سوق للمشترين الأفارقة في لندن لديه مجال كبير للنمو، فالنيجيريين مشترين منذ فترة طويلة في وسط لندن ويعود ذلك لفترة الثمينيات، والآن، يمكن تعزيز ثروتهم بالانتقال إلى سوق الوزراء في مايفير، وبلجرافيا نايتسبريدج.

الأفارقة يستثمرون أموالهم في مجال العقارات في بريطانيا

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأفارقة يستثمرون أموالهم في مجال العقارات في بريطانيا الأفارقة يستثمرون أموالهم في مجال العقارات في بريطانيا



GMT 12:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إنتاج روسيا من النفط في 2020 يسجّل أول تراجع منذ 2008

GMT 13:44 2020 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

الإمارات تعلن أن أولى محطات الطاقة النووية تبلغ 100% من قدرتها
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 07:18 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بيلوسي تؤكد أن الكونغرس سيعاود انعقاده لإقرار فوز بايدن

GMT 16:56 2015 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

كيف تحمى نفسك من غدر الزوج

GMT 07:44 2020 الإثنين ,06 إبريل / نيسان

بيت جالا/ الفصح

GMT 23:37 2018 الإثنين ,02 تموز / يوليو

إحذر من السلوك المزاجي والمتسلّط

GMT 23:49 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

دار "دولتشي أند غابانا" تُطلق مجموعة جديدة لعام 2018

GMT 04:38 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

الأطعمة الغنية بالحديد تقلل فوائد الشاي الأخضر

GMT 11:10 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

وصفة سهلة وشهية لعمل كبسة الأرز باللحم

GMT 00:03 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

الشاعر يؤكد أهمية رعاية كبار السن ودمجهم في المجتمع

GMT 21:48 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

نجوى فؤاد تعترف بحبها للفنان أحمد رمزي في "الحريم أسرار"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday