الاقتصاد تؤكد ضرورة تأهيل معاصر الزيتون لتتطابق مع المواصفات الفلسطينية
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

بينت أفضل الوسائل لتخزين الزيت والمواصفات الأفضل للارتقاء بجودته

"الاقتصاد" تؤكد ضرورة تأهيل معاصر الزيتون لتتطابق مع المواصفات الفلسطينية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "الاقتصاد" تؤكد ضرورة تأهيل معاصر الزيتون لتتطابق مع المواصفات الفلسطينية

معاصر الزيتون في فلسطين
غزة_ عبد القادر محمود

صرَّح مدير حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد الوطني إبراهيم القاضي، بأنَّ الوزارة تنظر بأهمية إلى تأهيل معاصر الزيتون، وعلى الرغم من وجود مشاكل في بعض المعاصر إلا أن هناك معاصر تم تأهيلها وحصلت على شهادات عالمية.

وأكد القاضي، خلال ورشة عمل من مؤسسة المواصفات والمقاييس حول الارتقاء بجودة زيت الزيتون، أن وزارة الاقتصاد لديها الجهوزية الكاملة للبدء بتطبيق المواصفات الفلسطينية على الزيت المعروض في الأسواق الفلسطينية من حيث مطابقة بطاقة البيان والعبوات.

وأفاد مدير عام مؤسسة الموصفات والمقاييس حيدر حجه، بأنَّ الهدف من هذه الورشة التوعية إلى أهمية وجود بطاقة بيان على المنتجات المعروضة في الأسواق من زيت الزيتون وفي العبوات الملائمة لتعبئة وتسويق الزيت لما تحظى به عملية التعبئة بأهمية كبيرة، وذلك من أجل الحفاظ على جودة الزيت أثناء التخزين، حتى وصوله للمستهلك ونظرًا لان زيت الزيتون مادة غذائية حساسة.

وأوضح أنَّ نوع العبوات والمادة التي تصنع منها هذه العبوات تؤثر بشكل كبير على نوعية الزيت أثناء حفظه، واستخدام عبوات الصفيح الملائمة حسب المواصفات الفلسطينية التي تعمل المؤسسة على أعدادها وإتمامها بشكلها النهائي لتصبح مواصفة مرجعية.

وأضاف أنه تم الاتفاق بالتعاون مع وزارة الزراعة ووزارة الاقتصاد الوطني على آلية لتنظيم عملية تصدير زيت الزيتون وتم تعميمها من خلال وزارة الزراعة والتجار لحل الإشكاليات المتعلقة بتصدير الزيت ودعا التجار إلى الالتزام بما ورد فيها.

وأشار حجه، إلى أن المؤسسة تقوم بتنظيم مسابقة زيت الزيتون الذهبي السنوية لتشجيع المنتجين من مزارعين أو جمعيات لإنتاج زيت الزيتون بجودة عالية وتقديم جوائز مادية ومعنوية، وسيتم خلال الأيام القادمة الإعلان عن موعد المسابقة.

ولفت رئيس مجلس زيت الزيتون الفلسطيني فياض فياض إلى أهمية إصدار قرار سياسي يتعلق بعبوات البلاستيك المستخدمة في المعاصر واستخدام أكياس البلاستيك المستخدمة في تعبئة ثمار الزيتون، وأكد على أهمية إعادة النظر في ميثاق الجودة لزيت الزيتون والذي مضى على تأسيسه عشر سنوات، وتفعيل دور المجلس بشكل أكثر فعالية في جميع النشاطات.

وتحدث مدير دائرة الزيتون في وزارة الزراعة رامز عبيد عن التطورات في قطاع زيت الزيتون التي ترجع إلى التغيرات المناخية وتغير ثقافة المزارعين وزيادة الاعتناء بالأراضي الزراعية واستخدام الري التكميلي، وارتفاع نسبة الزيت الفاخر في فلسطين في السنوات الأخيرة، مضيفًا: "هذه قفزة نوعية نفتخر بها، ولكن لا زلنا نعاني من مشكلة المعاصر التي تؤثر بنسبة 30% على جودة زيت الزيتون ويجب مضاعفة العمل لتحسين وضع المعاصر".

بدوره، قدم رئيس قسم المواصفات الهندسية والصناعية مهند إسماعيل عرضًا حول عملية توصيف العبوات المعدنية الخاصة بتعبئة المواد الغذائية (مثل الزيت والزيتون والمخلات)، وبين انه ومن اجل ضمان جودة عالية للزيت بعد قطف الزيتون وعصره، لا بد من تعبئته وحفظه بشكل سليم يؤدي إلى توفير الشروط اللازمة الخاصة بهذا المنتج من الناحيتين الغذائية والصحية.

وقدمت رئيس لجنة بطاقة البيان في المؤسسة مها القاضي، شرحًا عن أهمية بطاقة البيان وآلية المصادقة عليها من قبل مؤسسة المواصفات والمقاييس، ونوهت الى أهمية بطاقة البيان على عبوات تخزين وتسويق زيت الزيتون وأهم البيانات الواجب توافرها في تلك البطاقة والتعليمات الخاصة بسلامة الحفظ.

أما رئيس الفريق الوطني لتذوق زيت الزيتون تغريد شحادة فقد قدمت عرضا بـ 3 محاور رئيسية وهي ميثاق الجودة لزيت الزيتون وآليات منحه مع الأخذ في الاعتبار ملاحظات المشاركين لعرضه على اللجنة المتخصصة لمراجعة الميثاق لضمان سهولة تطبيقه على طول السلسلة الإنتاجية.

وأبرزت شحادة ، أنَّ المحور الثاني كان يتعلق بدور الفريق الوطني وكفائتة بإجراء الفحوصات الحسية لزيت الزيتون وهي إحدى الفحوصات الأساسية في منح شهادة الميثاق، لافتة إلى أن المحور الثالث تطرق إلى مسابقة الزيت الذهبي والتي تعقد كتقليد سنوي من خلال المؤسسة وتديرها لجنة توجيهية من عدة جهات لتحفيز المزارعين لإنتاج زيت زيتون بجودة عالية .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاقتصاد تؤكد ضرورة تأهيل معاصر الزيتون لتتطابق مع المواصفات الفلسطينية الاقتصاد تؤكد ضرورة تأهيل معاصر الزيتون لتتطابق مع المواصفات الفلسطينية



GMT 12:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إنتاج روسيا من النفط في 2020 يسجّل أول تراجع منذ 2008

GMT 13:44 2020 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

الإمارات تعلن أن أولى محطات الطاقة النووية تبلغ 100% من قدرتها
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 16:49 2020 الثلاثاء ,15 كانون الأول / ديسمبر

ناصيف زيتون يحيي حفل رأس السنة في دبي

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 01:31 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

المغربية فاتي خليفة تقدم نشاطها الإنساني الأول

GMT 03:24 2017 السبت ,28 كانون الثاني / يناير

العلاج المبكر من سرطان الثدي يمنحهن عمرًا أطول

GMT 12:03 2020 الجمعة ,14 شباط / فبراير

الصورة الكبيرة في سورية

GMT 14:42 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" يحتفل بعيد ميلاد تريزيجيه
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday