تصريحات متناقضة حول رواتب موظفي غزة والمواطن يترقب
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

مخاوف من نسف المصالحة الوطنية بسبب مشكلة الرواتب

تصريحات متناقضة حول رواتب موظفي غزة والمواطن يترقب

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تصريحات متناقضة حول رواتب موظفي غزة والمواطن يترقب

حكومة "حماس" السابقة
رام الله ـ وليد أبو سرحان

تشكل رواتب موظفي حكومة "حماس" السابقة في غزة نقطة الخلاف القريبة لنسف المصالحة الفلسطينية وإعادة للخلافات الداخلية, خلال الأيام القادمة خاصة إذا ما تلقى موظفو السلطة رواتبهم في حين تلكأت حكومة التوافق الوطني في دفع رواتب أكثر من 40 ألف مواطن ما بين مدني وعسكري وظفتهم الحكومة السابقة في القطاع.

وشرعت حكومة التوافق الوطني منذ أيام بالحديث من خلال وزرائها عن الوضع المالي المتدهور للحكومة حيث أفاد وزير الشؤون الاجتماعية شوقي العيسة الأحد أن موازنة الحكومة تحت الصفر.

وصرح القيادي البارز في حماس الدكتور موسى أبو مرزوق، الليلة الماضية، أنه جرى التوافق على صرف رواتب كل الموظفين يوم الأربعاء المقبل أسوة بموظفي السلطة، مضيفًا أن وزراء في حكومة التوافق أكدوا استعدادهم لبدء صرف رواتب جميع الموظفين، وليس هناك معوقات بذلك خاصة مع موظفين غزة.

وجاء تصريح أبو مرزوق بناء على اتصالات أجرتها "حماس" مع وزراء غزة في حكومة الوحدة الوطنية إلا أن الواقع في رام الله يشير إلى غير ذلك حيث قال الوزير شوقي العيسة الذي يتولى أكثر من حقيبة وزارية في حكومة التوافق أن حكومته تعمل بموازنة متدهورة نظرًا لعدم تلقيها كافة الأموال من الدول المانحة خلال العام الحالي.

وأضاف العيسة  أن الحكومة بدأت تستدين من البنوك لتسيير عملها, لأن ما وصل من أموال المانحين لا يتعدى ثلث الذي كان مقررًا تقديمه خلال العام الحالي، فأميركا لم تقدم أي مبلغ مالي منذ تاريخ بدلية العام, فضلًا عن أوروبا التي دفعت ثلث ما هو مقرر وكذلك الدول العربية.

وأوضح العيسة أن الأموال التي تذهب إلى قطاع غزة هي من صندوق الزكاة والتبرعات كذلك أموال أرسلتها الحكومة بشكل سريع على جميع الأسر التي فقدت بيوتها بقيمة 300 شيكل للفرد، مشيرًا إلى أن هناك مخطط لزيارة وزراء الحكومة ورئيس الوزراء إلى غزة قريبًا.

وتستبعد مصادر فلسطينية مطلعة أن يتم دفع رواتب لموظفي "حماس" في غزة كونه تم توظيفهم بشكل غير قانوني خلال سنوات الانقسام, وأن إدراجهم على الكادر الوظيفي للسلطة يحتاج إلى أموال إضافية أولًا، وقد يسبب حجب لأموال المانحين الدوليين عن السلطة ثانيًا، بذريعة أن هناك ما بين موظفي حماس في القطاع عسكريين .

وتجري جهات رسمية فلسطينية دراسة لحالات موظفي حماس من أجل تحديد من هو مدني ومن هو عسكري بهدف صرف سلفة أو حتى راتب أساسي بدون أية علاوات للموظفين المدنيين, في حين يتم استبعاد أي موظفين عسكريين وظفتهم "حماس", من كشوفات موظفي السلطة وفق ما تطالب به جهات مانحة حسب ما يدور خلف الكواليس.

وما بين اشتراطات المانحين وحديث "حماس" بشأن التوافق على دفع رواتب الموظفين في غزة وموازنة حكومة الوحدة الوطنية التي باتت "تحت الصفر" على حد قول العيسة، ينتظر الشارع الفلسطيني الأيام القادمة لمعرفة إذا ما جرى استثناء موظفي حماس في القطاع من الرواتب أم لا, في حين يخشى الكثير أن يتسبب عدم دفع رواتبهم بتفجير الخلافات الداخلية والمصالحة الوطنية، خاصة على ضوء التراشق الإعلامي الذي شهدته الساحة السياسية ما بين حركتي "فتح" و"حماس" خلال الأيام الماضية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تصريحات متناقضة حول رواتب موظفي غزة والمواطن يترقب تصريحات متناقضة حول رواتب موظفي غزة والمواطن يترقب



GMT 12:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إنتاج روسيا من النفط في 2020 يسجّل أول تراجع منذ 2008
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 22:52 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

GMT 15:03 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

أبومرزوق يُؤكّد أنّ إدارة المعبر وطنية بلا وجود إسرائيلي

GMT 11:08 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ستوكهولم من أجمل مدن العالم والأكبر في السويد

GMT 15:22 2019 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

"سبيس إكس" على خطى "أبولو" في نقل رواد الفضاء

GMT 09:52 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

فيلم THREE BILLBOARDS يحقق 74 مليون دولار أميركي

GMT 11:00 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الترميم لا الهدم هو الحل في بيت عبدالله الفرج بالفحيص

GMT 14:50 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

البايرن يُعلن حقيقة السعي لضم سامي خضيرة

GMT 16:13 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تامر آمين يعود ببرنامج "الحياة اليوم" في حلقة حديثة

GMT 06:44 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

اتلاف مواد تجميل وسكاكر منتهية الصلاحية في جنين

GMT 07:06 2016 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

الفأر الجبلي يستطيع مضغ لوح خشبي بحجم علبة الكوكاكولا
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday