ضخ سيولة تقدر بـ11 تريليون جنيهًا إسترليني في الاقتصادي الأوروبي
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

البنك المركزي يعمل على الخطط النهائية من التيسير الكمي

ضخ سيولة تقدر بـ1.1 تريليون جنيهًا إسترليني في الاقتصادي الأوروبي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ضخ سيولة تقدر بـ1.1 تريليون جنيهًا إسترليني في الاقتصادي الأوروبي

قضاء العطلات في إسبانيا
واشنطن ـ عادل سلامة

أعلنت الخطط النهائية للتيسير الكمي من قبل رئيس البنك المركزي الأوروبي في وقت الغداء، مما يعني ضخ سيولة هائلة تقدر بـ 1.1 تريليون جنيهًا إسترليني في الاقتصاد الأوروبي، ومن المفترض أنّ يبدأ النمو الاقتصادي من خلال طباعة المال، التي يجب أنّ تزيد من أصول الأسعار والقروض المصرفية وثقة المستهلكين والنمو.

تعد هذه أخبار قديمة في بريطانيا والولايات المتحدة، حيث كان يستخدم" QE" أو التيسير الكمي قبل ستة أعوام ولكنه جديد في أوروبا، يبدو عظيمًا - ولكن هل هو كذلك؟.

ويعني التيسير الكمي

عطلات أرخص

سيقود كل هذا النقد الجديد في أوروبا لخفض سعر اليورو، مما يعني رفع قيمة الإسترليني وهذا نبأ عظيم للسياح الأوروبيين.

 وقال جولدمان ساكس في العام الماضي أنّ التيسير الكمي  يعني تقدير اليورو بـ65p مقارنة بـ72p قيمته اليوم.

التسوق للأقل

سيجعل اليورو الأرخص أيضًا السلع المصنعة داخل أوروبا أرخص في المملكة المتحدة - حتى أسماء الأسر المستوردة من أوروبا مثل رينو، نستله، وهيلمان يمكن أنّ تحصل على أسعار أرخص، ورغمًا أن يبدو ذلك عظيمًا في المدى القصير، إلا أنّ له مخاطر، ربما يتوقف صائدي الصفقات، مكتشفين اتجاه ترخيص البضائع، من إضافة أشياء إلى السلة الخاصة بهم على أمل أنّ الأسعار ستنخفض مرة أخرى.

 ويمكن أن تعيد الاقتصاد الى الوراء من خلال خلق التضخم.

ارتفاع الأسعار بمرور الوقت

تم تصميم "QE" لعمل تضخم, أو معدل رفع الأسعار، قيمة الديون الثابتة، وتبدو أقل المعلقين يعتقدون أنّ "QE" أو التيسير الكمي هو تكتيك للحد من عبء الديون السيادية الأوروبية، وليس لوضع المزيد من الأموال في جيب المستهلك العادي.

صعوبة توفير المال

وذلك لأن التيسير الكمي يخفض أسعار الفائدة فالادخار سينمو ببطء أيضًا – حيث يتم إعلام كل شخص لديه حساب توفير في المملكة المتحدة, ويمكن لمعدلات الأقساط، التي تحدد كمية دخل المستثمرين شراء صندوق تقاعد، للخفض إلى مستويات قياسية بعد التيسير الكمي وقد قدرت التكلفة للمدخرين بعشرات المليارات من الجنيهات.

الأغنياء يزدادون ثراء

منذ عام 2009، استخدم بنك انجلترا التيسير الكمي في محاولة لإنعاش الاقتصاد البريطاني، ولكن أظهرت أدلة مكتب الإحصاءات الوطنية أن شراء البنك للثلث، أو بقيمة 375 بليون جنيهًا إسترليني من السندات الحكومية جعلت أغنى 10% أكثر ثراءً من قبل مئات الآلاف من الجنيهات.

وكان التيسير الكمي ووفقًا لبنك إنجلترا، في المملكة المتحدة بمثابة دفعة هائلة للثروة الأكثر ازدهارًا لـ10% من الأسر في بريطانيا في الوقت الذي يتحقق فيه عوائد ضئيلة نسبيًا للناس الأشد الناس فقرًا.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضخ سيولة تقدر بـ11 تريليون جنيهًا إسترليني في الاقتصادي الأوروبي ضخ سيولة تقدر بـ11 تريليون جنيهًا إسترليني في الاقتصادي الأوروبي



GMT 12:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إنتاج روسيا من النفط في 2020 يسجّل أول تراجع منذ 2008
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 22:52 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

GMT 15:03 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

أبومرزوق يُؤكّد أنّ إدارة المعبر وطنية بلا وجود إسرائيلي

GMT 11:08 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ستوكهولم من أجمل مدن العالم والأكبر في السويد

GMT 15:22 2019 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

"سبيس إكس" على خطى "أبولو" في نقل رواد الفضاء

GMT 09:52 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

فيلم THREE BILLBOARDS يحقق 74 مليون دولار أميركي

GMT 11:00 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الترميم لا الهدم هو الحل في بيت عبدالله الفرج بالفحيص

GMT 14:50 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

البايرن يُعلن حقيقة السعي لضم سامي خضيرة

GMT 16:13 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تامر آمين يعود ببرنامج "الحياة اليوم" في حلقة حديثة

GMT 06:44 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

اتلاف مواد تجميل وسكاكر منتهية الصلاحية في جنين

GMT 07:06 2016 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

الفأر الجبلي يستطيع مضغ لوح خشبي بحجم علبة الكوكاكولا
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday