حنا كريم مخرج سوري ينقل المعاناة السورية إلى المحافل الدولية
آخر تحديث GMT 12:52:51
 فلسطين اليوم -

أوضح لـ"فلسطين اليوم" أنَّه العربي الوحيد في المسابقة العالمية

حنا كريم مخرج سوري ينقل المعاناة السورية إلى المحافل الدولية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - حنا كريم مخرج سوري ينقل المعاناة السورية إلى المحافل الدولية

المخرج السينمائي السوري حنا كريم
دمشق ـ نور خوام

أكد المخرج السينمائي السوري حنا كريم، أنَّه يحاول من خلال أفلامه القصيرة إيصال المعاناة الإنسانية التي خلفتها الحرب في سورية إلى كل العالم والكشف عن تفاصيل تلك المعاناة.


وأوضح كريم في مقابلة مع "فلسطين اليوم" أنَّه شارك أخيرًا بفيلم جديد بعنوان “SOWING” في مهرجان خاص بالأفلام القصيرة المصورة على كاميرات "الآيفون" في نيويورك، لافتا إلى أن الفيلم تأهل إلى آخر مرحلة في المسابقة وهو بانتظار التحكيم النهائي.


وأشار إلى أنَّ الفكرة الأساسية للفيلم تدور حول تفسير المعنى الحقيقي لكلمة حرب من خلال سؤال شباب سوريين عن ما تعني الحرب بالنسبة لهم بعد خمسة أعوام من المعاناة.


وبين أن الفيلم يقدم في الوقت نفسه نظرة تفاؤلية للمستقبل انطلاقا من الجملة الأخيرة الذي ختم بها الفيلم وهي "الذي تزرعه لا يحيا إن لم يمت"؛ لأن بالنهاية تختفي البذرة وتظهر الحياة التي كانت داخلها.


وأضاف كريم أنَّ فيلمه هو الفيلم العربي الوحيد المشارك في المهرجان وقد وصل إلى النهائيات مع أكثر من 15 فيلمًا عالميًا.


وتحدث كريم عن مشاركته في سوق الأفلام في مهرجان "كان" من خلال فيلم "كالحمام الزاجل"، حيث وفر له المهرجان فرصة عرض الفيلم والتسويق له، مشيرًا إلى تفاعل الجمهور وتأثره بالمعاناة الإنسانية التي عرضها الفيلم.


وكشف عن أنَّ مشروعه المقبل هو انجاز فيلم عن الإبادة الأرمينية، موضحًا أنه حاليًا في مراحل الإعداد والتحضير له.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حنا كريم مخرج سوري ينقل المعاناة السورية إلى المحافل الدولية حنا كريم مخرج سوري ينقل المعاناة السورية إلى المحافل الدولية



يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش مع مكملات موضة رقيقة

اللون الأبيض يتربع على عرش الموضة لملائمته للأجواء الحارة

نيويورك - فلسطين اليوم
في الصيف يتربع اللون الأبيض على عرش الموضة، فهو الأكثر ملائمة للأجواء الحارة حيث يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش، وحسب موقع " glaminati" فإن اللون الأبيض يمكن أن يرتدى فى جميع الأوقات والمناسبات الصيفية.    البنطلون الأبيض مع تى شيرت أو بلوزة من نفس اللون من الاختيارات الأنيقة للفتاة المميزة لأوقات النهار.   موديلات الفساتين بسيطة التصميم والملائمة لأجواء المصيف والبحر من اللون الأبيض يمكن معها ارتداء مكملات موضة رقيقة وصغيرة الحجم.    لا تترددى أن يكون اللون الأبيض رفيقك فى جميع المناسبات السعيدة خاصة لو كانت نهارية.    الجاكيت الطويل والفستان القصير من اللون الأبيض أحد الأنماط الشبابية الأنيقة والتى تلائم أوقات المصايف.    مع اللون الأبيض كونى أكثر انطلاقًا بتصميم مميز من البنطلون والتوب الرقيق الذي ...المزيد

GMT 15:53 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday