شبح التأجيل يهاجم الفنانين ويحرمهم من عرض أعمالهم الدرامية في رمضان
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

القائمة تضم هاني سلامة وحورية فرغلي وفتحي عبدالوهاب

شبح التأجيل يهاجم الفنانين ويحرمهم من عرض أعمالهم الدرامية في رمضان

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - شبح التأجيل يهاجم الفنانين ويحرمهم من عرض أعمالهم الدرامية في رمضان

فريق عمل مسلسل قسمتي ونصيبك
القاهرة- نسرين علاء الدين

تواجه أعمال درامية عدة شبح الخروج من الموسم الرمضاني المقبل لأسباب مختلفة، على الرغم من سعي صناع تلك الأعمال على قدم وساق إلى اللحاق به.

وأول هذه الأعمال مسلسل "قسمتي ونصيبك"، الذي كان من المفترض أن يعود به النجم هاني سلامة للشاشة الرمضانية بعد آخر أعماله مسلسل "الداعية"، ولكن قرر منتجه ودون سابق إنذار تأجيل استكمال تصوير العمل، الذي كان قد بدأ مطلع العام الجاري، بعدما فشل في تسويقه بشكل جيد.

"قسمتي ونصيبك" من تأليف عمرو محمود ياسين وإخراج علي إدريس وعطية أمين، ويشارك في بطولة العمل مي سليم ونيكول سابا وشيري عادل وريهام حجاج ومحمد رياض.
والعمل يدور حول شاب في مقتبل العمر يخوض رحلة طويلة للبحث عن العروس التي تلائمه، ولهذا الغرض فهو يقابل في كل حلقة عروس جديدة ليرى ما إذا كانت هي التي تصلح له أم لا.

وبعيدًا عن مسلسل سلامة، استطاع شبح التأجيل أيضًا أن ينال من مسلسل "نسوان قادرة" بعد عدد من المشاكل الإنتاجية التي واجهت العمل، فأجبرت صناعه على تأجيله لما بعد الموسم الرمضاني المقبل، وهو ما جعل بطلته عبير صبري تتجه إلى إمارة دبي للاستجمام هناك بعدما تأكد لها نية التأجيل.

"نسوان قادرة" من تأليف ورشة كتابة يشرف عليها مخرجه أحمد عاطف، ويشارك في بطولته نجلاء بدر ورانيا فريد شوقي ومحمد نور وهبة السيسي وأيمن قنديل وعزة مجاهد وشادي خلف وعبدالله مشرف ومن إنتاج ممدوح شاهين.

والمسلسل تدور أحداثه في إطار درامي، متناولاً حكاية 3 سيدات لا توجد أيّة علاقة تربطهن ببعض ولكن ظروف الحياة تجمعهن وتجعلهن صديقات ليكشف المسلسل عن أحلامهن ومشاكلهن المشروعة وغير المشروعة.

ولم يكتف شبح التأجيل بهؤلاء الضحايا فقط، فهو يخيم الآن على عدد من المسلسلات الأخرى ويحاول النيّل منها، وعلى رأسها مسلسل "الدخول في الممنوع" للمخرج محمد النجار، والذي يصارع الجميع للانتهاء من العمل قبل الموسم الرمضاني، لكن بداية التصوير المتأخرة بعض الشيء إلى جانب المشاكل الإنتاجية المعتادة، يبدو أنها ستحول دون ذلك.

"الدخول في الممنوع" من بطولة أحمد فلوكس، وبشرى، وإيمان العاصي، وسوسن بدر، ونورهان، وعزت أبوعوف، وخالد محمود، ومن تأليف محمد الباسوسي وإنتاج مدينة الإنتاج الإعلامي.

والعمل يعتبر من نوعية الدراما التشويقية المثيرة، معتمدًا على الصراع القائم دائمًا بين رجال الأعمال وأصحاب النفوذ ورأس المال والسلطة، مسلطًا الضوء على مجموعة من الشخصيات الاجتماعية وما يدور داخلها من فساد.

وأيضًا مسلسل "كبريت أحمر" لداليا مصطفى وأحمد السعدني واجه المصير ذاته بسبب كوم مخرج العمل خيري بشارة لم يصور إلا 25% من المشاهد ويشارك في بطولة المسلسل علا رامي وريهام حجاج.

وخرج "ساحرة الجنوب" الذي تقوم ببطولته حورية فرغلي؛ بسبب ظروف سفرها لندن لإجراء جراحة طبية.

هذا إلى جانب مسلسل "وجع بنات" من بطولة وجوه شابة، وقرر المخرج أحمد النحاس عرضه خارج الموسم حرصًا على نسب المشاهدة.

وفي النهاية، مسلسل "أستاذ بلبل وحرمه" لفتحي عبدالوهاب ورانيا فريد شوقي حيث تم استبداله بمسلسل "المطلقات"، وقال مخرجه رائد لبيب إنه يواجه مصيرًا مجهولًا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شبح التأجيل يهاجم الفنانين ويحرمهم من عرض أعمالهم الدرامية في رمضان شبح التأجيل يهاجم الفنانين ويحرمهم من عرض أعمالهم الدرامية في رمضان



GMT 12:18 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

مصدر مقرب من يسرا ينفي خبر اعتزالها الفن والتمثيل

GMT 08:11 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

الشاب خالد يطمئن جمهوره العربي على حالته الصحية
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من عاطوف ويستولي على شاحنته

GMT 11:57 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية

GMT 07:37 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 10:42 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تحديد موعد إجراء قرعة دوري المحترفين والأولى

GMT 13:56 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على طريقة تزيين الاطباق خلال حفلة زفافك

GMT 12:44 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

«العين للفروسية» ينظم بطولة اليوم الوطني للرماية

GMT 19:13 2018 الجمعة ,27 تموز / يوليو

صلاة الكسوف والخسوف بين الحكمة والأحكام

GMT 07:14 2017 السبت ,28 كانون الثاني / يناير

مؤتمر الشباب فى أسوان

GMT 09:19 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

قاصر يطعن طالبًا داخل مدرسة في قرية جت المثلث
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday