أكبر تجمع جماهيري فني إعلامي تشهده دمشق منذ بداية الأزمة السورية
آخر تحديث GMT 10:55:17
 فلسطين اليوم -

تظاهرة تهدف إلى زرع الابتسامة على شفاه الأطفال الذين يعانون

أكبر تجمع جماهيري فني إعلامي تشهده دمشق منذ بداية الأزمة السورية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أكبر تجمع جماهيري فني إعلامي تشهده دمشق منذ بداية الأزمة السورية

أضخم عرض في مجال الأزياء
دمشق - فلسطين اليوم

شهدت العاصمة دمشق أضخم عرض سوري، منذ أربعة أعوام، نظمته مصممة الأزياء العالمية منال عجاج وخبيرة التجميل روز عربجي تضامنًا مع الأطفال السوريين المصابين بمرض السرطان، وذلك في واحد من أعرق مباني دمشق الأثرية "خان أسعد باشا" وسط حشد من أبرز شخصيات المجتمع السوري، فنانين وإعلاميين ورجال سلك دبلوماسي، تقدمهم السفير المصري في دمشق والسفير الأوكراني والقنصل الأوكراني تامر التونسي، وناشطين في مجال الأزياء والجمال في سورية.

أكبر تجمع جماهيري فني إعلامي تشهده دمشق منذ بداية الأزمة السورية

وشهدت الاحتفالية، إجراء مزاد علني في "خان أسعد باشا" بيعت فيه أحدث التصميمات العالمية التي أبدعتها منال عجاج، وخصصت الأموال المتحصّلة من المزاد لرعاية الأطفال السوريين المصابين بمرض السرطان، وأشرف النجم عبد المنعم عمايري على المزاد العلني، وخرج فيه بصورة المحترف الذي يستخدم أسلوبًا يحض فيه المشاركين في المزاد على دفع أعلى الأرقام المالية.

أكبر تجمع جماهيري فني إعلامي تشهده دمشق منذ بداية الأزمة السورية

ورسا أعلى فستان بيع في المزاد على مبلغ قدره 10 مليون ليرة سورية، ولاقت الالتفاتة من منال اهتمام كل الحضور، وركز الإعلام السوري، العام والخاص، على المبادرة التي يأتي بسببها سوريون من الخارج في هذه الظروف الصعبة لينتصروا لأبناء بلدهم وخصوصًا شريحة الأطفال الذين يعانون مرضا باتت تكاليف علاجه باهظة ولا قوة لتأمينها عبر السبل الطبيعية.

في حين كان موقف منال واضحًا إذ اعتبرت أن الاحتفالية تعبر عن تصميم لدى السوريين اليوم، لبث الفرح على وجوه ما أمكن من الطفولة المريضة بقضاء الله وقدره، ومعتبرة أنّه يمكن تسخير الجمال لخدمة الإنسانية وليس للتبهرج والتبختر وحسب، معبرة عن أملها في أن تتمكن من تنظيم مهرجان كهذه بين الحين والحين في قلب دمشق، وخاطبت العالم بالقول:"هذه دمشق، وها هي تعالج أبناءها بأيدي أبنائها، نحن السوريين كنا وما زلنا بناة حضارة وسنبقى"، وختمت:" يهدم حجر فنبني حجرًا، كل شيء سيعود في سورية إلى ما كان عليه بهمة كل الشرفاء السوريين".

أكبر تجمع جماهيري فني إعلامي تشهده دمشق منذ بداية الأزمة السورية

أما خبيرة التجميل روز عربجي، فأكدت أنها سعدت لهذه الخطوة الايجابية التي انطلقت من بلدها سورية، لرسم الفرحة على شفاه الأطفال الذين يعانون أصعب مرض عرفه التاريخ والعمل من أجل هؤلاء الأطفال واجب على كل مقتدر ورأت أنّ الدور اليوم على كل مواطن سوري ليؤدي ما يجب عليه، شاكرة كل الحضور، ومعبرة عن افتخارها لكون العرض ينظم في دمشق بعد أربعة أعوام على غياب المهرجانات في هذه العاصمة التاريخية، وشكرت كل من حضر على الرغم من الظرف العام الذي يعصف بالبلد متحدين كل الظروف من أجل رسم ابتسامة لطالما اشتاق لها الجميع .

ووجهت تحياتها وشكرها إلى كل من شارك وحضر في هذه الاحتفالية من رجال أعمال ورجال مجتمع وإعلاميين وأعضاء سلك دبلوماسي.

أما مقدمة الحفل النجمة جيني إسبر فاعتبرت اختيارها لتقديم التظاهرة، شرف لا يضاهيه شرف، وخصوصًا أن المناسبة إنسانية قبل أي شيء آخر، وأيضًا لأن الاحتفاليات غابت عن سورية منذ أعوام، وعبرت عن نشوتها بالتنظيم اللائق، ولحضور شخصيات مهمة من المجتمع السوري لتغطية هذا الحفل، مبينة أن سورية بلد الشمس، والشمس تشع خيوطا ذهبية منذ الأزل وستبقى.

أما النجم عبد المنعم عمايري فأكد أنّ مشاركته إنسانية بحتة، ووصف الأجواء بالمثالية على الرغم من الضجيج والصخب والقذائف التي انهمرت على دمشق في اليوم نفسه، وحول سلوكه التجاري في إدارة المزاد العلني قال:" لا أتردد في استخدام هذا الأسلوب طالما أنّ الخير والفائدة سيعودان على أطفال محتاجين".

وأبرزت النجمة رنا أبيض أنّ الخير في سورية لا ينضب وأن الإنسانية تأخذ مداها في وجه اللا إنسانية، معتبرة الحفل في مثابة تكريم سورية لأبنائها، وممتنة لعجاج وعربجي مجيئهما إلى سورية في هذه الظروف لإغاثة مرضى سرطان ما زالوا في سن الطفولة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أكبر تجمع جماهيري فني إعلامي تشهده دمشق منذ بداية الأزمة السورية أكبر تجمع جماهيري فني إعلامي تشهده دمشق منذ بداية الأزمة السورية



 فلسطين اليوم -

نيكول كيدمان ومارغو روبي بالبدلة البيضاء وشارليز اختارت بلايزر

ثلاث فنانات تتألقن على السجادة الحمراء وتتنافسن بأناقة

واشنطن ـ رولا عيسى
ثلاث نجمات تألقن على السجادة الحمراء في العرض الأول لفيلمهن الجديد Bombshell، نيكول كيدمان ومارغو روبي خطفن الأنظار بالبدلة البيضاء أما شارليز ثيرون فإختارت أيضاً بلايزر لكن باللون الأسود. نبدأ من إطلالة كيدمان وروبي اللتان تنافستا على البدلة البيضاء لكن كل واحدة منهنّ تميّزت بأسلوبها الخاص، نيكول بدت أنيقة بالبدلة مع القميص المقلّم بالأبيض والكحلي مع الحذاء المخمل باللون البنيّ، فيما إختارت روبي بدلة عصرية وجريئة من مجموعة Mara Hoffman تألفت من بلايزر على شكل توب معقودة من الأمام وسروال واسع ونسّقت معها حذاء مفتوحاً باللون الأسود.   أما شارليز ثيرون فتميّزت بإطلالتها ببلايزر باللون الأسود وقامت بتحديد خصرها من خلال حزام جلدي رفيع مع سلسال معدنيّ متدلي، وأكملت اللوك بتنورة ميدي بقماش الكسرات باللون البني من مجموعة جيفانشي Given...المزيد

GMT 05:32 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها برايا
 فلسطين اليوم - وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها برايا

GMT 06:27 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" في 25 دولة تستضيف مهرجان الرسم
 فلسطين اليوم - متاجر "آبل استور" في 25 دولة تستضيف مهرجان الرسم

GMT 05:40 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ريهام سعيد تكشف نتيجة محاكمتها في جنح الجيزة
 فلسطين اليوم - ريهام سعيد تكشف نتيجة محاكمتها في جنح الجيزة

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 12:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تنتصر على إيسلندا بهدف نظيف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 13:26 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ضمن منافسات الجولة الأولى المؤهلة لكأس أفريقيا

GMT 07:19 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الفيصل يتسلم جائزة القادة تحت 40 عامًا على مستوى العالم

GMT 15:47 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

وُضع التقرير في الملف المعروض على غرفة فض النزاعات

GMT 13:20 2014 الإثنين ,15 أيلول / سبتمبر

افتتاح كلية الدعوة الإسلامية في مدينة الظاهرية

GMT 00:44 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البقر الأنكولي يواجه خطر الاختفاء بسبب التدخلات الجينية
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday