ملابس فيكتوريا سيكريت الداخلية تلائم جميع النساء بعارضة أزياء مُثيرة
آخر تحديث GMT 02:28:18
 فلسطين اليوم -

بعد أن عُرفت بمشاركة النحيفات الطويلات ذات القوام المثالي

ملابس فيكتوريا سيكريت الداخلية تلائم جميع النساء بعارضة أزياء مُثيرة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ملابس فيكتوريا سيكريت الداخلية تلائم جميع النساء بعارضة أزياء مُثيرة

ملابس فيكتوريا سيكريت الداخلية
واشنطن - فلسطين اليوم

تميَّز الأسبوع الحالي بأنه حافل بالنسبة لصناعة الملابس الداخلية، فقد استعانت شركة فيكتوريا سيكريت، المعروفة بعارضاتها النحيفات الطويلات، بعارضة ممتلئة للمرة الأولى في تاريخها منذ 42 عاما.

ففي إطار حملتها مع شركة بلو بيلا البريطانية قدمت الشركة الأمريكية العارضة ألي تيت كولتر في متاجرها إلى جانب العارضة المتحولة جنسيا مي سيمون ليفشيتز.

ولعل هذا التحول يختلف عما أعلنه مدير التسويق السابق للشركة إد رازق بأنه فيكتوريا سيكريت ليست مهتمة بالاستعانة بعارضات من الحجم الكبير أو بمتحولات جنسيا.

أقرأ أيضًا:

حقائب يد مُبتكرة ولافتة من أسبوع الموضة في باريس

وترفع حملة فيكتوريا سيكريت وبلو بيلا الحالية وسما هو #loveyourself أو أحبي نفسك.

وتقول العارضة إلينا أوين، البالغة من العمر 22 عاما والتي حضرت إطلاق الحملة في متجر فيكتوريا سيكريت في شارع بوند ستريت بلندن، "عارضات فيكتوريا سيكريت عادة نحيفات للغاية وطويلات، وقد أثاروا ضجة في الماضي بشأن الإحجام عن الاستعانة بعارضات مختلفات عن هذا النمط".

وتضيف قائلة، "للأمانة، لم أكن أبدا معنية بفيكتوريا سيكريت لأنني ممتلئة أنا نفسي ،وبالتالي لم يكن العمل معهم يناسبني، ولكنني الآن أكثر انفتاحا فعندما تحتفي الشركات الكبيرة بالنساء الممتلئات أكون أكثر اهتماما بالتعامل معها".

فمن استعان بتيت كوتلر، وهي بحسب المقاس البريطاني من 14 إلى 16، ومي سيمون ليفشيتز، هي بلو بيلا وليس فيكتوريا سيكريت.

وكانت حملة أخيرة لفيكتوريا سيكريت التي ظهرت فيها العارضة السمراء الممتلئة سولانغ فان دورن كان بالتعاون مع شركة For Love & Lemons، التي تتخذ من لوس أنجلس مقرا لها.

وفي ما استعانت شركة بينك، الشقيقة لفيكتوريا سيكريت، خلال العام الجاري بالعارضة المتحولة جنسيا فالانتينا سامبيو إلا أن فيكتوريا سيكريت نفسها لم تقدم على هذه الخطوة بعد.

ويقول بول ليجويز، المحلل بسيتي غروب، إن الشركة بطيئة في الإقدام على "إحداث تغيير ذو مغزى"، مشيرا إلى أن الأنماط الثقافية قد ابتعدت كثيرا عن فيكتوريا سيكريت.

ويذكر أن شركة The Love & Lemons، التي تصفها فيكتوريا سيكريت بأنها نجمة الشمال في ما يتعلق بتوجهاتها التسويقية، قد انطلقت في سبتمبر/أيلول الماضي فقط.

وتقول كاثرين كارتر، محللة الموضة والتسويق في Edited والتي تستخدم بيانات السوق لتحديد التوجهات، إن النساء يملن الآن لارتداء ملابس داخلية أكثر راحة، وأنعم، ومتجانسة مع شكل الجسم أكثر.

وأضافت قائلة :"فهناك مثلا حمالات الصدر المثلثة التي زاد الطلب عليها كثيرا في الأسواق".

ففي بريطانيا زاد الطلب على حمالات الصدر المثلثة في العام الحالي 39 في المئة مقارنة بالعام الماضي.

كما أن النساء يرغبن برؤية انعكاس التغييرات الاجتماعية على ما تعرضه الشركات مثل حملة أنا أيضا التي اكتسبت زخما في عام 2017.

وتقول كارتر إن تمكين المرأة انعكس على الأفكار الشائعة حول ما هو المثير.

 

ومضت تقول: "إن النساء صرن يرتدين الملابس لأنفسهن، ولا يعنيهن الأفكار النمطية عن الملابس الداخلية".

وتقول ماريا ستكوفا، البالغة من العمر 26 عاما وهي من جمهورية التشيك، إن فيكتوريا سيكريت تكون في بعض الأحيان "مثيرة للغاية"، ولكنها معجبة بالعلامة التجارية، وهي سعيدة برؤية العارضة تيت كوتلر "لأنني لست نحيفة".

"تطور"

واعترف جون ميهاس، وهو ثالث رئيس تنفيذي لفيكتوريا سيكريت في ثلاث سنوات في يوم المستثمر الذي أقامته الشركة الشهر الماضي، بحاجة الشركة لأن تتطور.

ولدى سؤاله حول العوامل التي تمثل خلفية هذه الخطوة، قال :" ردود الفعل من مواقع التواصل على عملنا، والاستجابة لأنا أيضا، وخليط من ذلك كله".

وقد انعكست محدودية شفافية فيكتوريا سيكريت في ما يتعلق بالتسويق على المبيعات.

فرغم أنها مازالت علامة تجارية كبيرة وبلغت عائداتها العام الماضي 7.3 مليار دولار، لكنها يبدو أنها تسير في الاتجاه الخاطئ بتجاهلها للتوجهات الجديدة.

فالماركات التجارية الجديدة التي تمثل كل أنواع النساء تزدهر.

 

ما هي فيكتوريا؟

فيكتوريا سيكريت ليست مجرد اسم لشركة ملابس داخلية إنها مجموعة أفكار عن زبائن الشركة، بحسب ميهاس.

وأضاف قائلا، "هي فتاة جامعية، الأب انجليزي والأم فرنسية، وهي في أواخر العشرينيات وأوائل الثلاثينيات، وعالمية، ولديها الكثير من الأصدقاء".

ومن الأمور الملموسة في أداء فيكتوريا سيكريت "إعادة التقييم" في عرضها السنوي الذي تقدم فيه ما يعرف بالملائكة ذوات الأجنحة بكعوب عالية وملابس داخلية.

ولم تجذب التغطية التلفزيونية لحفل عرض الأزياء الخاص بها أكثر من 3.3 مليون مشاهد في عام 2018 بينما كانت هذه التغطية تجذب يوما 12.4 مليون مشاهد.

وأثرت شركة Savage X Fenty للملابس الداخلية التي أطلقتها المغنية والممثلة وسيدة الأعمال ريانا على أعمال فيكتوريا سيكريت، وتخاطب شركة Savage X Fenty مختلف أنواع النساء.

وقد يهمك أيضًا:

أحدث صيحات المكياج والشعر على منصات أسبوع الموضة في باريس

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ملابس فيكتوريا سيكريت الداخلية تلائم جميع النساء بعارضة أزياء مُثيرة ملابس فيكتوريا سيكريت الداخلية تلائم جميع النساء بعارضة أزياء مُثيرة



 فلسطين اليوم -

مع الألوان القوية والأخرى المربعة والبارزة بالتدرجات الموحدة

معاطف للشتاء بأسلوب دوقة ساسكس من التصاميم الفاخرة

لندن ـ ماريا طبراني
بأناقتها وجرأة اختيارها التصاميم الفاخرة والفريدة من نوعها، ها هي الدوقة ميغان ماركل meghan markle تتألق باختيارها معاطف طويلة للشتاء مع الألوان القوية والأخرى المربعة والبارزة بالتدرجات الموحدة الأحب على قلبها. واكبي من خلال الصور أجمل معاطف الدوقة ميغان ماركل meghan markle الطويلة والمناسبة للشتاء خصوصاً أنها تختار أسلوباً فريد من نوعه في عالم الموضة. اختارت الدوقة ميغان ماركل meghan markle موضة المعطف الطويل والكارو بلوني الزيتي والنيلي من دار Burberry مع القصة المستقيمة التي لا تتخلى عنها خصوصاً من خلال تنسيقه مع بناطيل واسعة وموحدة من ناحية اللون. كما اختارت الدوقة ميغان ماركل meghan markle معاطف طويلة للشتاء بألوان كلاسيكية كالمعطف الاسود مع الرباط من دار Calvin Klein، والمعطف الرمادي الطويل من دارSoia & Kyo. وفي اطلالات أخرى، كانت الدوقة ميغان مار...المزيد

GMT 04:29 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

من الأميرة ديانا حتى الملكة رانيا أفضل إطلالات حفل "ميت جالا"
 فلسطين اليوم - من الأميرة ديانا حتى الملكة رانيا أفضل إطلالات حفل "ميت جالا"

GMT 03:42 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة من أجمل الأماكن الطبيعية التي يمكن زيارتها في بولندا
 فلسطين اليوم - مجموعة من أجمل الأماكن الطبيعية التي يمكن زيارتها في بولندا

GMT 04:24 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب
 فلسطين اليوم - ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب
 فلسطين اليوم - حيل عليك الإلمام بها عند شراء حقيبة "مايكل كورس" لتجنب التقليد

GMT 03:35 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

"طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"
 فلسطين اليوم - "طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"

GMT 17:05 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كأس ديفيز لفرق التنس تنطلق في مدريد بنظامها الجديد

GMT 02:07 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أبو ريدة ومحمد فضل يكرمان متطوعي بطولة الأمم الأفريقية

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 17:32 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

آمال وحظوظ وآفاق جديدة في الطريق إليك

GMT 18:54 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 11:23 2017 الأربعاء ,01 آذار/ مارس

خطوات زراعة نباتات الظل لديكور منزلي مميز

GMT 03:48 2015 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

تايلاند وجهة سياحية مميزة بطبيعتها الخلابة وكثرة عدد سكانها
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday