الاكتئاب والسمنة يتسببان في فرط النعاس أثناء النهار واضطراب النوم خلال الليل
آخر تحديث GMT 09:09:19
 فلسطين اليوم -

يتسببان في تراجع الإنتاج والتغيب عن العمل وارتكاب الكثير من الأخطاء

الاكتئاب والسمنة يتسببان في فرط النعاس أثناء النهار واضطراب النوم خلال الليل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الاكتئاب والسمنة يتسببان في فرط النعاس أثناء النهار واضطراب النوم خلال الليل

السمنة والاكتئاب، يثيران الرغبة المفرطة في النعاس
واشنطن ـ رولا عيسى

كشف باحثون أميركيون أنَّ السمنة والاكتئاب، يثيران الرغبة المفرطة في النعاس أو أخذ قيلولة أثناء النهار، واضطرابات النوم في الليل.

وأوضح الباحثون من كلية الطب في جامعة بنسلفانيا، أنَّ حالة الإفراط في النوم تصيب حوالي 30% من الناس، محذرين من العواقب الوخيمة لهذه الحالة، لما قد تتسبب فيه من تراجع الإنتاج وارتكاب الأخطاء والتغيب عن العمل، فضلًا عن زيادة مخاطر التعرض للحوادث، خصوصًا حوادث السيارات.

وصرَّح الأستاذ المساعد في الطب النفسي في الجامعة، خوليو فرنانديز مندوزا، بأنَّ "علامات السمنة وزيادة الوزن تشير إلى الأشخاص الذين تتملكهم الرغبة في النعاس أثناء النهار، كما تنبئ خسارة الوزن بالأشخاص الذين سيتوقفون عن النعاس أثناء النهار، مما يعزز العلاقة السببية".

وأكد مندوزا أنَّ الدراسة تعتبر أول دراسة وصفية من نوعها تتعلق بالإفراط في النوم خلال النهار "EDS" على مدى أعوام عدة، مشيرًا إلى أنَّ الباحثين أجروا دراستهم على أكثر من 1300 متطوع، الذين أمضوا ليلة في مختبر النوم، ثم خضع المشاركون للفحص البدني، وملؤوا بيانات الدراسات الاستقصائية بشأن عادات نومهم.

وأشار إلى أنَّ المشاركين ملؤوا نماذج بشأن أي مشاكل صحية أو استخدام مهدئات نفسية، وتحديد ما إذا كان المتطوعون يخضعون للعلاج من أي أمراض بدنية أو عقلية.

وأفادت النتائج التي توصل إليها العلماء بعد دراسة استمرت سبعة أعوام ونصف، بأنَّ زيادة الوزن والسمنة المفرطة مرتبطة إلى حد كبير بالنعاس المفرط أثناء النهار، بغض النظر عن قسط النوم الوفير الذي يأخذه الشخص طوال الليل.

وتناولت دراسات سابقة، العلاقة بين السمنة وحالة توقف التنفس أثناء النوم أو "الشخير" أثناء الليل، وبالرغم من أنها وجدت تفسيرات منطقية لذلك إلا أنَّ فرنانديز مندوزا وفريقه دحضوا هذه النظرية.

وأضاف مندوزا إنَّ "وزن الجسم الزائد يتسبب في الإصابة بحالة الإفراط في النعاس، وليس في توقف التنفس أثناء النوم، وذلك لأن هناك الكثير من الدراسات التي بينت أنَّ الأجهزة التي تتسبب في إنتاج  الضغط الهوائي الإيجابي المستمر، تقلل كثيرًا من عدد من حالات التنفس المتقطعة أثناء النوم، ولاتحد بشكل فعال من الإفراط في النعاس طوال النهار، لأنها لا تساعد على تقليل الوزن.

وبيّن أنَّ السبب الرئيسي الذي يجعل البدناء يشعرون بالتعب أكثر من اللازم، هو الإصابة بالالتهاب المزمن من الدرجة المنخفضة، وتنتج الخلايا الدهنية خصوصًا الموجودة في منطقة البطن، مركبات مناعية تسمى السيتوكينات تعزز النعاس.

ولاحظ الباحثون أن الأشخاص المصابين بالاكتئاب هم أكثر عرضة للإصابة باضطرابات في النوم، حيث يستغرقون وقتا طويلًا للخلود إلى النوم، ويستيقظون في منتصف الليل، كما يشعرون بالتعب طوال النهار؛ ولكنهم لا يخلدون بالضرورة إلى النوم أثناء النهار.

وتابع مندوزا: "الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب يفكرون كثيرًا، ولديهم صعوبة في إغلاق عقولهم وهم أكثر عرضة لارتفاع هرمونات التوتر".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاكتئاب والسمنة يتسببان في فرط النعاس أثناء النهار واضطراب النوم خلال الليل الاكتئاب والسمنة يتسببان في فرط النعاس أثناء النهار واضطراب النوم خلال الليل



 فلسطين اليوم -

تليق بها وتضفي إليها الجمال وتعزز من أنوثتها الطاغية

جينيفر لوبيز تظهر بإطلالة ساحرة في ختام أسبوع موضة ميلان

ميلان - فلسطين اليوم
لطالما أبهرتنا النجمة العالمية وأيقونة الموضة جينيفر لوبيز، بإطلالاتها الساحرة التي تحمل بصمتها المميزة وذوقها الفريد، والتي تليق بها وتضفي إليها الجمال والرشاقة، وتعزز من أنوثتها الطاغية وجاذبيتها الآسرة. تحتل إطلالات لوبيز أبرز عناوين الصحف والمجلات العالمية، وتصبح أحاديث العالم لشهور وربما لسنوات، مثلما حدث مع هذا الفستان الأيقوني، الذي ارتدته في حفل جوائز غرامي عام 2000، وأصبح رمزًا للأناقة لسنوات بعدها. رصدت صحيفة "ميرور" البريطانية، لوبيز وهي ترتدي الفستان نفسه في ختام أسبوع الموضة لمجموعة صيف وربيع 2020 في ميلان، وقالت واصفةً الفستان: "بعث في نفسي الذكريات الجميلة في حفل جوائز غرامي، قبل 19 عامًا، كما جعلني أسمع صوتًا داخلي يحثني على ارتدائه، لذلك قررت إحياء الذكريات من جديد". سارت النجمة الخمسيني...المزيد

GMT 02:46 2019 الثلاثاء ,24 أيلول / سبتمبر

ورق حائط لغرف نوم العرائس 2019 يتوفر بتصاميم متنوعة
 فلسطين اليوم - ورق حائط لغرف نوم العرائس 2019 يتوفر بتصاميم متنوعة

GMT 21:39 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

قائد منتخب اليمن علاء الصافي يُعزّز قدرات شباب العقبة

GMT 08:00 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

إلغاء جواز السفر إلى دبي بدءًا من الأربعاء المقبل

GMT 20:18 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

لبنان يؤكد تورّط "إسرائيل" في تفجير صيدا
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday