مستشفى محمد علي المحتسب في الخليل يعلن إعادة فتح أبوابه من جديد
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

عقب عامين من إغلاقه بقرار من الوزير لمخالفات صحية

مستشفى محمد علي المحتسب في الخليل يعلن إعادة فتح أبوابه من جديد

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مستشفى محمد علي المحتسب في الخليل يعلن إعادة فتح أبوابه من جديد

مستشفى محمد علي المحتسب في الخليل
الخليل - عثمان أبو الحلاوه

أعلن مستشفى محمد علي المحتسب في المنطقة الجنوبية من مدينة الخليل، استئناف العمل من جديد، وفتح أبوابه أمام المواطنين والمراجعين من المدينة ومن أرجاء فلسطين.

وأكد عضو مجلس أمناء المستشفى عدنان الرجبي، أنَّ قرار افتتاح المستشفى كان من المفترض أن يُفعَّل منذ زمن، خصوصًا بعد قرار وزير الصحة بإمكان افتتاحه من جديد والعودة إلى العمل في أرجائه.

وأضاف الرجبي "عندما تأخّر التنفيذ، اجتمع أهالي المنطقة الجنوبية المستفيدين الأوائل من المستشفى كونه الأقرب إليهم، وشكّلوا مجلس أمناء جديد يضم 12 عضوًا من أهالي المنطقة، وتواصلوا مع الجهات الرسمية وأعادوا افتتاح المستشفى بعقد تشغيل وإيجار مع وزارة الأوقاف.

وأوضح أنَّ الأقسام المفتوحة الآن في المستشفى، هي قسم الطوارئ والأشعة والمختبر على مدار 24 ساعة، وقسم العيون والعيادات التخصصية من الساعة 8 صباحًا حتى 2 مساء.

وأشار الرجبي إلى أنَّه تمَّ التنسيق مع أطباء أكفاء في قسم العيون ليكون القسم على أكمل وجه، خصوصًا بعد تزويده بأفضل الأجهزة الطبية وأكثرها تطورًا على مستوى المدينة.

يُذكر أنَّ المستشفى أغلق أبوابه قبل عامين في منتصف حزيران/ يونيو، بناءً على قرار من وزير الصحة حينها، الدكتور هاني عابدين، نظرًا لوجود مخالفات عدة تشكّل خطرًا على صحة المواطنين.

وجاء قرار الإغلاق بناء على توصية من لجنة التحقيق الخاصة التي شكلها عابدين، للتحقيق في شكاوى عدة وردت من مواطنين لوزارة الصحة من ضمنها شكوى المواطن أسعد الفروخ حيث توفيت ابنته آية (21عامًا) بعد خضوعها لعملية تصغير معدة، وشكوى المواطن شادي دوفش الذي أصيب ابنه بالشلل الدماغي أثناء عملية الولادة في المستشفى.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مستشفى محمد علي المحتسب في الخليل يعلن إعادة فتح أبوابه من جديد مستشفى محمد علي المحتسب في الخليل يعلن إعادة فتح أبوابه من جديد



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:35 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

ترتيب الأبراج الأكثر عصبية وغضب وطريقة التعامل معها

GMT 11:32 2018 الثلاثاء ,27 شباط / فبراير

اصنعي بنفسك سجادة مميزة لمدخل باب المنزل

GMT 09:24 2016 السبت ,26 آذار/ مارس

الفوز لأهله وليس للمسؤولين

GMT 20:31 2016 الثلاثاء ,08 آذار/ مارس

طريقة عمل شيش طاووق

GMT 04:37 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

صداقات وأسرار حياة عبد المنعم إبراهيم لم يعرفها أحد

GMT 06:28 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

ميشيل تتعجّب مِن تربية النساء بقسوة وتدليل الرجال

GMT 11:53 2016 الأربعاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أهم ضوابط إتيكيت التقاط الصور "سيلفي" لتجنُّب الإحراج

GMT 06:52 2019 الخميس ,16 أيار / مايو

النكبة في عيون مفجري الثورة الأوائل
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday