الاكتئاب بعد الولادة يصيب واحدة من كل خمس أمهات جديدات على الأقل
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

تظهر الحالة خلال الشهر الأول وتتطوّر تدريجيا"

الاكتئاب بعد الولادة يصيب واحدة من كل خمس أمهات جديدات على الأقل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الاكتئاب بعد الولادة يصيب واحدة من كل خمس أمهات جديدات على الأقل

أظهرت دراسة جديدة أنه يتوجب على الأمهات اجراء فحوص لاكتئاب ما بعد الولادة لمدة تصل الى سنة بعد الانجاب
لندن ـ ماريا طبراني

أظهرت دراسة جديدة أنه يتوجب على الأمهات اجراء فحوص للاكتئاب ما بعد الولادة لمدة تصل الى سنة بعد الانجاب، نظرا لأن هذه الحالة تؤثر على أم من بين كل خمس أمهات جدد، وعادة ما تبدأ خلال الشهر الأول من فترة ما بعد الولادة، ويمكن أن تظهر الأعراض في أي وقت خلال السنة الاولى.

ولا تدرك العديد من النساء أنهن يعانين من اكتئاب بعد الولادة، لأنه يمكن أن يتطوّر تدريجيا"، ويبقى عادة غير مكتشفة ولا تعالج، ويتمثل التحدي الرئيسي بالنسبة للاطباء في تمييز الاكتئاب ما بعد الولادة من الاكتئاب العادي الذي يمثل حلقات قصيرة من تقلب المزاج والبكاء والذي يصيب 80% من الأمهات الجدد، وفي كثير من الاحيان تكون هذه الحالة أسوأ في الأسبوع الأول بعد الولادة.

وتكمن الصعوبة في تحديد عدد مرات تقلب المزاج للكشف عن الاكتئاب ما بعد الولادة، وأوضح الباحثون والأطباء النفسيون أنه من الضروري توظيف معالجين في عيادات الاطفال لمنع النساء من السقوط في شرك الاكتئاب.

وأشارت الدكتورة ايرين سميث من جامعة بيتسبرغ  " ما يزال اكتئاب ما بعد الولادة قابل للتشخيص والعلاج، على الرغم من الاجماع واسع النطاق على انتشاره ووجود بعد النتائج المدمرة له."

ووجدت الدكتورة سميث في مراجعة للأبحاث السابقة أن العديد من حالات الاكتئاب ما بعد الولادة لا يمكن تحديدها وما يقرب من نصف الحالات التي يتم تشخصيها لا تسعى صاحبتها لتلقي العلاج، وتساهم هذه الحالة في اعاقة ترابط الاطفال حديثي الولادة مما يؤثر سلبا على نمو الطفل السلوكي والعاطفي.

ويوصي أطباء التوليد والأطفال بإجراء فحوصات للكشف عن اكتئاب ما بعد الولادة، ويجري هذه الفحوصات الأطباء الذين يقدمون الرعاية الروتينية للأمهات والرضع، وحلل فريق الدكتورة سميث  الأدلة على أدوات الفحص والتوقيت والمكان، ووجدت الدراسة أن الفحص فورا بعد الوضع يكون أقل دقة، ولكنه يحسن الوصول الى الرعاية الصحية.

الاكتئاب بعد الولادة يصيب واحدة من كل خمس أمهات جديدات على الأقل

ولا يمكن للفحص الواحد أن يكشف عن هذه الحالة التي تتطور مع الوقت، وتحتاج ايضا النساء اللواتي لم يعانين منها مع الحمل الاول الى الفحص في المرات اللاحقة، وهناك العديد من الاستبيانات المتاحة التي تحدد بدقة الحالة.

ويعتبر أشهر هذه الاستبيانات استبيان أدنبرة لقياس الاكتئاب ما بعد الولادة والذي وضع في عام 1987 للمساعدة على تحديد النساء المصابات بالاكتئاب ما بعد الولادة والذي لا يستغرق الكثير من الوقت.

ويسأل الاستبيان المرأة التي وضعت طفلها اذا كانت تشعر بالحزن أو باليأس في الأيام السبعة قبل الاستبيان، وإذا كانت تشعر بالخوف أو الذعر بلا سبب وجيه، ويستخدم المهنيون الصحيّون الاستبيان كجزء من الجهود لمساعدة النساء اللواتي يناضلن من الناحية النفسية للوصول الى المساعدة والدعم اللذين يحتجنه.

ويمكن اجراء الفحص في العيادات ومكاتب الاطباء أو غيرها من العيادات التي توّفر الرعاية للنساء الحوامل وأسرهن، ويعتبر هذا الاستبيان الأكثر منطقيّة وسهولة في الفحص، وتابعت الدكتورة سميث أيضا أنه ينبغي ايلاء اهتمام وثيق للأمهات الجدد صاحبات تاريخ سابق في الاكتئاب، والمعرّضات لزيادة فرصة الاكتئاب الى 25% في المرات اللاحقة من الانجاب.

ويجب على المرأة أن تخضع لحالة تقييم للصحة العقلية والارادة، ويمكن يشمل العلاج علاجا نفسيا للحالات البسيطة، وقد يوصى بالدواء للنساء ذات الاعراض المتوسطة أو الشديدة، واسترسلت الدكتورة سميث " يعتبر فحص اكتئاب ما بعد الولادة مهما للكشف عن المرض، وسيسهل التشخيص المبكر العلاج."

ويحث الباحثون الاطباء النفسيين على التعرف على نهج الفحص المستخدم في منطقتهم، وأن يكونوا في حالة تأهب لاحتمال اصابة النساء بحالات اكتئاب ما بعد الحمل، والنساء الحوامل على حد سواء.

وأكدت " عندما يستخدم الفحص لوحده فهو لا يزيد من احتمال تلقي النساء العلاج والمتابعة." وأجرى الباحثون هذه الدراسة لتسليط الضوء أكثر على ضرورة تحسين متابعة الناس في العلاج لفترة أطول بعد التشخيص، ونشرت الدراسة في مجلة هارفارد للطب النفسي.الاكتئاب بعد الولادة يصيب واحدة من كل خمس أمهات جديدات على الأقل

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاكتئاب بعد الولادة يصيب واحدة من كل خمس أمهات جديدات على الأقل الاكتئاب بعد الولادة يصيب واحدة من كل خمس أمهات جديدات على الأقل



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 10:29 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تكتشف اليوم خيوط مؤامرة تحاك ضدك في العمل

GMT 23:37 2018 الأربعاء ,25 تموز / يوليو

اهتمامات الصحف البريطانية الصادرة الأربعاء

GMT 10:04 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

أسطورة ليفربول يدافع عن محمد صلاح

GMT 09:44 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

قلعة "سيسينغورست" تكشف عن قصة حب غير تقليلدية

GMT 11:40 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

باسل خياط ينشر صورًا برفقة زوجته تكشف استمتاعهما بوقتهما

GMT 05:24 2016 الثلاثاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

نجيبكِ على أهم أسئلة الموضة الشائعة على "غوغل"

GMT 06:56 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكّد تضرّر مستوى البحث العلمي الرياضي

GMT 01:53 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

عادل إمام يوضح أن وجود الشباب في أعماله يسعده
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday