أسترالية تضطر لاستئصال ثدييها بعد إجرائها عملية تجميل فاشلة
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

أرادت أن تكافئ نفسها بعدما خسرت 35 كغم من وزنها الزائد

أسترالية تضطر لاستئصال ثدييها بعد إجرائها عملية تجميل فاشلة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أسترالية تضطر لاستئصال ثدييها بعد إجرائها عملية تجميل فاشلة

أسترالية تضطر لاستئصال ثدييها
بانكوك ـ سامي الشريف

اضطرت امرأة أسترالية لإزالة ثدييها بعدما خضعت لعملية تكبير ثدي في مستشفى تايلاندية، لغرض تجميلي، إذ حاولت أن تكافئ نفسها بحزمة سياحية لعملية تجميل تقدر بـ7,500 دولار؛ عقب تمكنها من خسارة 35 كغم، ولكنها لم تكن تعلم أنها ستخسر ثدييها أيضًا.

وأكدت أوكييف أنَّ أطباء جراحة التجميل "ذبحوها"، مشيرة إلى أنها كانت في طريقها لقضاء "أفضل وقت في حياتها" ولكنها "صُدمت" بنتيجة العملية.

وأوضحت أنَّها تعذبت عندما عادت إلى أستراليا، ونقلتها والدتها إلى المستشفى، بعد وقت قصير من عودتها إلى بيتها في بيرث، مشيرة إلى أنَّها لم تمكث في الطوارئ سوى 5 دقائق، ولم تكن لديها فكرة عما يمكن أن يحدث لها، ولم تفهم حتى مرت 4 أيام، لتبتدئ محنة جديدة استغرقت 6 أشهر قضتها بين مستشفيات أرميدال وفريمانتل.

وأضافت أوكييف أنَّ الأطباء شخصوا مرضها بأنه "إصابة نادرة ببكتيريا زنجاريا الزائفة"، وأبرزت أنَّها لجأت إلى مركز طبي يشتهر كثيرا بالتعامل مع مرضى نجمت إصابتهم عن عملية جراحية أو من استخدام أدوات طبية، ونوَّهت بأنَّ المرض لم يتوقف عند ثدييها، واستشرى في بقية أجزاء جسمها، وبدأ يغلق كبدها، وكليتيها، وقلبها، وعقلها، مضيفة "أمي وأبي كانا يأتيان إلي ويودعانني مرتين".

وأشارت إلى أنَّ المركز استقدم أطباء آخرين متخصصين لمعالجة حالتها، وجهزوا مادة خاصة لمحاربة المرض، وركبوا  الأجهزة الطبية استعدادًا للقسطرة المركزية، وثبتوها داخلها للحصول على تدفق مستمر من المضادات الحيوية، وفي 17 كانون الأول/ ديسمبر 2014، أي بعد عام تقريبا من محنتها، أزال الأطباء الجراحيين ما زرعوه فيها، لأن العدوى رجعت مرة أخرى، وانتشرت في الأنسجة المحيطة بها، وأزالوا الثديين أيضا.

وأبرزت أوكييف أنَّ محنتها لم تنتهِ عند هذا الحد، مؤكدة أنَّها عانت من مشاكل متعلقة بالكبد والكلى بسبب الدواء الذي تتناوله لعلاج العدوى، وأوضحت أنها سعلت دما، إلى الدرجة التي قال فيها الأطباء إنَّ حالتها قد تتطلب إجراء جراحة إذا لم تتحسن.

وتابعت متحدثة عن آثار أزمتها النفسية والاجتماعية، أنها قد فقدت وظيفتها، ولم تعمل منذ بداية محنتها، واضطرت إلى أن تعود مع والدتها، وتعتقد بأنها "لن تعيش حياة طبيعية".

وحثت أوكييف الأستراليين على تجربة الجراحة التجميلية خارج بلادها حتى يعيدوا تقييم تلك العمليات، وعلّق عليها أحد الاستراليين "إذا كنت لا تستطيعين أن تشربي الماء هناك؛ فلماذا إذا بحق الجحيم تجرين عملية جراحية"، وتخضع المرأة الأسترالية اللآن لعملية جراحية لإصلاح ما فسد في جسدها في معهد التجميل في سيدني.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسترالية تضطر لاستئصال ثدييها بعد إجرائها عملية تجميل فاشلة أسترالية تضطر لاستئصال ثدييها بعد إجرائها عملية تجميل فاشلة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 17:36 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجوزاء الإثنين 26 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 09:35 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

ترتيب الأبراج الأكثر عصبية وغضب وطريقة التعامل معها

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 17:17 2018 السبت ,15 أيلول / سبتمبر

ارتفاع الكوليسترول أثناء الحمل

GMT 04:39 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

إيناس الدغيدي تؤكد عدم رفض الرقابة لـ"الصمت"

GMT 04:46 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى بعيد "الفصح"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday