الملايين من الأشخاص يصابون بالبدانة بعد تناول أطعمة يجهلون قيمتها الغذائية
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

تؤكد الدراسات أنَّ تناول الكثير من السكر يؤدي إلى السُمنة ومرض السكري

الملايين من الأشخاص يصابون بالبدانة بعد تناول أطعمة يجهلون قيمتها الغذائية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الملايين من الأشخاص يصابون بالبدانة بعد تناول أطعمة يجهلون قيمتها الغذائية

وجبات تؤدي إلى السُمنة ومرض السكري
نيويورك ـ مادلين سعادة

أوصت منظمة الصحة العالمية، بضرورة ألا يشكل السكر أكثر من 10 في المائة من طاقة الشخص اليومية، أو بما يعادل 10 مكعبات يوميًا، لاسيما السكر الذي تتم إضافته إلى الأطعمة المصنعة والمشروبات، والسكر الموجود بشكل طبيعي في العسل وعصائر الفاكهة.

وحذر أستاذ طب أمراض القلب والأوعية الدموية في معهد "وولفسون" للطب الوقائي، جراهام ماكغريغور، من كميات السكر المرتفعة في المشروبات الغازية والزبادي والحساء المعلب والوجبات الجاهزة وحتى الخبز والأطعمة منخفضة الدهون؛ لأنها غالبًا ما تكون مليئة السكر بدلًا من الدهون لمنحها نكهة.

وأوضح ماكغريغور، أنَّ الصناعات الغذائية تضيف المزيد والمزيد من السكر في الغذاء، وأن المستهلكين لا يدركون الأمر والمخاطر المترتبة على تناول كميات كبيرة من السكر على صحتهم، مشدّدًا على ضرورة خفض السكر في الوجبات الغذائية تدريجيًا مثلما تم خفض الملح في المأكولات على مدى الأعوام القليلة الماضية.

ويتناول الملايين من الأشخاص أطعمة فيها كميات مرتفعة من السكر يوميًا، ما يتسبب في ارتفاع معدلات البدانة، ومن ضمن هذه الأطعمة المثلجات وصلصة المعكرونة، فضلًا عن المشروبات الغازية وغيرها من المنتجات.

وتحتوي بعض الفواكه، مثل المانجو على 9 مكعبات سكر ومع ذلك السكريات الموجودة في الحليب والخضار والفاكهة لا تسبب ضررًا كبيرًا.

وأكد أستاذ الطب والتمثيل الغذائي في جامعة "نيوكاسل" روي تايلور، أنَّ "السعرات الحرارية الناتجة من السكر تؤدي إلى زيادة الوزن بسهولة؛ إذ يتسبب الكم الهائل الذي نستهلكه من السكر في الإصابة بالسمنة".

وأظهرت نتائج البحوث أن الكميات الضخمة من السكر يمكن أن تضر الصحة على الرغم من أن جميع الأشخاص بحاجة لبعض السكر لأنه ينتج الطاقة في خلايا الجسم.

وأشارت البحوث إلى أنَّ السكر الزائد يتحول إلى دهون في الجسم يتم تخزينها في الأجهزة الحيوية، وتجعل الأشخاص يواجهون مخاطر الإصابة بأمراض الكبد والقلب، في ظل مخاوف أيضًا من أن الوجبات الغذائية عالية السكر قد تتسبب في الإصابة ببعض أنواع السرطان.

وشدَّدت وكالة تابعة للأمم المتحدة على ألا تتجاوز نسبة السكر 5 في المائة  يوميًا أو نحو ستة ملاعق صغيرة، لكن الكثير من الأشخاص يستهلكون السكر بكميات تتجاوز هذه النسبة.

وكشفت منظمة الصحة العالمية في تقرير لها، أنَّ متوسط تناول الشخص للسكريات في أميركا الشمالية والوسطى يعادل 19 مكعب سكر يوميًا وترتفع الكمية إلى 26 مكعبًا يوميًا في أميركا الجنوبية ويصل المعدل في أوروبا الغربية إلى 20 مكعب سكر.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الملايين من الأشخاص يصابون بالبدانة بعد تناول أطعمة يجهلون قيمتها الغذائية الملايين من الأشخاص يصابون بالبدانة بعد تناول أطعمة يجهلون قيمتها الغذائية



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 07:37 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 01:43 2019 الثلاثاء ,09 إبريل / نيسان

أفضل النشاطات السياحية في جزيرة "بورنيو"

GMT 14:33 2019 السبت ,01 حزيران / يونيو

تنتظرك ظروف جيدة خلال هذا الشهر

GMT 12:21 2019 الإثنين ,14 كانون الثاني / يناير

أحمد صلاح السعدني ينشر صورته مع الفنانة درة في عيد ميلادها

GMT 03:01 2018 الجمعة ,21 كانون الأول / ديسمبر

تألّقي بحقيبة "كلاتش" لإضافة لمسة من الرُقي لإطلالتك

GMT 22:35 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

شباب الخليل يقبض سيطرته على دوري المحترفين

GMT 02:38 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

الذهاب للمرحاض من ضمن الأمور التي تسبب اللإغماء

GMT 13:48 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

برشلونة يكشف سر غياب ميسي عن مواجهة إيبار في "الليغا"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday