خبراء الصحة العالمية يحذرون من فقدان السمع والاستماع للموسيقى الصاخبة
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

40% من المراهقين والشباب يستمعون لمستويات غير آمنة

خبراء الصحة العالمية يحذرون من فقدان السمع والاستماع للموسيقى الصاخبة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - خبراء الصحة العالمية يحذرون من فقدان السمع والاستماع للموسيقى الصاخبة

الاستماع للموسيقى الصاخبة
واشنطن ـ رولا عيسى

يجب أنّ يستمع الناس للموسيقى فقط لمدة ساعة في اليوم لحماية سمعهم، حسب التحذير الذي اطلقه رئيس منظمة الصحة العالمية اليوم و الذي نشرته الديلي ميل.
كشفت منظمة الصحة العالمية، أنّ مليار شاب معرضون لخطر فقدان السمع من الاستماع للموسيقى الصاخبة.

وقالت وكالة الأمم المتحدة ما يقرب من نصف الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 12 عامًا و32 يستمعون لمستويات غير آمنة من الموسيقى على أجهزة الصوت الشخصية أو الهواتف المحمولة.

ويتعرض 40% من المراهقين والشباب لمستويات ضارة من الصوت في الملاهي الليلية والحانات والأحداث الرياضية.

قالت منظمة الصحة العالمية إنّ الاستماع لأصوات أعلى من 85 ديسيبل لمدة ثماني ساعات أو 100 ديسيبل لمدة 15 دقيقة يعد غير آمن، حيث يسمح جهاز الصوت الشخصي بمعدل صوت ما بين بلغ 75 و 136 ديسيبل، في حين عادة ما يختار الناس وضع الأصوات ما بين 75 و 105 ديسيبل.

وتتراوح في النوادي الليلية والحانات، مستويات الصوت ما بين 104-112 ديسيبل، وفي الوقت نفسه في الحفلات الحية يصبح المعدل أعلى من ذلك بكثير.
وقالت الوكالة: "القلق يتزايد بشأن التعرض لارتفاع الأصوات العالية في المجالات الترفيهية مثل النوادي الليلية والمراقص والحانات والبارات ودور السينما والحفلات الموسيقية والأحداث الرياضية وحتى فصول اللياقة البدنية".

وتابعت: "مع انتشار التكنولوجيا، غالبا ما يستمع باصوات بمستويات غير أمنة و لفترات طويلة و ذلك على أجهزة مشغلات الموسيقى. التعامل المنتظم بهذه الطريقة تشكل تهديدا خطيرا لفقدان السمع لا رجعة فيه".

التعرض للأصوات الصاخبة يسبب ضررًا للخلايا الحسية والأذن.

يمكن التعرض على المدى القصير، أنّ يسبب فقدان السمع المؤقت أو طنين، والتعرض لفترات طويلة للأصوات الصاخبة وخصوصًا أنّ يتسبب في ضرر دائم مما يؤدي إلى فقدان السمع لا رجعة فيها.

وحذرت الوكالة مرضى الحالات المزمنة مثل السكر والمتعرضين لدخان السجائر من زيادة خطر فقدان السمع بسبب ضوضاء عالية، علاوة على من لديه استعداد وراثي لهذه الحالة.

يمكن أنّ يكون التأثير بعيد المدى وتعوق تنمية الكلام عند الأطفال ويترك الشباب أكثر عرضة لخطر صعوبات التعلم والقلق وسلوك فقدان الاهتمام، في كتيب من 11 صفحة طبعته منظمة الصحة العالمية، بشأن أضرار تأثير الاستماع للاصوات العالية على السمع، علاوة على الاستماع لتلك الأجهزة من السماعات و التي ثبت أيضًا أنها غير آمنة بطرق أخرى.

وتابعت: "على سبيل المثال، استخدم السماعات أثناء المشي أو ركوب الدراجات يقلل الإدراك السمعي ويزيد من فرص التعرض لحادث تصادم".

والتعرض للأصوات الصاخبة يسبب ضررًا للخلايا الحسية والأذن، بينما التعرض على المدى القصير يمكن أنّ يسبب فقدان السمع المؤقت أو طنين، والتعرض لفترات طويلة للأصوات الصاخبة سيتسبب في ضرر دائم مما يؤدي إلى فقدان سمع لا رجعة فيها.

تحديد خبراء خطر فقدان السمع تمكنوا من قياس ثلاثة عوامل لتحديد مستويات الاستماع آمنة.

هم الحدة، أو الصخب، ومدة الاستماع وعدد مرات الاستماع للاصوات الصاخبة.

وتلاحظ منظمة الصحة العالمية: "هذه العوامل الثلاثة مترابطة وتسهم في مستوى الطاقة الصوتية الشامل التي تتعرض لها آذان الشخص".

وقال مدير منظمة الصحة العالمية للوقاية من الإصابات الدكتور إتيان كروغ: "ما نحاول القيام به هو رفع مستوى الوعي وهي القضية التي لا تحدث بشكل كاف، حيث يمكن منع الكثير من الضرر بسهولة".

وأكد أنّ ساعة فقط يوميًا وصية طموحة جدًا، فقضاء عشر ساعة للاستماع في اليوم لمشغل MP3.

وأردف: "ولكن إلى الساعة يمكن أنّ تكون أكثر من اللازم إذا كان الصوت عال جدًا"، خبراء الأصوات وضعوا سلسلة من التدابير للناس لحماية سمعهم من السهل اتباعها.

يشمل ذلك ارتداء سدادات الأذن، وذلك باستخدامها بعناية كلما امكن، عدم استعمال السماعات، إضافة إلى ذلك ينبغي أنّ يأخذ الناس فواصل استماع قصيرة، مع الابتعاد عن الأصوات العالية والحد من الاستخدام اليومي للأجهزة السمعية الشخصية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبراء الصحة العالمية يحذرون من فقدان السمع والاستماع للموسيقى الصاخبة خبراء الصحة العالمية يحذرون من فقدان السمع والاستماع للموسيقى الصاخبة



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 10:04 2024 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

الأطعمة الدهنية تؤثر سلبًا على الجهاز المناعي والدماغ

GMT 21:38 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

سيمافور المحطة!

GMT 21:32 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

ماذا حل بالثمانيتين معاً؟

GMT 10:42 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تحديد موعد إجراء قرعة دوري المحترفين والأولى

GMT 07:27 2017 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

انطلاق فندق "جميرا النسيم" على شاطئ دبي

GMT 03:49 2016 الأحد ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الآذان في القدس

GMT 16:26 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإحتلال الإسرائيل يعتقل شابين تسللا من قطاع غزة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday