منطقة مولاي إبراهيم تُبيّن استعدادها لإستقبال عشاق الطبيعة والفارين من حرارة مراكش
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

تتميز بخصائص جبلية وساحلية وطقوس خاصة بأهلها عند استقبال السياح

منطقة مولاي إبراهيم تُبيّن استعدادها لإستقبال عشاق الطبيعة والفارين من حرارة مراكش

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - منطقة مولاي إبراهيم تُبيّن استعدادها لإستقبال عشاق الطبيعة والفارين من حرارة مراكش

منطقة مولاي إبراهيم من بين المناطق السياحية الجبلية الرائعة
مراكش_ثورية ايشرم

تعتبر منطقة مولاي إبراهيم من بين المناطق السياحية الجبلية الرائعة الواقعة في إقليم الحوز ضواحي مراكش والتي تتميز بمجموعة من الخصائص الطبيعية والتاريخية التي تساهم في جعلها قبلة لعشاق السياحة الجبلية والطبيعة من مختلف الجنسيات وكذا المغاربة وسكان مراكش الفارين من الحرارة المرتفعة التي تشهدها المدينة لا سيما مع بداية شهر رمضان ، حيث تحولت المنطقة إلى المنتجع السياحي الأكثر إقبالا وحركة للسياحة الداخلية من قبل المغاربة والمراكشيون على وجه الخصوص، فالمنطقة تشهد مجموعة من المميزات الرائعة التي تجعلها منطقة سياحية بامتياز في كل الفصول السنوية ليس فقط في موسم الصيف ، إلا أن الإقبال الكبير على المنطقة يكون مضاعفا بشكل كبير في هذه الفترة حيث ترتفع درجة الحرارة ليتحول إقليم الحوز بكافة مناطقه ملاذا لكل الهاربين منها .

منطقة مولاي إبراهيم تُبيّن استعدادها لإستقبال عشاق الطبيعة والفارين من حرارة مراكش

لا يمكن أن تحط الرحال في منطقة مولاي إبراهيم وأنت تشتكي من شيء ناقص على العكس فالمنطقة تتوفر على كل شيء ، حيث الهواء المنعش والهدوء الذي يبحث عنه الجميع فضلا عن مجموعة من الخصائص الطبيعية والرائعة التي تنعش الروح وتمنح الجسد راحة كبيرة ، هذا بالإضافة إلى الطيبة الكبيرة التي يتصف بها سكان المنطقة والتي تلمسها بمجرد أن تطأ قدمك هذه المنطقة التي يستقبلك سكانها بحفاوة كبيرة ويرحبون بك على طريقتهم الخاصة ، حيث يقدمون لك كؤوس الشاي بالأعشاب المنسمة والعطرية فضلا عن الفواكه الجافة والمتنوعة والتي تفتح شهيتك على تناول مختلف الأطباق التقليدية المقدمة أيضا في كافة المطاعم التقليدية والشعبية المنتشرة في المنطقة والتي تتنوع وتختلف حتى ترضي كافة الأذواق لا سيما تلك الطواجن البربرية التي تحتوي على مجموعة من المواد واعتماد تشكيلة من البهارات المغربية والبربرية في إعدادها والتفنن فيها .

منطقة مولاي إبراهيم تُبيّن استعدادها لإستقبال عشاق الطبيعة والفارين من حرارة مراكش

كما أن منطقة مولاي إبراهيم تقدم وتوفر الإقامة لكافة الزوار التي تتنوع بين الفنادق والمنتجعات السياحية فضلا عن الاقامات الخاصة وحتى الشقق والمنازل الفردية والعائلية التي عادة ما يقبل عليها الراغبون في الابتعاد عن أجواء الفنادق خاصة العائلات والأسر، كما أن المنطقة تمتاز بطبيعتها الخضراء التي تتنوع بين السهول والجبال والمياه الجارية في الوديان والأنهار، إضافة إلى ذلك الغطاء النباتي المتنوع بين الأشجار المتعددة والأعشاب والأزهار وشلالات وعيون ومنابع مائية صافية وغيرها من الأمور الطبيعية التي تأسر القلوب وتخطف الأنظار ، كما للمنطقة خصوصيتها الدينية التي تمتاز بها والتي تظهر من خلال الزيارات المتكررة التي يقوم بها مجموعة من الزوار ورواد المنطقة وسكانها إلى ضريحه مولاي إبراهيم الذي يعد وليا صالحا برز من القدم في المنطقة وهو بركتها كما يصفه سكانها.

وتعتبر منطقة مولاي إبراهيم تلك القبلة السياحية المميزة التي لا يمكن لأي شخص زار مراكش أن يقصي زيارته لها والاستمتاع فيها وعيش لحظات مميزة في هذا المنتجع الذي يمتاز بمجموعة من الخصائص التي يقدمها للزوار من أنشطة ترفيهية وسياحية وثقافية وتاريخية ، إضافة إلى منح الزوار فرصة لاكتشاف معالم الطبيعة وخصائصها والتجول بين أحضانها إما مشيا على الإقدام أو ركوب الدراجات الهوائية أو دراجات الكواد فضلا عن ركوب الإبل أو الأحصنة والقيام بجولات في المنطقة والاستمتاع فيها وبمناظرها التي قلما تجدها مجتمعة في مكان واحد ، لا سيما أن المنطقة قريبة من مراكش وتفتح المجال لكل من يرغب في عيش مغامرة وراحة نفسية أن يتجه إليها دون أن يفكر مرتين ، فضلا عن انتظار الزيارة القادمة بفارغ الصبر للاستمتاع وتجديد النشاط من جديد .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منطقة مولاي إبراهيم تُبيّن استعدادها لإستقبال عشاق الطبيعة والفارين من حرارة مراكش منطقة مولاي إبراهيم تُبيّن استعدادها لإستقبال عشاق الطبيعة والفارين من حرارة مراكش



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 00:15 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 22:39 2018 الثلاثاء ,01 أيار / مايو

عمرو أديب يكشف عن موعد إذاعة حوار صلاح

GMT 01:02 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

لبنى أحمد تؤكّد أهمية شرب الماء لتطبيق قانون الجذب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday