حادثة الطائرة المصرية المنكوبة تسيطر بظلالها على القطاع السياحي ونسبة التراجع تفوق 40
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

تعد الدعامة الأساسية للإقتصاد المصري وثاني أكبر اقتصاد في العالم العربي

حادثة الطائرة المصرية المنكوبة تسيطر بظلالها على القطاع السياحي ونسبة التراجع تفوق 40%

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - حادثة الطائرة المصرية المنكوبة تسيطر بظلالها على القطاع السياحي ونسبة التراجع تفوق 40%

قطاع السياحة في مصر
القاهرة ـ محمد الشناوي

أثرت حادثة الطائرة المصرية المنكوبة على قطاع السياحة في مصر, وأيًا كانت الأسباب، التي أدت إلى سقوط الطائرة التابعة لشركة مصر للطيران، فإنه من المتوقع أن يكون لهذه الحادثة جوانب سلبية متعددة على عدد من القطاعات إلى جانب السياحة, وكانت السياحة لفترة طويلة الدعامة الأساسية للاقتصاد المصري، الذي يعد ثاني أكبر اقتصاد في العالم العربي، بعد المملكة العربية السعودية, لكن بعد سلسلة انتكاسات أخرها سقوط طائرة ركاب تابعة لشركة مصر للطيران في البحر المتوسط قبل عدة أيام، فإن شركات السياحة الأجنبية مترددة في العمل في مصر.

وقبل الإطاحة بالرئيس حسني مبارك في عام 2011، كان قطاع السياحة يستحوذ على 10% من قوة العمل في مصر، ويساهم بحوالي 12.5 مليار دولار سنويًا في إيرادات الدولة, وفي تلك الفترة كانت مصر تمتلك العديد من المقومات السياحية الجذابة كالأهرامات والمنتجعات السياحية على شواطئ البحر الأحمر. لكن الصورة الآن مختلفة تماما، إذ أن أعداد السائحين تراجعت بنسبة 40% في الربع الأول من عام 2016، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

ويعود ذلك في جزء كبير منه إلى تحطم طائرة ركاب روسية بعد قليل من إقلاعها من مطار شرم الشيخ في جنوب سيناء في أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي ومقتل كل من كانوا على متنها وعددهم 224 شخصا، وذلك جراء عمل إرهابي, وتواجه صناعة السياحة في مصر صعوبات على طريق الانتعاش، وفي ظل ذلك قال وزير السياحة المصري يحيى راشد يوم الأحد 22 مايو/أيار، إنه سيتحتم على بلاده أن تضاعف جهودها عشر مرات لإنعاش قطاع السياحة بعد هذه الأحداث, وسعى الوزير راشد للتقليل من تأثير حادث الطائرة على صورة مصر. ومن المعتقد أن كل من كان على متن الطائرة، وعددهم 66 شخصا، لقوا حتفهم، بينما لم يتضح حتى الآن سبب وقوع الحادث, وأضاف: "ما نحتاج أن ندركه هو أن هذا الحادث (سقوط الطائرة) يمكن أن يحدث في أي مكان. حوادث الطيران تقع بكل أسف".

وفي مارس/آذار الماضي، خطف مصري، زعم أنه يرتدي حزاما ناسفا واتضح فيما بعد أنه غير حقيقي، طائرة تابعة لشركة مصر للطيران إلى قبرص. وقال راشد إن الحوادث هذه ليست مرتبطة ببعضها, ولفت راشد إلى أنه من السابق لأوانه تقييم تأثير حادث الطائرة الذي وقع الخميس الماضي على السياحة، حيث قال: "من المبكر القول، لكنني لا أفترض بأننا سنشهد إلغاء حجوزات".

وفي أعقاب تحطم الطائرة الروسية في سيناء علقت روسيا، التي يعد سياحها شريان الحياة لقطاع السياحة المصري، رحلاتها إلى مصر، وقالت إنها لن تتراجع عن القرار إلا بعد الاطمئنان على إدخال تحسينات على الإجراءات الأمنية في المطارات المصرية, وأعاق الحظر أي انتعاش للسياحة, ورفض راشد القول بأن تحطم الطائرة التي كانت في رحلة من باريس إلى القاهرة يوم الخميس قد يزيد من تأخر استئناف رحلات الطيران مع روسيا وبريطانيا، التي علقت الرحلات أيضا بعد تحطم الطائرة الروسية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حادثة الطائرة المصرية المنكوبة تسيطر بظلالها على القطاع السياحي ونسبة التراجع تفوق 40 حادثة الطائرة المصرية المنكوبة تسيطر بظلالها على القطاع السياحي ونسبة التراجع تفوق 40



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 10:24 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يرشقون مركبات المواطنين بالحجارة جنوب نابلس

GMT 09:03 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الدلو" في كانون الأول 2019

GMT 10:02 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كن دبلوماسياً ومتفهماً وحافظ على معنوياتك

GMT 08:32 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

أهم مواصفات سيارة " هيونداي كونا" لعام 2018

GMT 08:18 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يدرك تأثيرات عزل جيروم باول

GMT 13:50 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يتوغل شرق خان يونس ويطلق النار على الصيادين غرب غزة

GMT 01:55 2020 الثلاثاء ,02 حزيران / يونيو

ارتياح وحظوظ كبيرة من نصيبك خلال هذا الشهر
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday