الروائي جوزيف أونيل أن برج خليفة يجعل برج التجارة العالمي قصيرًا
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

خلال أحدث رواياته "الكلب" عن زيارته إلى دبي

الروائي جوزيف أونيل أن برج خليفة يجعل برج التجارة العالمي قصيرًا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الروائي جوزيف أونيل أن برج خليفة يجعل برج التجارة العالمي قصيرًا

فندق XVA في دبي
لندن ـ كارين إليان

التغيير مازال مستمرًا في دبي، فمنذ اكتشاف البترول في عام 1966 تحولت الإمارة والمدينة التي كانت خاملة فيما سبق إلى مركزٍ دولي للمباني الكبيرة الفخمة والجزر الصناعية على شكل النخيل، إن معدل البناء في المدينة مذهلًا، وكان قد تعطّل قليلًا بعد الأزمة الاقتصادية في 2008 ولكنه انتعش بعد مساعدة جارتها أبي ظبي.

ويصف الأمر بقوله: يشبه الدخول في بركانٍ بينما لا يزال ينتج حممًا بركانية.

وتحكي أحدث روايات أونيل "الكلب" قصة محامٍ مجهول من مدينة نيويورك يعمل لصالح عائلة من المليارديرات في دبي، وقام برحلتين للمدينة لاستكشاف حياة المغتربين هناك، وتحدث أخيرًا عن الوقت الذي أمضاه في دبي قائلًا: إنها مكان قيد التشكيل، لافتًا إلى أنه عاش في فندق XVA في دبي، كونه متصل بمعرضٍ فني في أقدم جزء من المدينة، وبه حوائط خزفية فاخرة للغاية.

وأشار الروائي جوزيف أونيل، إلى وجود كل المطاعم والحانات والملاهي الليلية في الفنادق الفخمة المواجهة للشاطيء في جميرا، حيث أن أكثر ما أعجبه فندق القصر لما به العديد من الزبائن العرب، مما جعله أكثر إثارةً للاهتمام من الزبائن الإنجليز، كما أعجبه مقهى لايم تري، وله فرعٌ في جميرا كما أنه أحب تناول القهوة في هدوء في فرع القوز؛ وهو حي صناعي رغم افتتاح الكثير من المعارض الفنية هناك، وهناك ترى مساكن عمال البناء والمصانع.

ولفت إلى أنه كانت هناك تأكيدًا على ظروف الحياة السيئة للعمال الأجانب.

وأشار إلى أن علامة دبي التجارية تعتمد على بيع الوجاهة والرفاهة المادية مثل سيارات اللامبورجيني وامتلاك ديفيد بيكهام لجزيرةٍ، تعتمد تلك الرفاهة ضمنيًا على أولئك المرؤوسين الأدنى، وقال: دبي لا تخفي ممارساتها في مجال العمل كما تفعل الولايات المتحدة، إنني أتشكك حقًا في السياحة الأخلاقية، إذ يمد السياح أياديهم للسكان المحليين، فهناك أمر ما منفر في هذا الأمر لأنك إذا كنت ترغب في رؤية أناس يعملون في ظروفٍ صعبة فهناك الكثير منهم في الولايات المتحدة.

وأضاف: لقد ذهبت إلى جزيرة مسندم التي تستحق الزيارة، فهي جزء جميل من الخليج، يمكنك الإسراع في القيادة طوال الطريق إلى هناك ومشاهدة الجبال الجميلة وهي تمتزج مع البحر، ينتشر الغطس هناك وتوجد أجمل الشعب المرجانية على الجانب الآخر على طول خليج عمان في إمارة صغيرة تدعى الفجيرة، أو هذا ما سمعت على الأقل فأنا لم أغطس، وهناك الصحراء، فهي في كل مكان.

وأكد أن برج خليفة يجعل برج التجارة العالمي قصيرًا، وأضاف: أقول لسكان مدينة نيويورك الذين يؤمنون أن ناطحة السحاب الخاصة بهم هي الأفضل في العالم إنه من المفيد التواجد في دبي وتذكر كيف تبدو ناطحات السحاب القوية المفعمة بالنشاط في الوقت الحالي.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الروائي جوزيف أونيل أن برج خليفة يجعل برج التجارة العالمي قصيرًا الروائي جوزيف أونيل أن برج خليفة يجعل برج التجارة العالمي قصيرًا



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 12:33 2014 الأربعاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

السامريون يحتفلون بعيد العرش على قمة جبل جرزيم في نابلس
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday