الهجمات التخريبية تمنح فرصة مميزة لقضاء العطلة بأسعار زهيدة
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

يشكل الروس نسبة كبيرة من كتلة السائحين في تركيا

الهجمات التخريبية تمنح فرصة مميزة لقضاء العطلة بأسعار زهيدة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الهجمات التخريبية تمنح فرصة مميزة لقضاء العطلة بأسعار زهيدة

العاصمة الفرنسية باريس
باريس - مارينا منصف

أكّد مراقبون أنّ الهجمات التخريبية الأخيرة لم تكن السبب في تصعيد التوتر العالمي وتغيير الخريطة السياسية فحسب، بل كانت نقمة ونعمة في الوقت ذاته، نقمة على اقتصاد الدول التي تعتمد على السياحة في دخلها، وعلى شركات السياحة التي تنتظر هذا الوقت من العام لتبيع عروضها لقضاء العطلات المختلفة.

وتعتبر نعمة على المسافرين والراغبين في قضاء عطلة بأرخص الأسعار، إذ أن تلك الهجمات خفضت من عدد المسافرين الذين يخشون من أي هجمات محتملة، مما دفع شركات السياحة إلى تخفيض أسعار عروضها، وجاء ذلك في مصلحة المسافر الذي ليس لديه مشكلة في المغامرة والسفر في ظل تلك الأجواء المتوترة.

وأثرت هجمات "داعش" الأخيرة بالسلب على أهم وجهتي سياحة في عطلات أعياد الميلاد، وهي مصر، حيث أسقط التنظيم المتطرف طائرة روسية فوق المنتجع الأكثر جذبا في العالم، سيناء. كما كانت هجمات باريس سببا في تراجع أعداد السياح في العاصمة الفرنسية.

الهجمات التخريبية تمنح فرصة مميزة لقضاء العطلة بأسعار زهيدة

ونالت تركيا نصيبها من تلك الخسارة، إذ أثرت التوترات بينها وبين القطب الروسي على أعداد السياح الذين يقصدونها في هذا الوقت من العام، ويشكل الروس نسبة كبيرة من كتلة السياح في تركيا.

وعلى إثر إسقاط تركيا للمقاتلة الروسية، أرسلت موسكو تحذيرات من السفر إلى إسطنبول، وناشدت رعاياها العودة للبلاد، وفرضت حظر سفر عليهم، وتوقفت وكالات السفر الروسية عن بيع رحلات سياحية إلى تركيا. وزار حوالي 4.5 ملايين روسي البلاد العام المنصرم، مما يجعلهم في المرتبة الثانية بعد الألمان بين زوار البلاد.

وأصدرت الحكومة الأميركية تحذيرًا من السفر إلى أنحاء العالم بسبب ما وصفته بـ "تزايد التهديدات المتطرفة".

وكشفت المعلومات الحالية أن "داعش"، و"تنظيم القاعدة"، و"بوكو حرام"، وغيرها من الجماعات المتطرفة تواصل التخطيط لشن هجمات تخريبية في مناطق متعددة، كما جاء على موقع وزارة الخارجية الأميركية، ويعد التحذير ساري المفعول حتى 24 شباط/ فبراير من العام المقبل.

ووفقا لبعض التقارير، كان للهجمات التي وقعت أخيرًا في العاصمة الفرنسية بالفعل أكبر تأثير على حجوزات الفنادق، إذ لجأ معظم المسافرين إلى إلغاء حجوزاتهم في الوقت الذي يفترض فيه أن يكون الأكثر ازدحاما في العام.

 كما انخفضت مبيعات تذاكر متحف اللوفر بنسبة 30% منذ الهجمات، وألغيت باريس من خريطة السفر منذ حينها، وانتقل الناس إلى وجهات في أوروبا الشرقية مثل براغ وبودابست وبوخارست.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الهجمات التخريبية تمنح فرصة مميزة لقضاء العطلة بأسعار زهيدة الهجمات التخريبية تمنح فرصة مميزة لقضاء العطلة بأسعار زهيدة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 10:25 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

عالم الطبيعة ديفيد أتينبارا لن يعود إلى "إنستغرام"

GMT 11:22 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

نصائح لمساعدتك على تنسيق غرفة الطعام بشكل عصري

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 21:21 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

الإفراط في الملح قد يكون سبباً في الصداع

GMT 00:30 2016 الإثنين ,24 تشرين الأول / أكتوبر

وسيلة سريعة وغير مؤلمة للقتل الرحيم

GMT 10:22 2014 الثلاثاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

المذيعة الشقراء إيلي هاريسون تثير جدلا كبيرًا داخل "بي بي سي"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday