الكثير من العقارات القديمة تتحول إلى منازل جديدة
آخر تحديث GMT 22:07:09
 فلسطين اليوم -

لا تُقدَر بثمن لمن يفهم قيمهتها الحقيقية

الكثير من العقارات القديمة تتحول إلى منازل جديدة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الكثير من العقارات القديمة تتحول إلى منازل جديدة

مستودع تميل بيع مقابل 2.65 مليون مع 345 متر مربع
لندن - سليم كرم

أصبحت الكثير من العقارات القديمة تتحول إلى منازل، مثل المصانع وحتى الثكنات العسكرية وتعرض عقارات للبيع للمشتريين لإعادة صياغة التاريخ، وتحولت اسطبلات للخيول في نيو ساوث ويلز، التي كانت تضم مستودعات أيضًا إلى منزل معروض للبيع مقابل 4 مليون دولار، واستطاع موقع للمنازل على الانترنت يدعى دومين أن يجمع المنازل المتحولة من الأكثر إثارة للإعجاب في سيدني وملبورن.

الكثير من العقارات القديمة تتحول إلى منازل جديدة

وبيع منزل تيمبل في ساوث ويلز الشهر الماضي مقابل 2.65 مليون دولار وكان في السابق مستودع وتحول إلى ثلاثة غرف نوم وحمامين ومساحة لأربع سيارات، ويبلغ مساحته 345 متر مربع من أصل 436 متر مربع في الموقع مع ستة أمتار ارتفاع السقف، وذكر الموقع: "تحول المتسودع إلى منزل فاخر ومريح وفسيح في الداخل، ولديه إضاءة وفيرة وكبيرة وتدفق رائع للهواء الطلق"، ويحتوي أيضًا على مسبح داخلي وباحات خاصة مع صنابير البيرة، ولديه حزم من ألواح الطاقة الشمسية التي تعطي خمسة كيلو واط.

الكثير من العقارات القديمة تتحول إلى منازل جديدة

وكان منزل في شارع ستيفن يعرف في السابق باسم بيغ سميث للنبيذ والشاي في عام 1800 وأدرج العام الماضي في أيار/مايو للبيع مقابل 6 مليون دولار، ويمتاز المكان بأنه مبني من الخشب مع ثلاث غرف نوم رئيسية وفسيحة مترامية الأطراف، ويحتوي على سينما منزلية كبيرة.

وبيع عقار في شارع أرمسترونغ مقابل 1.8 مليون دولار ويمتلك ثلاث غرف نوم وحمامين وأماكن لوقف السيارات وتبلغ مساحته 588 متر مربع، وكتب الموقع: "مع التاريخ السابق للعزبة المحلية وسلسلة الأعمال التجارية، لا يزال هذا مستودع حقيقي مع لمسة منزلية"، ويمتلك المنزل نوافذ ممتدة من الأرض الى السقف وطوب مكشوف وسقف خشبي رقيق، ويحتوي على أثاث مزدوج الاستخدام مثل سرير الذي يضم مكانًا يوضع فيه الثياب.

وتحولت ثكنة عسكرية قديمة تعود لفترة 1890 إلى منزل يضم خمس غرف نوم بما في ذلك غرفة النوم الرئيسية التي لديها شرفة خاصة ومساحة للجلوس ومنطقة لتناول الطعام ويبعد تسعة كليومترات الى الشمال من مركز مدينة ملبورن ويحتوي أيضًا على حوض سمك مركزي وبيع في العام الماضي بسعر 950 ألف جنيه إسترليني.

الكثير من العقارات القديمة تتحول إلى منازل جديدة

وبيع منزل في شارع أستراليا في نيو ساوث ويلز مقابل 4.275 مليون دولار، ويحتوي على أربع غرف نوم رئيسية وأربع حمامات بمساحة كلية تبلغ 500 متر مربع، وتحول هذا المنزل من مستودع قديم كي يكون من بين أفضل تصميم هندسي في سيدني، وتتوزع المساحة بين مستويين مع أرض خرسانية ودعامات حديدية في جميع الاماكن ويحتوي على جاكوزي في الهواء الطلق، مع نوافذ تفتح على الفناء الكبير.ثلاث حدائق وباب منزلق

وبلغ سعر مسكن في شارع روز 995 ألف دولار، وهي شقة داخل مجمع تم تجديده مؤخرا وبيع في المزاد في تشرين الأول/أكتوبر، وذكر الموقع " تسيطر الجماليات الصناعية الحديثة الضوء على المناطق الداخلية على مستوى كبير من هذه الشقة الرائعة التي تقع على زاوية الطابق الأول شمال شرق مبنى ماكروبتسون" وتضم الشقة غرفتي نوم ومنطقة لتناول الطعام تفتح على شرفة تطل على مناظر جميلة.

ولم يبنى المنزل في شارع كريك في نيو سواث ويلز بهدف البيع في الاساس، انما بناه أصحاب شركة الهندسة المعمارية كارتر ويلمنسون بهدف اعادة تشكيل حظيرة قديمة بالقرب من فليب في الغرب الداخلي لسيدني وبدأت بعدها عملية اعادة الاعمار في عام 2011.

وصرح الناطق باسم الشركة " كان من المثير للاهتمام ايجاد هذا العقار وإعادة صياغته." وبيع مقابل 1.6 مليون دولار، ويجلس على قطعة صغيرة من الأرض على ثلاث اتجاهات، وتابع " كان المبني الرئيسي بسيط يتكون أساسًا من الطوب الطويل الذي عقد على حافة حضرية من زاوية الشارع مع عدد قليل من غرف النوم."

وحافظت الشركة على المواد الأصلية في الحظيرة قدر الامكان ولكنهم استخدموا بعض الألواح من الخرسانة للأرضيات، وأعادوا تدوير الطوب للجدران الداخلية وأصلحوا الهياكل الخشبية التي كانت عرضة للخطر.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكثير من العقارات القديمة تتحول إلى منازل جديدة الكثير من العقارات القديمة تتحول إلى منازل جديدة



GMT 22:07 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

نصائح مهمة لترتيب منزلك بطرق بعضها لم يخطر على بالك

GMT 06:30 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

"100 ديكور من حول العالم" أجواء مختلفة تتميز بالدقة والحداثة

GMT 06:08 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

11 سببًا يجعلك تختار اللون الأسود لدهان سقف منزلك
 فلسطين اليوم -

بدت وكأنها في جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا

كايلى جينر وابنتها بكامل أناقتهما في رحلة للتزلج

واشنطن - فلسطين اليوم
كعادتها لا تترك نجمة تليفزيون الواقع كايلى جينر أى فرصة دون مشاركة جمهورها صورها مع ابنتها الصغيرة ستورمى، والتى تقابل بكثير من الإعجاب والحب، فقد شاركت كايلى متابعيها عبر حسابها الرسمى على إنستجرام بصور لها مع ابنتها الصغيرة خلال رحلة لهما للتزلج على الجليد. ظهرت كايلى أنيقة أكثر من أى وقت مضى، حيث ارتدت بدلة ثلجية أظهرت جسدها الممشوق.وضمت كايلى شعرها فى كعكة أنيقة مع استخدام مكياج كامل وأقراط ضخمة، فبدت وكأنها فى جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا مرحًا مع صغيرتها.  وفى الوقت نفسه ارتدت طفلتها بدلة منتفخة بيضاء مع فرو أسود ناعم وخوذة لحمايتها من البرد والسقوط. وقد يهمك أيضًا: كيلي جينر وابنتها "ستورمي" خلال كواليس جلسة تصوير أكثر 10 نساء مشاهير مُؤثِّرات في عالم الأزياء لعام 2018  ...المزيد

GMT 10:11 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم
 فلسطين اليوم - 6 نصائح لاختيار ديكور غرف نوم الأطفال الأنسب للتوأم

GMT 12:49 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح المصرى الوحيد وسط 32 جنسية فى كأس العالم للأندية

GMT 17:59 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

مافريكس ينهي سلسلة انتصارات ليكرز في دوري السلة الأميركي

GMT 17:54 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلة المصرية تعلن عن موعد وملاعب نهائي دوري المرتبط

GMT 23:01 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

وادي دجلة يرعى بطل التنس محمد صفوت في طوكيو 2020

GMT 09:55 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 09:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء هادئة ومميزة في حياتك العاطفية

GMT 09:49 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 07:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع العام لا يسمح ببدء أي مشروع جديد على الإطلاق

GMT 09:54 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 06:43 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدأ الاستعداد لبدء التخطيط لمشاريع جديدة
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday