الكاتبة كاتريونا جراي تكشف دور الثورة الثقافية على تصاميم البيت
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

أصبح التصميم أكثر جرأة بعد أن تميز قديمًا بالجمال الموحد

الكاتبة كاتريونا جراي تكشف دور الثورة الثقافية على تصاميم البيت

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الكاتبة كاتريونا جراي تكشف دور الثورة الثقافية على تصاميم البيت

أحد أشكال الديكور ذات الألوان المتعددة فى فترة الستينات
واشنطن ـ رولا عيسى

 كشفت مؤلفة كتاب "منازل الستينات" كاتريونا جراي، دور الثورة الثقافية خلال هذه الفترة وأثرها الكبير على المنزل، كما كان لها دور كبير في الموسيقى والأزياء، حيث بدأ الناس حينها يتعاملون مع منازلهم باعتبارها لوحات فارغة وبدأوا في تصميم مساحاتها الداخلية، واستطاعت مجلة "هاوس أند غاردنز" بتوثيق هذا الجانب والتي عرفت باهتمامها بالمنازل والحدائق، وعنيت المجلة بالوصول إلى منازل الكثير من الناس من نجوم البوب حتى السياسيين.
 
وأضافت جراي صمم ديفيد هوكني الأستوديو الخاص به من خلال مجموعة من الأشجار الكرتونية ذات الظلال الخضراء الزاهية، أما غرفة طعام ماري كوينت فظهرت بسقف أسود ومصاريع بلاستيكية معدنية، وكان منزل ديفيد بيلى فى بريمروز هيل ممتلئ بالهدايا التذكارية، أما باربارا هوتون فاشترت سبعة أسواق مغربية وضمتم معا لإنشاء ملاذ فخم، وصور الفنان بيتر بليك مع زوجته يرتدون ملابس النوم في غرفة من اللعب المحشوة، ولذلك تهتم السلالة القديمة والمشاهير أيضا بالبيت والحديقة لتسجيل حياتهم اليومية".

الكاتبة كاتريونا جراي تكشف دور الثورة الثقافية على تصاميم البيت
 
وتابعت جراي "بعض اللقطات المميزة أخذت لملاك هذ المنازل في لحظات حاسمة مثل تصوير منزل جون بروفومو في المجلة في فبراير/ شباط 1961 بعد أن قامت زوجته فاليرى هوبسون بطلاء جدران المنزل، ولا يقتصر الأمر فقط على أسماء المشاهير لكنه يعبر عن كبسولة زمنية توضح طريقة حياتنا في فترة زمنية معينة".
 
وبيّنت أن التصميمات الداخلية بدأت تزداد في الخارج في ظل شيوع السفر الجوي بين الدول مثل السويد والدانمارك وإيطاليا والولايات المتحدة، كما كان للمغرب أيضا دور مؤثر، وبنهاية العقد الحالي أصبح التصميم أكثر جرأة على عكس فترة الخمسينات والتي تميزت بالجمال الموحد، بينما شهدت فترة الستينات انتشار أنماط زخرفية مختلفة، وترجمت الاتجاهات الدولية مثل فن البوب في تصميمات داخلية بشكل وأسعار معقولة.
 
ولفتت جراي إلى أن إنشاء متجر "Habitat" بواسطة تيرينس كونران في عام 1964 أنتج معيار جديد لكيفية بيع الأثاث، مع وجود صالات العرض حيث يمكن للعملاء مشاهدة الأثاث في غرف منسقة بالفعل بدلا من اختيار الأثاث من الكتالوج، وانتاج الاعتماد على غرف الأطفال تصميمات طفولية مبتكرة مناسبة لهذه الغرف مثل الكراسي على شكل فقاعات والأثاث المصنوع من البلاستيك ذات الألوان الزاهية.
 
ونوَهت إلى أن مجلة "هاوس أند غاردنز" قدمت عام 1969 عدد أظهر محرر الديكور وهو يقنع المصور بالاتجاه إلى النجارة، خلال فترة السبعينات بحجم ضخم مع ألواح منحنية والتي بدت وكأنها تستوعب أي شخص تحتها، ويبدو أن حرية التجربة أثرت في موقف العديد من الناس من الديكور خلال فترة الستينات ولكن من حيث جريئة الأفكار والتركيبات والألوان الذكية هناك عصور قليلة للغاية يمكنك أن تستلهم منها؟
 

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكاتبة كاتريونا جراي تكشف دور الثورة الثقافية على تصاميم البيت الكاتبة كاتريونا جراي تكشف دور الثورة الثقافية على تصاميم البيت



GMT 10:04 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ديكورات غرف طعام عصرية ورائعة تعرف عليها

GMT 08:39 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

3 نصائح لتصميم غرف نوم المراهقين تعرف عليها

GMT 12:44 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

4 قطع أثاث يتمنى خبراء الديكور اختفائها قريبًا

GMT 11:44 2020 الأربعاء ,30 كانون الأول / ديسمبر

اللون الفيروزي يُقدّم السحر والهدوء في ديكورات منزلك

GMT 11:16 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على خلطة الشرقي والـ"مودرن" في الديكور

GMT 13:15 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة نصائح ديكورات غرفة الملابس الضيقة في خطوات

GMT 08:58 2020 الخميس ,24 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أسس اختيار سجاد المنزل بالشكل المناسب

GMT 12:05 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز 10 خامات رائعة لأرضيات المطابخ العصرية
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 12:31 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 11:52 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

تليغرام وسيغنال وفايبر 3 بدائل "آمنة" لواتساب

GMT 12:35 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مطاعم سان مارينو تزدهر مع الإغلاق الإيطالي

GMT 07:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 19:37 2018 الأربعاء ,27 حزيران / يونيو

افتتاح أول المعارض الاستعادية للفنان سمير سلامة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday