منازل مدهشة في منتجع إسباني تعمل بالطاقة الشمسية
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

يمكنها الحد من انبعاث ثاني أكسيد الكربون

منازل مدهشة في منتجع إسباني تعمل بالطاقة الشمسية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - منازل مدهشة في منتجع إسباني تعمل بالطاقة الشمسية

المنازل التي تعمل بالطاقة الشمسية
مدريد – لينا العاصي

أصبحت المنازل التي تعمل بالطاقة الشمسية في مدينة ماربيا الإسبانية، وجهة مفضلة للسياح البريطانيين، خصوصًا المنزل العصري "كوستا ديل سول" الذي يدور 360 درجة لمتابعة الشمس.

وكشف مراقبون أنّ المنزل قد يصبح الخيار الأول لقضاء العطلة في البلاد، وسيكون الأول من نوعه في أوروبا، حيث جرى تصميمه للعطلات، ويعمل كل 15 دقيقة على تتبع مسار الشمس طوال اليوم، للاستفادة من أقصى قدر من كمية الطاقة الشمسية التي يستطيع تحويلها إلى طاقة كهربائية، وسيكلف المنزل الواحد الذي يتم تصميمه على هذا النحو 820 ألف دولار لكل 250 متر مربع، من خلال تصميم إبداعي محكم واقتصادي.

ويؤكد مصممو المنزل أنه يوفر 70% من تكاليف الطاقة المستخدمة فيه، ويحد من انبعاث ثاني أكسيد الكربون بنسبة 68%، وأطلق هذا المشروع في منتجع ماربيا للسياح، ويمكن استخدام بعض المنازل للعطلات، وسيكلف إنشاء المنزل بنوافذه الممتدة من الأرض إلى اسقف، إمكانية رؤية المناظر المحيطة، نحو 2000 جنيه إسترليني للمربع الواحد.

منازل مدهشة في منتجع إسباني تعمل بالطاقة الشمسية

ويوضح أحد الشركاء القائمين على المشروع، خوسيه كارلوس مويا "يعتبر وجود ضوء الشمس في منزلك مفيدًا جدا، وفي هذا المنزل أشعة الشمس لا تقتصر على مكان واحد، بل يمكن أن يحصل المقيم على ضوء الشمس في المطبخ مثلا طوال اليوم بسبب قدرة المنزل على الدوران".

ويستعد مويا وشريكه صاحب الفكرة برتراند كو لتطبيقها وجعلها فكرة تجارية، واستطاع المهندس المعماري الألماني رولف ديش بناء أول منزل يعمل بالطاقة الشمسية عام 1984، ولكن مويا يؤكد أن تصميمه الأول من نوعه الذي يعمل بتكنولوجيا تكشف عن أفضل وضع لأشعة الشمس ويعمل على أساسه.

وأضاف "هناك ميزة واختلاف جوهري في تصميمنا، وهي تكنولوجيا تمكن المنزل من التأكد من درجة الحرارة، وبين كل دورة وأخرى هناك 15 دقيقة، وهي مدة كافية لكن لن ينتبه من في المنزل إلى أنهم يدور، دون النظر إلى اختلاف المشهد من النوافذ."

ويؤكد مويا وفريقه أنهم مهتمون جدا بتطبيق الفكرة، ويستعدون لبناء منزلهم الدوار لأول عميل بحلول العام المقبل، وتلقوا بالفعل العديد من الطلبات لأشخاص مهتمين بالتصميم من مختلف أنحاء العالم، لبناء 10 منازل في العام المقبل، ويشير مويا إلى أن الناس يقدرون الشمس في أوروبا وخصوصا الدول الباردة التي تقع في شمال القارة.

منازل مدهشة في منتجع إسباني تعمل بالطاقة الشمسية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منازل مدهشة في منتجع إسباني تعمل بالطاقة الشمسية منازل مدهشة في منتجع إسباني تعمل بالطاقة الشمسية



GMT 10:04 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ديكورات غرف طعام عصرية ورائعة تعرف عليها

GMT 08:39 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

3 نصائح لتصميم غرف نوم المراهقين تعرف عليها

GMT 12:44 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

4 قطع أثاث يتمنى خبراء الديكور اختفائها قريبًا

GMT 11:44 2020 الأربعاء ,30 كانون الأول / ديسمبر

اللون الفيروزي يُقدّم السحر والهدوء في ديكورات منزلك

GMT 11:16 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على خلطة الشرقي والـ"مودرن" في الديكور

GMT 13:15 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة نصائح ديكورات غرفة الملابس الضيقة في خطوات
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 10:02 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كن دبلوماسياً ومتفهماً وحافظ على معنوياتك

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 15:07 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

نسرين طافش تحتفل بالعام الجديد

GMT 21:39 2016 الجمعة ,08 إبريل / نيسان

فوائد الخيار الرائعة للجسم والوجه وللحامل

GMT 00:09 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

مواجهات مع الاحتلال على الحاجز الشمالي لقلقيلية

GMT 17:32 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

آمال وحظوظ وآفاق جديدة في الطريق إليك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday