اللجنة الدولية تُعلن أنَّ الأردن في المركز الـ 12 عربيًا و135 دوليًا في مجال حرية الصحافة
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

أوضحت أن خمسة دول عربية من بين 20 دولة الأشد فتكًا بالصحافيين والصحافيات

اللجنة الدولية تُعلن أنَّ الأردن في المركز الـ 12 عربيًا و135 دوليًا في مجال حرية الصحافة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - اللجنة الدولية تُعلن أنَّ الأردن في المركز الـ 12 عربيًا و135 دوليًا في مجال حرية الصحافة

اليوم العالمي لحرية الصحافة
لندن ـ كاتيا حداد

يحتفل العالم اليوم 3/5/2016 باليوم العالمي لحرية الصحافة ، دفاعًا عن حرية الرأي والتعبير وعن سلامة الصحافيين العاملين في وسائل الإعلام المختلفة, وجاء إختيار الثالث من أيار/ مايو لإحياء ذكرى إعتماد إعلان ويندهوك التاريخي خلال إجتماع للصحفيين الأفريقيين نظّمته اليونسكو وعُقِد في ناميبيا في الثالث من أيار/ مايو (1991), وينص الإعلان على أنّه لا يمكن تحقيق حرية الصحافة إلَّا من خلال ضمان بيئة إعلامية حرّة ومستقلّة وقائمة على التعدّدية, وهذا شرط مسبق لضمان أمن الصحافيين أثناء تأدية مهامهم، ولكفالة التحقيق في الجرائم ضد حرية الصحافة تحقيقًا سريعًا ودقيقًا. ويأتي إحتفال هذا العام تحت شعار "الوصول الى المعلومات والحريات الأساسية: هذا حقك".

وتحتفل منظمة اليونسكو بهذه المناسبة بالتركيز على حرية المعلومات والتنمية المستدامة، وحماية حرية الإعلام من الرقابة المفرطة وضمان سلامة الصحافيين في الإعلام المكتوب والالكتروني على حد سواء, حيث تم الربط ولأول مرة ما بين حرية الصحافة والتنمية المستدامة, وأكد تقرير صادر عن اللجنة الدولية لحماية الصحافيين الى أن (72) صحفيًا وصحفية قتلوا عام (2015) وهو رقم يقارب أكثر الأعوام دموية منذ عام (1992) ، حيث قتل عام (2009) وعام (2012) ما يقارب (74) صحافيًا وصحافية لكل منهما, وتضيف "تضامن" الى أن تحليل للأرقام والمؤشرات والخصائص المتعلقة بالصحافيين والصحافيات القتلى عام (2015) يظهر بأن (69%) منهم قاموا بتغطية المواضيع السياسية ، و(47%) منهم شملت تغطياتهم الحروب والنزاعات ، و(40%) منهم تضمنت تغطياتهم مواضيع متعلقة بحقوق الإنسان ، و(18%) منهم غطوا ما تعلق بالجريمة بشكل عام ، و(21%) منهم شملت تغطياتهم قضايا الفساد.

ومن حيث الوسيلة الإعلامية التي كانوا يعملون لحسابها ، فقد عمل (32%) الصحافيين والصحافيات القتلى عام (2015) لصالح التلفزيونات والفضائيات ، و(43%) لحساب مواقع الإنترنت والشبكة العنكبوتية ، و(35%) لحساب الصحف والجرائد والمجلات المطبوعة ، و(24%) لحساب المحطات الإذاعية, بينما عمل (21%) من الضحايا لحسابه الخاص. وكان (89%) منهم من الصحافيين وبعدد (64) صحافي فيما شكلت الصحافيات ما نسبته (10%) وبعدد سبع صحفيات, ومن حيث طريقة موت الضحايا من الصحافيين والصحافيات ، فإن (69%) تم إستهدافهم بالقتل ، و(24%) بسبب النيران المتقاطعة أثناء المعارك وتشكل هذه النسبة ضعفي النسبة التاريخية ، وكانت (7%) من الخسائر بسبب العمل في مهمات خطرة كتغطية الإحتجاجات في الشوارع. وشكلت نسبة إفلات الجناة من العقاب على الجرائم المرتكبة عام (2015) بحق الصحافيين والصحافيات (80%).

وإعتبر التقرير خمس دول عربية من بين (20) دولة في العالم الأشد فتكاً بالصحافيين والصحافيات ، وتوزع الضحايا عام (2015) في الدول العربية على سورية (14) والعراق (6) واليمن (5) والصومال (3) وليبيا (1).

وتضيف "تضامن" بأن تقرير حرية الصحافة لعام (2015) والصادر عن منظمة مراسلون بلا حدود، كان قد وضع الأردن في المركز (135) من بين (180) دولة ، فيما إحتل الأردن المركز الثاني عشر من بين (22) دولة عربية شملها التقرير. ويستند التصنيف على قياس حالة حرية الصحافة بإجراء تقييم عن مدى التعددية وإستقلالية وسائل الإعلام والأطر القانونية وسلامة الصحفيين والصحفيات.

وتشير "تضامن" الى أن ترتيب الدول العربية جاء كما يلي : موريتانيا (1) وجزر القمر (2) وتونس (3) ولبنان (4) والكويت (5) وقطر (6) والإمارات (7) وسلطنة عُمان (8) والجزائر (9) والمغرب (10) والسلطة الفلسطينية (11) والأردن (12) والعراق (13) ومصر (14) والبحرين (15) وليبيا (16) والسعودية (17) والصومال (18) واليمن (19) وجيبوتي (20) والسودان (21) وأخيراً سورية (22).

وتبرز "تضامن" بأن الصحافية الأذرية خديجة إسماعيلوفا قد فازت بجائزة اليونسكو ـ غييرمو كانو العالمية لحرية الصحافة للعام (2016) ، حيث أوصت هيئة تحكيم دولية مستقلة مؤلفة من مهنيين إعلاميين بإختيارها كفاءتها المهنية وسعيها الدؤوب ودفاعها المتفاني عن حرية الصحافة.

ودعت بشكل خاص كافة الجهات المعنية الحكومية وغير الحكومية الى حماية الصحفيات بمختلف مواقعهن من الإنتهاكات الجسيمة التي يتعرضن لها كونهن صحفيات، إضافة الى الإنتهاكات أثناء تأديتهن لأعمالهن المتعلقة بكونهن نساء, كما تطالب "تضامن" بإطلاق الحريات الصحفية لما لها من دور فاعل وحقيقي في كشف الحقائق وحماية حقوق الإنسان وحقوق النساء بشكل خاص.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اللجنة الدولية تُعلن أنَّ الأردن في المركز الـ 12 عربيًا و135 دوليًا في مجال حرية الصحافة اللجنة الدولية تُعلن أنَّ الأردن في المركز الـ 12 عربيًا و135 دوليًا في مجال حرية الصحافة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:39 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

ميلاني بيركنز تكشف طموحاتها في تطوير "كانفا"

GMT 15:10 2016 الأربعاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تألقي باللون السماوي وبنقوش جلد النمر موسم شتاء 2017

GMT 06:59 2020 الأحد ,10 أيار / مايو

عن مصير السلطة بعد الضمّ...!

GMT 13:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

تلسكوب "هابل" يرصد مجرة صغيرة ذات قلب كبير
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday