جنى جهاد تصبح أصغر مراسلة في العالم توثق معاناة فلسطين تحت الاحتلال
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

فيديوهاتها جذبت أكثر من 22 ألف متابع على "فيسبوك"

جنى جهاد تصبح أصغر مراسلة في العالم توثق معاناة فلسطين تحت الاحتلال

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - جنى جهاد تصبح أصغر مراسلة في العالم توثق معاناة فلسطين تحت الاحتلال

جنى جهاد هي طفلة فلسطينية من غزة
القدس المحتلة ـ ناصر الأسعد

جنى جهاد هي طفلة فلسطينية من غزة لم تتجاوز العاشرة من عمرها، اشتهر اسمها عبر الانترنت بعدما سلطت عليها المواقع الإخبارية الأجنبية الضوء كونها أصغر مراسلة صحفية في العالم، تنقل مآسي الاحتلال بالنص والصورة والفيديو.

تعيش جنى في قرية النبي صالح في الضفة الغربية المحتلة، وتشارك بانتظام في مظاهرات ضد الاحتلال الإسرائيلي مع العديد من الأطفال الآخرين. بدأت بتصوير أحداث المظاهرات التي تحدث في قريتها بالفيديو عندما كانت في السابعة من العمر، وتقوم بنشرها عبر المواقع الاجتماعية حتى تنقل معاناة شعبها في رسالة من فلسطين إلى العالم.

في عائلة جنى لا يوجد صحافيين تتعلم منهم، ولكن عمها بلال تميمي، مصور يوثق العنف الذي يمارسه الجنود الإسرائيليين في قرية النبي صالح، واستوحت جنى أفكارها من خلاله.

الدافع الآخر الذي شجعها على توثيق معاناة شعبها، هي الأساليب التي يتبناها الاحتلال لإجبار الأهالي على الرحيل، إضافة إلى مقتل رجلين من قريتها - وابن عمها، مصطفى التميمي بقنبلة غاز، وعمها رشدي التميمي برصاصة قاتلة في كليته.  فرأت أنه من الضروري التحرك لنقل رسالة إغاثة من فلسطين إلى العالم.

ومنذ ذلك الحين، وسعت جنى نطاق عملها ونشاطها، إذ تتنقل مع عائلتها لتصوير فيديوهات في القدس والخليل ونابلس باستخدام هاتف والدتها. وتظهر مقاطع الفيديو التي تصورها جنى وتنشرها على حسابها في فيسبوك ويوتيوب وسناب تشات، مختلف المآسي التي يعيشها سكان قطاع غزة، بداية من الاحتجاز عند نقاط التفتيش، ومسيرات الاحتجاج والعنف الذي يمارسه الاحتلال ضد الأطفال الفلسطينيين.

وتقول جنى أن صغر سنها يميزها عن الصحافيين الكبار كونها تنهي عملها دون أن يتم القبض عليها أو تحتجز كاميرتهما مثلما يحدث معهم في كل مرة.

وجذبت فيديوهات جنى أكثر من 22 ألف متابع على صفحتها في "فيسبوك"، وتظهر الفيديوهات المنشورة مشاركاتها في المظاهرات ومواجهتها للجنود الإسرائيليين وتقدم تقارير باللغتين العربية والإنجليزية.

وقالت جنى في مقابلة إعلامية ، أن سلاحها هو الكاميرا، بل أن سلاح الكاميرا أقوى من البندقية بحد ذاتها، فهي توصل رسالة شعب مغلوب عليه، إلى العالم.

أما والدتها نوال تميمي، فهي من جانب تشعر بالخوف على ابنتها وفخورة بما تفعله من جهة أخرى، لا سيما وأنها تنقل معاناة الأطفال والمشاكل التي تواجههم يوميا في طريقهم إلى المدرسة. 

ويقول بلال، عم جنى، أنه في البداية، كان من الصعب عليه تقبل العمل الذي تقوم به الطفلة، ففي سنها "نتوقع منها اللعب والدراسة فحسب، ولكن في حياتنا ليس لدينا خيارا"، مشيرا إلى أن عائلة لديها تاريخ من النضال يعود إلى عام 1948.

ويقول "يجب أن نعلم أطفالنا بأن لا يقبلوا الذل وألا يكونوا جبناء تحت ظل الاحتلال، لا يمكن أن نعلم أولادنا الصمت؛ بل عليها أن نكافح من أجل حريتهم ".

وتحلم جنى أن تدرس الصحافة في جامعة مرموقة مثل هارفارد وتصبح عندما تكبر مراسلة صحفية لقناة (سي إن إن) وفوكس نيوز لأنهما وفق تعبيرها "لا يتحدثان عن فلسطين".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جنى جهاد تصبح أصغر مراسلة في العالم توثق معاناة فلسطين تحت الاحتلال جنى جهاد تصبح أصغر مراسلة في العالم توثق معاناة فلسطين تحت الاحتلال



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:39 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

ميلاني بيركنز تكشف طموحاتها في تطوير "كانفا"

GMT 15:10 2016 الأربعاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تألقي باللون السماوي وبنقوش جلد النمر موسم شتاء 2017

GMT 06:59 2020 الأحد ,10 أيار / مايو

عن مصير السلطة بعد الضمّ...!

GMT 13:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

تلسكوب "هابل" يرصد مجرة صغيرة ذات قلب كبير
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday