غيسين يعترف أنه عبر كرواتيا قانونيا وأن قصته غير دقيقة
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

"صن" تعتذر عن قصة "6 أيام من الإرهاب"

غيسين يعترف أنه عبر كرواتيا قانونيا وأن قصته غير دقيقة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - غيسين يعترف أنه عبر كرواتيا قانونيا وأن قصته غير دقيقة

جواز سفر مراسل جريدة "صن" إيميل غيسين
لندن - ماريا طبراني

اعتذرت جريدة "صن" البريطانية عن القصة التي نشرتها، وتزعم أن مراسلها سافر من تركيا إلى فرنسا دون إظهار جواز سفره، بعد أن اعترفت أن المعلومات الواردة بالقصة غير صحيحة.

 وأوضحت الصحيفة، في صفحتها الثانية الخاصة بالتصحيح، أن تضليلا تم من قبل الصحفي المستقل والجندي البحري السابق إيميل غيسين، الذي زعم أنه نجح في التهرب من كل الضوابط الأمنية خلال رحلة استغرقت 2000 ميل، من خلال طريق اللاجئين من تركيا إلى أوروبا الغربية.

وبيّن مديرو جريدة "صن" الداخليين أنه بعد أن نفت السلطات الكرواتية هذه المزاعم، ونشرت صورة ضوئية من جواز السفر الخاص بغيسين، اعترف غيسين أنه سافر من كرواتيا إلى باريس باستخدام جواز سفره البريطاني، هروبا من أزمة لديه ربما تشمل أطفاله، وقبل أن يعترف غيسين بالحقيقة، زعمت الجريدة أنه سافر إلى باريس مستخدما سلسلة من القطارات، وأنه كان يتهرب من الحراس فى الطريق ويختبئ فى المراحيض المغقلة.

وتدرس الجريدة اتخاذ الإجراءات القانونية ضد غيسين، فيما وصف أحد التنفيذيين بالجريدة ما حدث بكونه "سلوكا مشينا"، موضحا أن الحادث شيء غير جيد بالنسبة لجريدة "صن"، واعتذر غيسين على صفحة على فيس بوك تسمى "إيميل غيسين في الدولة الإسلامية"، قائلا: "أعتذر لجميع من غضبوا، وكان ينبغي أن أكون أكثر شفافية مع عملي".

وذكر غيسين لـ"غارديان": "أنا لست شخص سيء، فقطت أردت أن أركز على أزمة اللاجئين، لقد ذهب اسمي إلى الوحل وانتهيت"، وألقى غيسين اللوم على الكراهية وسوء المعاملة من الكرواتيين، وبعد نشر القصة المضللة في الجريدة بعنوان "6 أيام من الإرهاب"، بدأت الجريدة تشعر بعدم دقة القصة بعد أن قامت السلطات الكرواتية بنشر صورة ضوئية من جواز سفر غيسين البريطاني على مواقع التواصل الاجتماعي.

غيسين يعترف أنه عبر كرواتيا قانونيا وأن قصته غير دقيقة

وأفادت وزارة الداخلية الكرواتية أن القصة كانت ضارة بسمعة الشرطة الكرواتية وبجمهورية كرواتيا أيضا، واستعانت الجريدة بتعليق النائب العمالي سمون دانزوك، الذي أعرب عن قلقه بشأن الأمن في أوروبا عقب هجمات باريس، ولم يعد دانزوك يجيب على طلبات الجريدة للتعليق بعد أن نشرت الجريدة اعتذارا عن القصة.

وتبيّن أيضا أن "ITV" نيوز نقلت القصة المضللة عن جريدة "صن"، قبل أن تنشر التصحيح بعنوان "مخرج أفلام يعبر الحدود الأوروبية كلاجئ سورى لإثبات أن الأمر سهل".

وزعم غيسين، الذي عمل جنديا بحريا لمدة 12 عاما حتى 2012، في تقرير "صن" أنه عبر من تركيا إلى اليونان عن طريق القوارب بمساعدة مهربي البشر، موضحا أنه سافر عبر دول البلقان بما في ذلك كرواتيا، ثم إلى ألمانيا عبر النمسا، وكتب غيسين فى تقرير في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني أنه لم يكن هناك فحص لجوازات السفر بين زغرب وميونيخ، رغم عبوره من خلال النمسا، وادعى غيسين أنه اختبأ في مرحاض القطار عند صعود الشرطة الألمانية، وتبين لاحقا أن هذا الجزء من القصة غير صحيح.

وبينت القصة المضللة أن رحلة غيسين انتهت في باريس، حيث زار قاعة باتكلان، التي شهدت واحدة من أكثر الهجمات الإرهابية فتكا في باريس الشهر الماضي، فيما تحدت السلطات الكرواتية القصة على الفور، وكتب وزير الداخلية الكرواتى Ranko Ostojić على فيسبوك "سعيد لأننا ضبطنا الكاذبين فيما يسمون بالصحفيين المحترفين".

وحذفت جريدة "صن" القصة من موقعها الإلكتروني، وأعلنت أنها تحقق في الأمر، وعندما تحدث غيسين إلى الصحيفة واعترف بالحقيقة نشرت الجريدة اعتذارا يوم الاثنين، وفي اعتذاره أشار غيسين إلى مدى تراخي الشرطة قائلا "على الرغم من الاعتقاد بأن الأمن في أوروبا يحتاج إلى تشديد بعد هجمات باريس مؤخرا، كانت استنتاجاتي المستقلة بالنسبة لأمن بعض الدول الأوروبية لا أساس لها ومضللة للبعض، وكان هدفي الأساسي التركيز على المخاطر التى يتعرض لها اللاجئون لدخول أوروبا".

وبيّنت جريدة "صن" أنها تعتقد الآن أن غيسين استخدم جواز سفر عند المعابر الحدودية الأخرى مضيفة "على عكس ما قيل لنا استخدما السيد غيسين جواز سفر لدخول ومغادرة المدينة الكرواتية زغرب".

وجاء في التصحيح الذي نشرته الجريدة "لم تثبت القصة أن حدود أوروبا كانت متراخية فيما يخص الرقابة، نحن نعتذر عن نشر معلومات مضللة، لقد تغيرت الآن سياستنا فيما يتعلق بالاستعانة بالمراسلين المستقلين".

وتعتبر القصة المضللة التي نشرتها "صن" أول قصة تنشر باسم غيسين على الرغم من زعم الصحيفة أنه عمل لدى الجريدة وعدة صحف أخرى من دون ذكر اسمه، وكتب غيسين منذ 5 أيام على حسابه على أنستغرام أنه سيتحدث عن أزمة اللاجئين وداعش فى البرلمان، بجانب صورة له خارج مجلس العموم.

وكتب غيسين على فيسبوك "حلصت على أمسية رائعة فى مجلس العموم، ودعيت لمناقشة أزمة اللاجئين والوضع في العراق وسوريا، في ظل اقتراب التصويت على قصف داعش فى سورية"، وأطلق غيسين الذي يعتقد أن والده سوريًّا، حملة على Kickstarter لتمويل فيلم وثائقي عن المقاتلين على خط المواجهة في سورية، ونجح غيسين في جمع 421 جنيها إسترلينيا من 4000 جنيه أسترليني مطلوبة.

وتظهر على "يوتيوب" صور لغيسين في العراق مع الناشطين الأكراد الذين يقاتلون داعش، ونشرت الجريدة قبل أسبوعين على الصفحة الأولى قصة حول دعم المسلمين للجهاديين إلا أنها تلقت ما يقرب من 3000 شكوى إلى منظم الصحافة، لكن الجريدة ظلت تساند القصة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غيسين يعترف أنه عبر كرواتيا قانونيا وأن قصته غير دقيقة غيسين يعترف أنه عبر كرواتيا قانونيا وأن قصته غير دقيقة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 10:06 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من العيسوية

GMT 12:31 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 04:25 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

ماديسون بير تُظهر أنوثتها في جولة للتسوق

GMT 18:18 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد القلقاس لعلاج الامساك

GMT 22:12 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرب إنجلترا يؤكد إصابة نجم "توتنهام" هاري وينكس

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday