فريدة الشوباشي وسارة المرزوق تناقشان دور الإعلام في معرض الشارقة
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

"البحث عن الشهرة ليس عيبًا والنجومية مسألة مفرحة"

فريدة الشوباشي وسارة المرزوق تناقشان دور الإعلام في معرض "الشارقة"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فريدة الشوباشي وسارة المرزوق تناقشان دور الإعلام في معرض "الشارقة"

دور الإعلام في معرض الشارقة
الشارقة ـ نور الحلو

ناقشت المحامية والإعلامية المصرية فريدة الشوباشي، والإعلامية الإماراتية سارة المرزوق، ضمن فعاليات البرنامج الثقافي في معرض الشارقة الدولي للكتاب، قضية "صورة الآخر ودور الإعلام في صناعة النجوم ومسألة الشهرة وأهميتها"، في ندوة أدارتها الدكتورة مريم العجمي.

وتطرقتا الشوباشي والمرزق، إلى دور وسائل الإعلام في صناعتها، وكيف يتسنى لها ذلك، واعتبرتا أن الشهرة والنجومية مسألة مفرحة، لكنها قد تكون ذات طابع سلبي، وأن العمل الصادق والإبداع الحقيقي هو طريق الشهرة والنجومية، مضيفتا أن البحث عن الشهرة ليس عيبًا، لكن يجب أن يكون هناك هدف كي لا يتحول الأمر إلى مشكلة.

 واستهلّت المحامية والإعلامية فريدة الشوباشي حديثها في الندوة، حول بعض محطات سيرة حياتها فهي أساسًا من أصول مسيحية، وتزوجت عام 1958 من الإعلامي علي الشوباشي، وفي العام 1963 أسلمت، وبقي الموضوع خاص بها ولم يعلم به أحد، لأنها بكل بساطة مصرية عربية، ناصرية الانتماء وعاشقة لفلسطين والعروبة، فقد تظاهرت ضد العدوان الثلاثي على مصر عام 1956 وهي مسيحية، وكانت كذلك أثناء المظاهرات المنددة بالاحتلال الصهيوني عام 1967 وهي مسلمة، وفي الحالتين كانت تلك الوطنية والعروبية والناصرية التي تناضل من أجل حقوق شعبها وأمتها وتدافع عنهم.

وأوضحت الشوباشي، أنها دخلت الإسلام نتيجة لقراءة سيرة العدالة في تاريخ الخليفة عمر بن الخطاب، لا لجلبابه أو لحيته، بل لعدالته، مشيرةً إلى أنها أعلنت إسلامها على الملأ إثر حادثة قنا عام 2010 التي تعرض فيها بعض المسيحين المصريين إلى الاغتيال على الهوية، حيث قال حينها الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، أنه "حريص على عنصري الأمة"، مضيفة أن مثل هذا الخطاب استفزها نظرًا لكونه يعكس النفس الصهيوني، فهذا خطاب صهيوني بامتياز، لأننا بكل بساطة عنصر واحد وشعب واحد لا عنصران، بدليل أنها عندما كانت مسيحية، وعندما أصبحت مسلمة لم يتغير فيها أي شيء بخصوص الثوابت الوطنية والقومية العامة، مشيرة إلى أن مسألة الدين والتدين مسألة شخصية خاصة بكل فرد، ولا داعي للتبجح والمتاجرة بها، وقالت إن تجار الدين هم أسفل أنواع التجار، وإن خلاصنا وملاذنا هي عروبتنا، وقضية فلسطين هي قضيتي دومًا، لا يغيرها كامب ديفيد ولا أوسلو ولا أي اتفاقية مع العدو الصهيوني.

وأضافت الشوباشي، أنها عملت في إذاعة "مونتي كارلو" في فرنسا لفترة طويلة، إلى أن جاءت "اتفاقية أوسلو" عام 1993، وبعدها بفترة طلبت منها إدارة الإذاعة أن تجري حوارًا مع شمعون بيريز، لكنها رفضت بقوة وإصرار وثبات، ولم تجر ذلك اللقاء، وترتب على مثل هذا الموقف أن تم طردها من الإذاعة، وسبق ذلك حملات تشويه وهجوم عليها، واتهامها بمعاداة السامية، وأنها أصولية إسلامية، وقريبة من أسامة بن لادن، وغير ذلك من الاتهامات المبرمجة والمقصودة، حيث قالت لمدير إذاعة "مونتي كارلو"، وكان عمرها حينها 59 سنة، "أمسح بلاط ولا أصافح بيدي صهيوني حقير مجرم"، واتهمت أكثر من مرة بأنها معادية للسامية، وبأنها تذيع في نشرة أخبارها ما لا يتفق مع سياسة وأهداف الإذاعة، مثل قولها في ثمانينات القرن الماضي في إحدى النشرات الإخبارية "ميليشيات جنوب لبنان" في وصفها لجماعة سعد حداد وأنطوان لحد، لكن إدارة الإذاعة قالت لها إن هؤلاء ليسوا ميليشيات بل "جيش لبنان الجنوبي"، فردت بكل ثقة: وهل هناك دولة اسمها جنوب لبنان ليكون لها جيش. وكذلك هو الحال في موضوع "إسرائيل" حيث كانت تقول دائمًا "قوات الاحتلال الإسرائيلي" في حين أن المطلوب قوله، وترفضه "الجيش الإسرائيلي".

واستطرت الشوباشي، الشهرة والنجومية مسألة مفرحة، لكنها قد تكون ذات طابع سلبي، لافتة إلى أن الشهرة الحقيقية هي التي يلتزم الإعلامي من خلالها بقول الحقيقة والصدق، ويرتفع فيها منسوب المصداقية، ويبتعد عن التضليل الإعلامي وتزييف الحقائق، مؤكدة أن العمل الصادق والمحترم والإبداع الحقيقي هو طريق الشهرة والنجومية.

وقالت الإعلامية سارة المرزوقي، إن الإعلام لا يعتبر وسيلة نقل معلومات وأخبار فقط، بل يمكن أن يستخدم كوسيلة للنجومية والشهرة، وهذا بشكل عام ومن حيث المبدأ حق مشروع، مع الأخذ بعين الاعتبار مسألة الفكرة من النجومية والهدف منها، لافتة إلى أن هناك نجومًا تمت صناعتهم في الإعلام أو من خلال الإعلام، لكنهم كانوا عبارة عن فقاعات، لأنهم لم يتركوا بصمة حقيقة في الإعلام.

وذكرت المرزوقي، أنه لا يخفى على أحد، أهداف المؤسسات الإعلامية، سواء الأهداف السياسية أو الأيديولوجية، أو الفكرية، أو المذهبية، ومن بين وسائل وآليات تحقيق تلك الأهداف، هناك وسيلة صناعة النجم الإعلامي، ومن المعروف أن كل ما يظهر في الإعلام مدروس بشكل جيد، ويهدف إلى إيصال رسالة ما، والنجم الإعلامي قد يكون أداة أو طريق لإيصال تلك الرسالة، حيث هناك من يتبع النجم الإعلامي ويتأثر به، مما يؤكد على أهمية ومكانة سلطة الإعلام، مشيرة إلى أن هناك وسائل إعلام هدفها الربح، وحتى هذه الوسائل الإعلامية تسعى إلى صناعة النجم الذي يساهم بطريقة أو بأخرى في زيادة أرباحها، مؤكدة أنه ليس عيبًا لكن إن كان ذلك من دون هدف، فإنه يتحول إلى مشكلة حقيقية. 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فريدة الشوباشي وسارة المرزوق تناقشان دور الإعلام في معرض الشارقة فريدة الشوباشي وسارة المرزوق تناقشان دور الإعلام في معرض الشارقة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 09:56 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ترامب يبحث بناء منصة خاصة له بعد حذف حسابه على "تويتر"

GMT 06:31 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين غرب سلفيت

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 01:38 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

منظمة عراقية تدرب السيدات على الحرف اليدوية

GMT 07:53 2020 الإثنين ,06 تموز / يوليو

الموت يفجع المطرب اليمني وليد الجيلاني

GMT 07:20 2016 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

التعددية سلاح ذو حدين عربيًا

GMT 22:48 2017 الإثنين ,06 شباط / فبراير

ترامب: إيران تلعب بالنار؟!
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday