نقابة الصحافيين الفلسطينيين تدعو الإعلام العربي إلى وقف استضافة المسؤولين الإسرائيليين
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

16 صحافيًا معتقلًا لدى سلطات الاحتلال

نقابة الصحافيين الفلسطينيين تدعو الإعلام العربي إلى وقف استضافة المسؤولين الإسرائيليين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - نقابة الصحافيين الفلسطينيين تدعو الإعلام العربي إلى وقف استضافة المسؤولين الإسرائيليين

نقابة الصحافيين الفلسطينيين
غزة – محمد حبيب

دعت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، اليوم السبت، وسائل الإعلام العربية والإسلامية، الى وقف استضافة أي مسؤول من كيان الاحتلال الإسرائيلي، احتراما لدماء شعبنا ودماء الصحفيين، وتضحيات الشهداء والأسرى.جاءت هذه الدعوة، خلال وقفة تضامنية مع فضائية فلسطين اليوم السبت، شارك فيها عشرات الصحفيين وعدد من الشخصيات الوطنية والحزبية امام مقر الفضائية في مدينة البيرة، بعد اقتحام قوات الاحتلال لمقري فضائية "فلسطين اليوم، وشركة "ترانس ميديا" في رام الله، واعتقلت 3 صحفيين بينهم مدير مكتب فلسطين اليوم في الضفة، ومصادرة محتويات المقرين، وتعليق امر عسكري يقضي بإغلاق المكتب.

وأكد نقيب الصحفيين ناصر أبو بكر في كلمته خلال الوقفة، "إن رسائل بعثت الى المفوض السامي لحقوق الانسان والى جهات اخرى حقوقية، طالبنهم فيها، بالحضور الى فلسطين والتحقيق في جرائم الاحتلال"، مشيرا الى انه قد تمت دعوة اتحاد الصحفيين الدولي أيضا الى عدم قبول عضوية أي نقابة إسرائيلية، لان الصحفيين الإسرائيليين يشاركون جيشهم في الانتهاكات والجرائم.

وحذر أبو بكر من مخطط للاحتلال الإسرائيلي، يقضي باستهداف كل الصحافة الفلسطينية، عقب اعلان رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو الحرب على وسائل الاعلام الفلسطينية بحجة التحريض، مؤكدا انها خطوة أخرى باتجاه تكميم الأفواه وقمع حرية العمل الصحفي، مشدّدًا على ان كل جرائم الاحتلال بحق الصحفيين، لن تثنيهم عن أداء واجبهم بمهنية، وان صوت الحق سيصل الى كل العالم، وسيدحض كل الادعاءات الزائفة التي تحاول تضليل الرأي العام العالمي.

بدوره، أوضح امين عام المبادرة الفلسطينية مصطفى البرغوثي، ان هذه الجرائم المستمرة بحق الاعلام الفلسطيني، ما هي الا دليل على فشل الاحتلال وسياسته، وانه لن ينجح بطمس الحق والحقائق.وبحسب نادي الأسير الفلسطيني، فإن 16 صحفيا معتقلون لدى سلطات الاحتلال، بينهم طلبة إعلام.

في سياق متصل أكدت إدارة فضائية فلسطين اليوم الإخبارية أن مداهمة مكاتب القناة  في محافظة رام الله والبيرة، ومصادرة معدات البث وكاميرات التصوير واعتقال الزميل الصحفي فاروق عليات إجراء عدواني جاء إنفاذاً لقرار اتخذه مجلس الوزراء الإسرائيلي المصغر (الكابينت) باستهداف القناة سبقه قبل ذلك اعتقال الزميل مجاهد السعدي، مراسل القناة في جنين، منذ ستين يومًا.
وأضافت إدارة القناة: نرى في إجراءات جيش الاحتلال وحكومته تطوراً خطيرًا يستهدف إسكات هذا الصوت الوطني المقاوم، والذي يعكس نبض شعبنا في كافة أماكن تواجده، ويرافق بالمتابعة الدقيقة وبمهنية عالية يشهد بها الجميع، وقائع انتفاضة شعبنا الفلسطيني المتجددة،  ان الانتفاضة التي أربكت حكومة الاحتلال وأجهزتها الأمنية، فتوجهت إلى الانتقام من قناة "فلسطين اليوم"، بما تمثله من صوت إعلامي مقاوم، ومن حضور مؤثر في المشهد الإعلامي، مشيرة إلى ان الإجراءات العدوانية الخطيرة، اثارت ردود فعل واسعة، وتداعى الجسم الإعلامي الفلسطيني والعربي إلى التضامن مع "فلسطين اليوم"، مطالبة بالمزيد من التضامن والتحرك في مواجهة الاعتداء على القناة، حتى لا يشعر الاحتلال بأنه يستطيع الاستفراد بـ"فلسطين اليوم".

ودعت إدارة القناة الاتحادات والنقابات والمنظمات الصحافية العربية والدولية، والهيئات الحقوقية إلى التحرك السريع والعاجل من أجل جبه الاعتداء الإسرائيلي الذي يستهدف حرية التعبير، والحق في نقل المعلومات، داعية إلى التضامن مع الزميلين فاروق عليات ومجاهد السعدي، والمطالبة بالإفراج الفوري عنهما، مؤكّدة على أن فضائية فلسطين اليوم مستمرة في أداء دورها، وتأدية رسالتها الإعلامية في الدفاع عن حقوق شعبنا الفلسطيني، ودعم مقاومته المشروعة للاحتلال الإسرائيلي.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نقابة الصحافيين الفلسطينيين تدعو الإعلام العربي إلى وقف استضافة المسؤولين الإسرائيليين نقابة الصحافيين الفلسطينيين تدعو الإعلام العربي إلى وقف استضافة المسؤولين الإسرائيليين



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 02:42 2017 الأربعاء ,19 إبريل / نيسان

فيوليت براون أكبر معمرة في العالم تعيش في جامايكا

GMT 02:53 2018 الثلاثاء ,04 أيلول / سبتمبر

الفنانة نادية الجندي تؤكد تحضيرها لعمل فني جديد

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 17:58 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد عصير القصب لمكافحة العدوى البولية

GMT 15:56 2020 الإثنين ,20 إبريل / نيسان

هاتف LG Velvet الذكي يظهر في فيديو تشويقي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday