التحاق الطالب بدورات للمواد المفضلة واجب قبل دخول الجامعة
آخر تحديث GMT 10:19:15
 فلسطين اليوم -

اختيار الموضوعات والتدريب عليها تساعد على النجاح

التحاق الطالب بدورات للمواد المفضلة واجب قبل دخول الجامعة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - التحاق الطالب بدورات للمواد المفضلة واجب قبل دخول الجامعة

التحاق الطالب بدورات للمواد المفضلة واجب قبل دخول الجامعة
لندن ـ كاتيا حداد

سلطت صحيفة "الغارديان" البريطانية الضوء على ضرورة اختيار الطالب للمواد التي يفضل دراستها في الجامعة والالتحاق بدورات تدريبية متخصصة فيها، وذلك قبل إتمام إجراءات التسجيل في مختلف الجامعات البريطانية، وبغض النظر عن المواد التعليمية المختارة، من الضروري التأكد من حب الطالب لها تمامًا مثل الجامعة.

وأوضحت رئيس الصف السادس في كلية "بورنموث وبول"، التي ساعدت المئات من الشباب على اختيار المواد التي يفضل دراستها في الجامعة تريسي غريفين: "يجب على الطالب أن يختار الموضوعات التي يستمتع بها، والتي سيدرسها لمدة ثلاثة أعوام ويدفع مبالغ طائلة من أجل ذلك".

وفي حين تبدو هذه النصيحة واضحة، إلا أن الكثير من الشباب يضعون استمتاعهم بالدراسة في أسفل القائمة، خلف سمعة الجامعة وموقعها والدورات التدريبية.

وتابعت غريفين: "إذا شعر الطالب بأن المنهج رائع، فيمكنه التغاضي عن موقع الجامعة المثالي والاستمتاع بوقته، والعكس صحيح عندما يكره الدورة التدريبية التي التحق بها، عندها قد ينتهي به الأمر إلى قضاء وقت بائس".

وأضافت: "معرفة المواد التي يرغب الطالب في دراستها ليست سوى الخطوة الأولى، ويحتاج الطلاب المشتركون إلى النظر عن كثب في المحتوى الدراسي، على سبيل المثال دعنا نقول إنك ترغب في دراسة السياسة".

وأردفت: "توجد موضوعات ومناهج مشتركة في الدورات التدريبية في مختلف الجامعات، ومن الصعب أن نجد جامعتين تقدم نفس المضمون، فعلى سبيل المثال قد يكون الحصول على درجة السياسة في جامعة ادنبره مختلف تمامًا عن جامعة ساسكس".

وجعل البحث في الدورات التدريبية في مختلف مناهج التاريخ على مختلف المستويات الطالب لويس جيفريز يسجل في جامعة "ساوثامبتون"، حيث أفاد الطالب: "عندما علمت أن هناك دورات تدريبية تنطوي على البحث في التاريخ من خلال عدسة الفيلم، إلى جانب البحث في التاريخ العسكري، أدركت أن الأخير يثير اهتمامي ولذلك التحقت به".

وسلك الطالب سامي شام، الطريق نفسه لاتخاذ قرار بشأن الدورات التدريبية التي سيلتحق بها لدراسة الأدب الإنجليزي من خلال موقع "كليرينج"، الذي يوفر خدمة القبول في الجامعات العام الماضي، وأبرز: " كان أمامي العديد من الخيارات، ولكن عندما علمت أن جامعة لانكستر، توفر الكثير من الدورات في الأدب الفيكتوري والقوطي، عرفت أنه كان الخيار الصحيح بالنسبة لي".

وأفادت مستشارة الوظائف سوزان بيرك: "تعتبر معرفة كيفية تقييم الدورات التدريبية مهمة للغاية، وبالنسبة للطلاب الذين يجدون الامتحانات صعبة، فسيكون دخول امتحان متخصص في أحد المناهج كارثة"، مضيفة أن إتباع برامج دراسية لمدة عامين سيكون اختيارًا مناسبًا للطلاب المتحمسين، والتي تتوفر في 10 مؤسسات للتعليم العالي في بريطانيا.

وصرّحت الطالبة فلورنسا تولر، التي اختارت الالتحاق بدورات تدريبية لمدة عامين في جامعة باكنغهام: "لقد اعتقدت دائمًا أن العطلة الصيفية الطويلة ستكون مضيعة للوقت، وأجد أنه من المناسب بالنسبة لي التركيز على منهج واحد لدراسته على مدار العام، كما وفر لها هذا الأمر الكثير من المصاريف، على الرغم من أن تكاليف دراسة الدورات التدريبية في جامعة باكنغهام أعلى من الجامعات الأخرى، إلا أن الالتحاق بدورة تدريبية طوال الصيف، يوفر مصاريف عام بأكمله من السكن وتكاليف المعيشة، مما يجعل الحصول على دورات تدريبية أكثر فعالية من حيث التكلفة، وتحتوي على قيمة كبيرة مقابل المال".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التحاق الطالب بدورات للمواد المفضلة واجب قبل دخول الجامعة التحاق الطالب بدورات للمواد المفضلة واجب قبل دخول الجامعة



 فلسطين اليوم -

تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا بـ "البلايزر الكاب" خلال حضورها مؤتمرًا عن المناخ

مدريد ـ لينا العاصي
البلايزر الكاب قطعة غالباً من تزيّن بها الملكة ليتيزيا إطلالاتها لمنحها أسلوباً عملياً وأنيقاً وفي الوقت نفسه عصرياً، فنراها تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وفي كل مرة تنسّقها بشكل أنيق ومختلف. ولحضورها مؤتمراً عن المناخ في مدريد، تألقت الملكة بفستان ميدي رمادي بنقشة المربعات نسّقت معه حزاماً رفيعاً لتحديد خصرها. وأكملت الملكة ليتيزيا اللوك بالكاب الأسود، مع الكلاتش والحذاء الستيليتو باللون الأسود أيضاً. ومن الناحية الجمالية، إعتمدت تسريحة الشعر المنسدل والماكياج الناعم كعادتها. ولاعتماد صيحة البلايزر الكاب لا يعني فقط إعتمادها مع الفستان فقط، فسبق للملكة ليتيزيا أن تألقت بهذه البلايزر التي اعتمدتها في مناسبات عدة سواء مع فساتين أو حتى مع القميص والسروال الكلاسيكي وكذلك مع القميص الأحمر مثلاً والتنورة المزيّنة بن...المزيد

GMT 04:08 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على المواقع الخلابة للاستكشاف في ألبانيا
 فلسطين اليوم - تعرف على المواقع الخلابة للاستكشاف في ألبانيا

GMT 04:03 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر طهران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
 فلسطين اليوم - بومبيو يحذر طهران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 19:27 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

استبعاد روسيا من مونديال قطر 2022 وأولمبياد طوكيو 2020

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 09:31 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 04:13 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

بيكربونات الصوديوم ترفع معدلات الولادة الطبيعية

GMT 08:51 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

الفارسة السعودية دلما ملحس تنافس في بطولة العالم

GMT 12:17 2015 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح للزوج للتعامل مع زوجته المريضة بسرطان الثدي
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday