بريطانية داعشية تلقت أفكارها المتطرفة في أكبر مساجد بريطانيا
آخر تحديث GMT 14:10:41
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

مزاعم تدين المنتدى الإسلامي في أوروبا ببث الفكر المتشدد

بريطانية داعشية تلقت أفكارها المتطرفة في أكبر مساجد بريطانيا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بريطانية داعشية تلقت أفكارها المتطرفة في أكبر مساجد بريطانيا

عروس "داعش" البريطانية
لندن ـ ماريا طبراني

زعمت التقارير الإخبارية أن عروس "داعش" البريطانية التي استمالت ثلاث من صديقات المدرسة للانضمام إلى صفوف التنظيم المتطرف، تلقت الأفكار المتطرفة في جمعية خيرية نسائية مقرها أكبر المساجد البريطانية، وأصبحت شامينا بيغوم، واحدة من أصغر المراهقات البريطانيات التي انضمت إلى الجماعة المتطرفة عندما هربت من منزلها في شرق لندن، وسافرت إلى سورية في كانون الأول/ديسمبر الماضي عندما كان يتراوح عمرها 15 عامًا.

وتلا ذلك فرار ثلاثة من أقرب أصدقاء المدرسة إلى سورية بعد ثلاثة أشهر، الأمر الذي دفع السلطات الدولية للبحث عنهم وإنقاذهم، وهم أميرة حقر (16 عامًا)، وكاديزا سلطانة (16 عاما)، وشاميما بيغوم (15 عامًا)، واتهم القادة الإسلاميون وبعض أفراد أسر الفتيات الهاربات، مواقع الإنترنت لاستمالة التلميذات الأربعة، اللائي كن جميعا تلميذات في أكاديمية "بيثنال الخضراء" في تاور هامليتس شرق لندن.

وادعت بعض التقارير أن شارمينا تعمقت في الفكر المتطرف لأول مرة داخل مسجد "وايت تشابل" شرق لندن، عن طريق دعوة مجموعة من النساء تسمى "المنتدى الإسلامي في أوروبا"، وقامت الفتاة فيما بعد بجذب ثلاثة من صديقاتها للمشاركة في الندوات الدينية.

وسبق وأن أثار "المنتدى الإسلامي في أوروبا" جدلاً واسعًا، لأن أحد مؤسسيه هو مسلم متطرف مشتبه فيه، ويواجه اتهامات بـارتكاب 18 جريمة قتل وجرائم الحرب في موطنه بنغلاديش.

وكسر أفراد الأسرة وأقارب الفتاة المراهقة حاجز الصمت، وصرحوا لصحيفة "ذا ميل أون صنداي" بأنهم يشكون بأن النساء المحتالات داخل الجناح النسوي للمنتدى الإسلامي، والمعروف باسم منتدى الأخوات أو المسلمات، نصحنها بالسفر إلى سورية في أعقاب وفاة والدتها، إلا أن المنتدى الإسلامي نفى كل هذه الإدعاءات.

وذكروا في سلسلة من الحوارات أجروها مع صحيفة "ميل أون صنداي" البريطانية "لقد تم استمالة شارمينا للانضمام إلى منتدى الأخوات، عندما كانت ضعيفة للغاية عقب وفاة والدتها من مرض السرطان، وأقنعها أعضاء المنتدى أنها ستلتقي والدتها في السماء إذا وافتها المنية وهي تقاتل من أجل تنظيم "داعش" في سورية.

ولفتوا إلى أن شارمينا شجعت فيما بعد ثلاث من صديقاتها لحضور ندوات دينية في مسجد لندن الشرقي، الذي ينفي دائمًا أي صلات بالتطرف الإسلامي، موضحين أن شارمينا اقترضت 500 جنيه إسترليني من جدتها بحجة رغبتها في التسوق، إلا أنها استخدمت النقود لشراء تذكرة طائرة إلى تركيا ومن هناك سافرت إلى سورية.

وبينوا أنها خدعت جدتها في الحصول على جواز سفرها، موضحة أنها تحتاج إليه من أجل مشروع مدرسي، وقبل شهرين أجرت شارمينا اتصال هاتفي مع عائلتها، للكشف أنها تزوجت من مقاتل سوري.

وكشف والد شارمينا" محمد نزام الدين، البالغ من العمر 38 عامًا، أنه لاحظ حدوث تغيير مفاجئ على ابنته، عندما توفيت زوجته شهناز بيغوم، بسرطان الرئة في كانون الثاني/يناير من العام الماضي عن عمر يناهز الـ 33 عامًا، وحتى ذلك الحين كانت الفتاة تلميذة ذكية تستمتع بسماع موسيقى ريهانا، ومشاهدة المسلسل البريطاني الشهير "إيست إندرز"، وكانت تدرس بكد لأنها تحلم بأن تصبح طبيبة.

وذكر نزام الدين الذي يعمل كنادل في مطعم هندي، "قلت للشرطة أن ابنتي تغيرت بشكل كامل بعد وفاة والدتها" وبدأت بعد ذلك في حضور الندوات الدينية في مسجد شرق لندن بانتظام، وارتداء الملابس الإسلامية مثل الحجاب، ويعتقد أن تركيز اهتمام ابنته في الإسلام كان رد فعل لوفاة والدتها، ولذلك لم يظهر أي بوادر قلق.

وأضاف "اعتادت أن تطلب مني اصطحابها إلى مسجد شرق لندن، حيث أرادت أن تذهب وتصلي فيه، وفي بعض الأحيان كانت تتصل بي حتى أذهب لاصطحابها من هناك".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بريطانية داعشية تلقت أفكارها المتطرفة في أكبر مساجد بريطانيا بريطانية داعشية تلقت أفكارها المتطرفة في أكبر مساجد بريطانيا



 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 12:12 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

تسريحات شعر مستوحاة من أميرات ديزني لعروس 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - تسريحات شعر مستوحاة من أميرات ديزني لعروس 2020 تعرفي عليها

GMT 12:05 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها
 فلسطين اليوم - 10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 06:35 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 03:53 2016 الأربعاء ,28 كانون الأول / ديسمبر

وليد توفيق يحيي حفلة زفاف نجلة المنتج صادق الصباح

GMT 11:04 2014 الإثنين ,27 تشرين الأول / أكتوبر

النجمة صوفيا لورين تطرح مذكراتها العاطفيّة الخاصة

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

حرباء تنجب 26 طفلًا بحجم الأظافر على يد مربيها

GMT 04:07 2015 الأربعاء ,15 تموز / يوليو

أثيوبيا تمثل أفضل وجهة للسياحة في عام 2015

GMT 22:45 2016 الأحد ,25 كانون الأول / ديسمبر

مدفأة "فاير بليس" للحصول على غرفة معيشة عصرية

GMT 01:06 2015 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء الآثار يعرضون أسرار مدينة "بومبي اليونانية" القديمة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday