ميلانيا ترامب تثير الجدل داخل البيت الأبيض بعد تكهنات بتغيير بنود اتفاق الطلاق
آخر تحديث GMT 02:28:19
 فلسطين اليوم -

أجّجت وسائل الإعلام الشائعات حول اقتراب موعد انفصال الثنائي الأمريكي الأول

ميلانيا ترامب تثير الجدل داخل البيت الأبيض بعد تكهنات بتغيير بنود اتفاق الطلاق

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ميلانيا ترامب تثير الجدل داخل البيت الأبيض بعد تكهنات بتغيير بنود اتفاق الطلاق

يدة أمريكا الأولى ميلانيا ترامب
واشنطن - فلسطين اليوم

منذُ توليه منصب الرئاسة ويثير دونالد ترامب، الرئيس الأميركي، الجدل بكل أفعاله تقريبًا خصوصًا حول علاقته بسيدة أمريكا الأولى ميلانيا ترامب، والآن أثارت ميلانيا نفسها الجدل والتكهنات بتغيير بنود اتفاق الطلاق من ترامب، فوفقًا لصحيفة "إكسبريس" البريطانية، لم يسبق أن شهد البيت الأبيض أي واقعة طلاق من الرؤساء الأمريكيين السابقين، ولكن يبدو أن قرار ميلانيا ترامب يُرجّح حدوث ذلك الآن.

ومنذ فترة لاحظ العديد من المتابعين فتور العلاقة بين الرئيس الأمريكي والسيدة الأولى، وخاصة عندما أصرّت ميلانيا على أن يُنهي ابنهما السنة الدراسية في نيويورك، قبل الانتقال إلى البيت الأبيض، ومن ثم أجّجت وسائل الإعلام الأمريكي الشائعات حول اقتراب موعد انفصال الثنائي الأمريكي الأول، بالإشارة إلى أن ميلانيا تنأى بنفسها عن ترامب في الكثير من المناسبات، فضلًا عن تجنُّب أي حديث علني عن ذكرى زواجهما.

ويجدر بالذكر أن ترامب وميلانيا قد وقّعا اتفاقًا ما قبل الزواج، والذي يُحدّد شروط وأحكام تقسيم الممتلكات وغيرها في حال الطلاق، وسبق أن ذكر ترامب أن تحديده شروط اتفاق ما قبل الزواج مع ميلانيا تم بسلاسة، وقال: "الشيء الجميل هو أنها تتفق معي، إنها تعرف أن عليّ فعل ذلك".

وتُرجّح الصحيفة أنه قد تم تغيير شروط الطلاق قبل دخول ميلانيا البيت الأبيض، حيث كان وصول الثنائي البيت الأبيض أمرًا غير متوقّع عند توقيع الاتفاق، وقالت المحامية "جاكلين نيومان"، المتخصصة في دعاوى الطلاق، إنه من المرجّح أن ميلانيا أضافت شروطًا عندما أصبحت السيدة الأولى للولايات المتحدة، بسبب التغييرات الواسعة في نمط حياتها، مشيرة إلى أنها طلبت مبلغًا أكبر من السابق في حال الطلاق.

ونظرًا لأن بارون، البالغ من العمر 13 عامًا فقط، هو الابن الوحيد للزوجين ترامب فإنه سيكون جزءًا من أي اتفاق حول الطلاق، حيث سيُركّز على ترتيبات معيشته ما دام عمره دون 21 عامًا، وسيتم أيضًا وضع بنود تتعلّق بالحضانة وتأمين الدعم المالي له في هذه الفترة.

وإذا وقع الطلاق بين ميلانيا ودونالد خلال فترة توليه منصب رئاسة الولايات المتحدة، فسيكون منصب السيدة الأولى شاغرًا وسيتعيّن على الرئيس اختيار شخص آخر ليحل محلها، ورجّحت مصادر مقرّبة من الرئيس أنه سيختار ابنته الكبرى إيفانكا نظرًا لعملها كمستشارة أولى في إدارة ترامب وحضورها العديد من المناسبات الرسمية البارزة، كما أنه من المرجّح أن يكون ترامب مسؤولاً عن تأمين مكان تعيش فيه ميلانيا وبارون، إذا غادرا البيت الأبيض بعد وقوع الطلاق، ولكن يُعتقد أن ميلانيا ستنتظر حتى ينهي بارون سنته الدراسية قبل مغادرة واشنطن.

وبعد انتهاء الزواج رسميًا، من المُستبعد أن تتحدّث ميلانيا عن حياتها مع ترامب، حيث سبق وألزم ترامب زوجاته السابقات بعدم نشر أي مذكرات أو خطابات أو قصص أو صور فوتوغرافية أو مقابلات أو مقالات من أي نوع تشمل أي تفاصيل زوجية، ومن المتوقّع أن يُلزم ميلانيا بنفس الأمر.

قد يهمك أيضًا:

إطلالات ميلانيا ترامب تكلّفها نحو 20 ألف إسترليني خلال شهر آذار

شعبية ميلانيا ترامب ترتفع مقابل زوجها الرئيس الأميركي

   
palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ميلانيا ترامب تثير الجدل داخل البيت الأبيض بعد تكهنات بتغيير بنود اتفاق الطلاق ميلانيا ترامب تثير الجدل داخل البيت الأبيض بعد تكهنات بتغيير بنود اتفاق الطلاق



بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري بأسلوب الملكة ليتيزيا الراقي

مدريد ـ لينا العاصي
الملكة ليتيزيا لا تخذلنا أبداً في ما يتعلّق بالإطلالات الراقية التي تسحرنا بها في كل مناسبة. فقد تألقت خلال الإحتفال بالعيد الوطني لإسبانيا بفستان ميدي أنثوي بإمتياز باللون الزهري الباستيل من ماركة فيليب فاريلا Felipe Varela. هذا الفستان الذي صُمم خصيصاً للملكة ليتيزيا، تميّز بالقصة الـA line مع حزام لتحديد خصرها الرفيع، كذلك بالياقة التي تعرف بإسم peter pan، إضافة الى الزخرفات على شكل فراشات التي زيّنت الفستان إضافة إلى الأزرار الأمامية. الأكمام أيضاً لم تكن عادية، بل تميّزت بقماشها الشفاف والكشاكش التي زيّنت أطرافها. وقد أكملت الملكة ليتيزيا اللوك بحذاء من ماركة Steve Madden باللون الزهري مع شريط من الـpvc من الأمام، وحملت حقيبة كلاتش من ماركة Magrit باللون الزهري أيضاً. ولإطلالة أنيقة، إعتمدت ليتيزيا تسريحة الشعر المرفوع على شكل كعكة الأم...المزيد

GMT 06:28 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
 فلسطين اليوم - "الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال

GMT 06:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
 فلسطين اليوم - الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 06:06 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة
 فلسطين اليوم - استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة

GMT 07:17 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية تنطلق من "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية
 فلسطين اليوم - دعوات عربية تنطلق من "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 12:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تنتصر على إيسلندا بهدف نظيف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 13:26 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ضمن منافسات الجولة الأولى المؤهلة لكأس أفريقيا

GMT 07:19 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الفيصل يتسلم جائزة القادة تحت 40 عامًا على مستوى العالم

GMT 15:47 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

وُضع التقرير في الملف المعروض على غرفة فض النزاعات

GMT 13:20 2014 الإثنين ,15 أيلول / سبتمبر

افتتاح كلية الدعوة الإسلامية في مدينة الظاهرية

GMT 00:44 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البقر الأنكولي يواجه خطر الاختفاء بسبب التدخلات الجينية

GMT 02:31 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

ليلى علوي سعيدة لاختيارها رئيسة للجنة تحكيم في مهرجان أسوان

GMT 00:14 2015 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ناينغولان يؤكد سعادته بتصدر "روما" لترتيب الدوري الإيطالي

GMT 07:16 2016 الثلاثاء ,17 أيار / مايو

مسلسل "فوق مستوى الشبهات" ينتهي من 13 ساعة

GMT 06:53 2019 السبت ,16 شباط / فبراير

أفضل مطاعم الإفطار في ماربيا الإسبانية

GMT 02:38 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

نصائح لتزيين الدرج الداخلي في المنزل بطريقة إبداعية

GMT 02:37 2016 الأحد ,08 أيار / مايو

فوائد أعشاب الشيح الصحية
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday