إسرائيل تحرم 57 فلسطينية يقبعن في سجونها من الاحتفال بيوم المرأة العالمي
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

بينهنّ 13 قاصرًا و9 مُصابات برصاص قوات الاحتلال

إسرائيل تحرم 57 فلسطينية يقبعن في سجونها من الاحتفال بيوم المرأة العالمي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - إسرائيل تحرم 57 فلسطينية يقبعن في سجونها من الاحتفال بيوم المرأة العالمي

السجون الإسرائيلية
غزة – علياء بدر

تحرم إسرائيل 57 فلسطينية، يقبعن في سجني "الشارون، والدامون"، بينهنّ 13 قاصر و9 مُصابات برصاص الاحتلال الإسرائيلي، من مشاركة عائلتهن فرحة الاحتفال بيوم المرأة العالمي الذي يصادف الثلاثاء الثامن من آذار/مارس.

وشددت الأسيرة المحررة فاطمة الزق، على أن العالم يجب عليه أن يُدرك أنه أثناء احتفاله باليوم العالمي للمرأة، والتغني بحقوقها، هناك فلسطينيات مُعتقلات خلف قضبان السجون الإسرائيلية، ولا يُنصفهم أحدًا، وتُمارس ضدهم سياسات قمعية عنصرية، في انتهاك صارخ لكل مواثيق حقوق الإنسان، وتساءلت "أين العالم عن المرأة الفلسطينية، التي تُكابد الويلات داخل السجون الإسرائيلية، وتُعامل بطريقة غير إنسانية، وتُحرم من الحصول على أبسط الحقوق المكفولة، وتمتع دخول طبيب نساء خاص إليُهنّ!".

واتهمت المحررة الزق، العالم الذي يحتفل بيوم المرأة، بالتقصير تجاه المرأة الفلسطينية، وعدم إعطاء قضاياها خاصة المُرتبطة بالصراع مع الاحتلال أي أهمية. ووجهت رسالة لكل الأحرار في العالم ولكافة المؤسسات الحقوقية الدولية العاملة في مجال حقوق الإنسان بممارسة الضغط على حكومة الاحتلال من أجل الإفراج عن الفلسطينيات من داخل السجون الإسرائيلية، مُشددة على ضرورة وقوف أحرار فلسطين تجاه مسؤولياتهم نحو الأسيرات الفلسطينيات. وأضافت الزق، التي عاشت ذات اليوم داخل السجن قبل تحررها، أن الأسيرات في اليوم ذاته من كل عام يعشنّ ظروفًا صعبةً جدًا، ويبتسمون رغم آلمهم، حتى لا تظهرنّ بشكل المُنكسر أمام إدارة مصلحة السجون، التي تتعمد مُضايقتهم بشكلٍ مُفتعل يوميًا".

وأكدت عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية مريم أبو دقة، أن المرأة الفلسطينية تحتفل على طريقتها؛ مضيفةً "تحتفل المرأة الفلسطينية بصمودها ودعم مقاومة شعبها، وهي داخل السجون الإسرائيلية صابرة، وتحفل أيضًا وهي مُتمسكة بحق عودتها إلى أرضها، والمشاركة في صناعة القرار". وأوضحت أبو دقة أن العالم يجب أن يُنصف المرأة الفلسطينية، كونها شريك في النضال الوطني، ودعت المنادين بحقوق الإنسان النظر إلى معاناة المرأة الفلسطينية، جراء المُمارسات الإسرائيلية، والضغط لوقفها فورًا؛ موجهة التحية لشهيدات الانتفاضة والثورة الفلسطينية والأسيرات داخل السجون.

وتقبع  33 أسيرة في سجن "هشارون"، و24 أسيرة في سجن "الداموان"، من بينهن 13 أسيرة قاصرة، أقل من 18 عامًا، وأصغرهنّ الأسيرة ديما الواوي، 12 عامًا، من حلحول، وهنّ  "ساجدة حسن، ونيفين الجعبري، وراما جعابيص، وملاك سليمان، وكاريمان سويدان، واستبرق نور، ونورهان عواد، ولما البكري، ومرح باكير، وهدية ابراهيم، ومنار شويكي، وجيهان طقاطقة". ومن بين الأسيرات 9 مُصابات برصاص الاحتلال الإسرائيلي لدى اعتقالهنّ، وهُنّ  "لما البكري، ونورهان عواد، وإستبرق نور، وياسمين الزرو، واسراء جعابيص، وأمل طقاطقة، وعبلة العدم، وحلوة حمامرة، وشروق دويات".
 
وبينت هيئة شؤون الأسرى أن هناك أسيرتين معتقلتين إداريًا، وهما  "سناء أبو سنينة، وأسماء قدح"، وأسيرتين من سكان قطاع غزة، وهما "سناء الحافي، ونسرين حسن"، و9 أسيرات أمهات، وهُنّ  "سامية مشاهرة، وحلوة حمامرة، وهيفاء أبو صبيح، ونسرين حسن، وإيمان كنجو، وتمارة أبو صبحة، وأميرة حميدات، وأميرة صلاح". وذكرت الهيئة أنه منذ عام 1967 بلغت حالات اعتقال النساء الفلسطينيات، 15 ألف حالة تقريبًا، وأن 10 أسيرات أنجبن أطفالهن داخل سجون الاحتلال، وهُنّ "زكية شموط، وأميمة الآغا، وميرفت طه، وماجدة السلايمة، وسمر صبح، وفاطمة الزق، ومنال غانم، وسميحة تايه، وعائشة الكرد، وانتصار القاق".

ودعت أقدم الأسيرات لينا جربوني التي تقضي حكما بالسجن مدة 14عامًاً، إلى الاهتمام بالأسيرات على كافة المستويات، مُعتبرة أن الأسيرة الفلسطينية سجلت بطولات وتضحيات كثيرة، وتستحق الاهتمام والعناية لما ترمز له من العطاء والتضحية. وحيت الأسيرة النائب خالدة جرار، الشعب الفلسطيني، لمناسبة يوم المرأة العالمي الثامن من آذار/مارس، وأكدت أن نضال المرأة الفلسطينية الوطني والاجتماعي، مستمر ومتواصل حتى نيل الحرية من الاحتلال، والقضاء على كافة أشكال الاضطهاد والظلم والعنف والتمييزفي حق المرأة.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إسرائيل تحرم 57 فلسطينية يقبعن في سجونها من الاحتفال بيوم المرأة العالمي إسرائيل تحرم 57 فلسطينية يقبعن في سجونها من الاحتفال بيوم المرأة العالمي



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 09:03 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الدلو" في كانون الأول 2019

GMT 00:06 2020 السبت ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يؤكد بإمكاني أنا أيضا أن أعلن عن فوزي بالرئاسة

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 06:18 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 10:34 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور

GMT 09:57 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

108 مستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى وينفذون جولات استفزازية

GMT 14:53 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أسطورة النصر السعودي ماجد عبدلله يرغب في شراء العالمي

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 05:47 2019 الأربعاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

فوضي كوندليزا رايس طعم ابتلعته شعوبنا لتفتيت وحدتها

GMT 11:43 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ما هي «خطوط الدفاع» عــن العهد والحكومة؟!
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday