الخفافيش لديها مناعة تقيها من 100 فيروس أخطرها إيبولا
آخر تحديث GMT 20:50:20
 فلسطين اليوم -

"حدوة الحصان" يتسبَّب في الإصابة بالالتهاب الرئوي

الخفافيش لديها مناعة تقيها من 100 فيروس أخطرها "إيبولا"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الخفافيش لديها مناعة تقيها من 100 فيروس أخطرها "إيبولا"

الخفافيش حاضنة لأكثر من 100 فيروس
لندن ـ ماريا طبراني

كشف الباحثون للمرة الأولى أن الخفافيش يمكنها حمل أشد الأمراض فتكًا في العالم من دون الإصابة بها، وأنها على عكس البشر لديها جهاز مناعة مفرط النشاط يعمل طوال الوقت وليس فقط في حالة العدوى مثل البشر، إذ تعد الحاضن الطبيعي لأكثر من 100 فيروس وكثير منها قاتل للبشر، منها فيروس "إيبولا" الفتّاك.

الخفافيش لديها مناعة تقيها من 100 فيروس أخطرها إيبولا

وأكد العلماء أن الخفاش مصدر لأمراض أخرى مثل  متلازمة الالتهاب الرئوي في الشرق الأوسط وفيروس هيندرا، وقد أصيب بحيرة من كيفية حمل الخفافيش الفيروسات من دون الإصابة بها، واكتشف الباحثون في دراسة جديدة أن الخفافيش تمتلك عددًا منخفضًا من البروتينات التي تدعى إنترفيرون، والتي تلعب دورًا أساسيًّا في الجهاز المناعي لدى هذه المخلوقات عن البشر، ويساعد الإنترفيرون على زيادة استجابة المناعة الفطرية لدى الخفافيش حتي في حالة عدم الإصابة، ما يعتقد أنه يساعد هذه الحيوانات على عدم الإصابة بهذه الأمراض.

ويسبب وجود مثل هذه الاستجابة المناعية الثابتة في الثدييات الأخرى  ضررًا على الأنسجة ما يؤدي إلى أمراض مناعة ذاتية شديدة مثل التهاب المفاصل، وذكرت أستاذ المناعة في الكومنولث العلمية ومنظمة البحوث الصناعية في أستراليا، الدكتورة ميشيل بيكر، أنه على عكس البشر والفئران التي يتم تفعيل جهاز المناعة لديهم فقط استجابة للعدوى يعمل الإنترفيرون في الخفافيش باستمرار، ما يجعلها تدافع ضد الأمراض طوال الوقت، ويعد نظام المناعة الدائم في الثدييات الأخرى أمرًا خطيرًا بالنسبة إلى الأنسجة والخلايا لكنه يعمل في وئام داخل الخفافيش.

وتم تتبع نوع من الخفافيش يعرف بـ"الخفاش من دون ذيل" ووجد أنه مصدر لوباء إيبولا غرب أفريقيا، ويعتقد أنه يستقر في شجرة بالقرب من قرية في غينيا ويدعى "ميليندو"، وأن الفيروس المسؤول عن مرض الالتهاب الرئوي الحاد والذي تسبب في 774 حالة وفاة حول العالم في الفترة من 2012 وحتى 2013 وجد في "خفاش حدوة الحصان الصيني"، ووجدت أيضًا فيروسات ميرس وهيندرا القاتلة للخيول والبشر في الخفافيش.

وفحصت الدكتورة بيكر وفريقها الجينات والجهاز المناعي لخفاش الثعلب الأسترالي والذي ارتبط بفيروس هيندرا، مشيرة إلى أن نتائج الدراسة الجديدة يمكن أن تكشف طرقًا جديدة لحماية البشر، مضيفة: عندما يرصد جسمنا كائنًا غريبًا مثل البكتيريا أو الفيروسات يتم تفعيل مجموعة من الاستجابات المناعية المعروفة باسم المناعة الفطرية، وركزنا في دراستنا على المناعة الفطرية للخفافيش لاسيما الإنترفيرون لمعرفة كيفية استجابة الخفافيش لغزو الفيروسات، ومن المثير للاهتمام اكتشاف أن الخفافيش لديها فقط ثلاثة من الإنترفيرون، والتي تمثل فقط الربع من الإنترفيرون الموجود لدى البشر.

وتابعت بيكر: واكتشفنا القدرة الفريدة للخفافيش للسيطرة على العدوى الفيروسية التي تكون قاتلة بالنسبة إلى البشر من خلال عدد أقل من الإنترفيرون، وإذا استطعنا توجيه الاستجابات المناعية في الأنواع الأخرى لتتصرف بطريقة مشابهة للخفافيش يمكننا تقليل معدل الوفيات المرتبط بمرض مثل إيبولا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخفافيش لديها مناعة تقيها من 100 فيروس أخطرها إيبولا الخفافيش لديها مناعة تقيها من 100 فيروس أخطرها إيبولا



 فلسطين اليوم -

يأتي من القماش الحريري اللامع المُزود بالشراشيب أسفل الذيل

فستان تشارلز ثيرون استغرق 1200 ساعة تصميم في أفريقيا

واشنطن ـ رولا عيسى
دائمًا ما تبهرنا تشارلز ثيرون بأناقتها اللافتة وجمالها الأخاذ، وهي عارضة أزياء وممثلة أمريكية مولودة في جنوب أفريقيا، من أبٍ فرنسي وأم ألمانية، وهي بذلك تحمل خليطًا فريدًا من جنسيات مختلفة؛ ما جعلها تجول العالم بفنها المميز، وتنال جائزة الأوسكار كأفضل ممثلة، واشتهرت في أفلام عديدة مثل "Bombshell" و"ذا كولدست سيتي" وغيرهما من الأفلام المهمة. ورصدت مجلة "إنستايل" الأميركية، إطلالة ثيرون بفستان قصير أنيق باللون الأبيض ومرصع باللون الذهبي، الذي صمم أثناء استضافتها في مشروع جمع التبرعات لأفريقيا للتوعية الليلة الماضية. صمم الفستان من دار الأزياء الفرنسية "ديور"، واستغرق 1200 ساعة لتصميمه، وعكف على تصميمه شخصان من الدار الشهيرة، وبدت النجمة مذهلة متألقة على السجادة الحمراء، ويأتي تصميم الفستان من القماش الحرير...المزيد

GMT 04:13 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على طريقة ارتداء الـ "ميدى سكيرت" في الشتاء
 فلسطين اليوم - تعرفي على طريقة ارتداء الـ "ميدى سكيرت" في الشتاء

GMT 03:03 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على شروط وأماكن تدريبات الغوص في مصر منها
 فلسطين اليوم - تعرف على شروط وأماكن تدريبات الغوص في مصر منها

GMT 03:20 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

قصر النجمة بريتني سبيرز يُعرض للبيع بمبلغ 7.5 مليون دولار
 فلسطين اليوم - قصر النجمة بريتني سبيرز يُعرض للبيع بمبلغ 7.5 مليون دولار

GMT 03:25 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فجر السعيد تكشف عن أشخاصًا يتمنون موتها حتى في ظل مرضها
 فلسطين اليوم - فجر السعيد تكشف عن أشخاصًا يتمنون موتها حتى في ظل مرضها

GMT 07:35 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تيم يهزم ديوكوفيتش في مواجهة مثيرة ليبلغ الدور قبل النهائي

GMT 07:31 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إمبيد يقود سيفنتي سيكسرز لتجاوز كافاليرز

GMT 18:10 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

ستيفن كوري يأمل في تعافيه من الإصابة منتصف آذار

GMT 19:32 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

ميونخ الألمانية تستضيف بطولة أوروبية متعددة الرياضات في 2022

GMT 00:00 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرب صيني لـ"دينا مشرف" لاعبة منتخب مصر لتنس الطاولة

GMT 23:53 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

فيدرر يهزم بيرتيني في البطولة الختامية للتنس

GMT 14:43 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حذرة خلال هذا الشهر

GMT 16:30 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

مجالات جديدة وأرباح مادية تنتظرك

GMT 14:33 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف جيدة خلال هذا الشهر

GMT 14:19 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday