سلطة المياه الفلسطينية تستعد لتنفيذ مشاريع في غزة بقيمة تصل 70 مليون دولار
آخر تحديث GMT 07:52:47
 فلسطين اليوم -

بما يسهم في تطوير وتعزيز جودة خدمات المياه والصرف الصحي للقطاع

سلطة المياه الفلسطينية تستعد لتنفيذ مشاريع في غزة بقيمة تصل 70 مليون دولار

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - سلطة المياه الفلسطينية تستعد لتنفيذ مشاريع في غزة بقيمة تصل 70 مليون دولار

خدمات المياه والصرف الصحي للقطاع
غزة – علياء بدر

أعلن رئيس سلطة المياه الفلسطينية الوزير مازن غنيم، أنَّ العام الجاري سيشهد أنشطة مكثفة من أجل تعزيز الجهود الرامية إلى مواجهة أزمة المياه الخانقة في قطاع غزة، وذلك عبر مواصلة تنفيذ مشاريع في مجالات التحلية والمعالجة، بما يسهم بتطوير وتعزيز جودة خدمات المياه والصرف الصحي.

وأكد الوزير غنيم في ختام زيارته الأولى إلى قطاع غزة، أنَّ سلطة المياه ستشرع خلال العام الجاري بتنفيذ مشاريع في قطاع المياه والصرف الصحي بقيمة تصل إلى سبعين مليون دولار، إضافة إلى مشاريع إصلاح وترميم وتأهيل آبار وشبكات المياه والصرف الصحي، وخصوصًا التي تضررت جراء الحرب الأخيرة.

وأشار إلى وجود برامج تستهدف توفير الدعم اللازم وبناء القدرات الفنية والتقنية لمقدمي خدمات المياه والصرف الصحي في قطاع غزة، موضحًا أنَّ خدمات المياه هي خدمة أساسية تبنى عليها القطاعات المختلفة، بما في ذلك القطاع الزراعي والصناعي والسياحي، وكذلك التنمية المستدامة بشكل عام.

وحذر غنيم من تداعيات أزمة المياه في غزة، مؤكدًا أنَّها وصلت حدًا كارثيًا والذي سيتفاقم بدرجات أكثر سوءًا وبشكل متسارع خلال العامين المقبلين، إذا لم يحدث تدخل عاجل لإيجاد مصادر بديلة ما يستلزم مضاعفة الجهود والتنسيق مع كل الجهات لمواجهة هذا الأمر بشكل فوري وفعال.

وصرَّح بأنَّ السلطة تعمل بشكل حثيث في سبيل توفير الدعم المالي لتنفيذ عدد من المشاريع الحيوية لتزويد سكان القطاع بمياه صالحة لمختلف الاستخدامات ودفع عجلة التنمية, وتلافي المخاطر البيئية والصحية المحتملة جراء تدهور الأزمة.

وأضاف غنيم "هذه الزيارة جاءت بناء على توجيهات الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء رامي الحمد الله في سبيل توحيد المؤسسات والوزارات والبدء بمعالجة الملفات المرتبطة بهذا الموضوع، والاطلاع على آثار الدمار الذي خلفه العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة".

وفيما يتعلق بآثار الحرب على قطاع المياه، أبرز أنَّ "العدوان الإسرائيلي كانت له انعكاسات كبيرة على حياة المواطنين سواء في خدمات المياه ومعالجة مياه الصرف الصحي، وعلى الصحة العامة والبيئة وسلامة المواطنين، بالإضافة إلى مخاطر ذلك على الخزان الجوفي، وهو المصدر الأساسي للمياه في القطاع".

وكان الوزير بدأ زيارته باجتماع مع طاقم سلطة المياه في غزة، حيث تلقى شرحًا من نائب رئيس السلطة المهندس ربحي الشيخ حول القضايا المتعلقة بعمل السلطة، وأنشطتها ومشاريعها المختلفة، وما تواجهه من تحديات في هذا الجانب. واستمع غنيم من الموظفين بشأن القضايا الفنية المختلفة بما يضمن تعزيز الأداء وتحسين جودة العمل داخل المؤسسة.

ومن ثم تفقد غنيم عددًا من المشاريع التي تنفذها سلطة المياه في القطاع، ومنها مشروع محطة المعالجة المركزية في شمال غزة، حيث استعرض مدير وحدة المشاريع المهندس سعدي علي سير العمل في المشروع، وسط توقعات ببدء مرحلة التشغيل التجريبية للمحطة في النصف الثاني من العام الجاري.

كما التقى رئيس سلطة المياه مع طاقم مصلحة مياه بلديات الساحل، حيث تطرق الاجتماع إلى التحديات التي تواجهها المصلحة فيما تمت مناقشة السبل الكفيلة بإيجاد حلول تمكنها من ممارسة عملها وتوفير خدمات ملائمة للمواطنين في قطاع غزة.

وشدّد غنيم على استمرار السلطة في دعم عمل المصلحة للحصول على احتياجاتها الفنية والتمويلية للاستمرار بتنفيذ المشاريع وتشغيلها، وأشار إلى أنه تم التوقيع مع البنك الدولي وبنك التنمية الألماني في نهاية 2014 لتنفيذ عدد من المشاريع وبدء الإصلاح وإعادة الإعمار لعدد من مرافق المياه والصرف الصحي.

ونوّه بأنَّه تم الاتفاق على إعادة بناء خزان المنطار الذي دمر خلال العدوان الإسرائيلي ما سيسمح بتوفير كميات مياه إضافية تصل إلى خمسة ملايين متر مكعب سنويًا، بالإضافة إلى إعادة بناء وإصلاح وترميم وتأهيل آبار وشبكات مياه وصرف صحي لتلافي الآثار البيئية والصحية.

وتفقد الوزير موقع محطة التحلية المركزية وسط قطاع غزة، موضحًا أنَّ جهودًا حثيثة تبذل حاليًا لاستكمال توفير التمويل اللازم لتغطية تكاليف المشروع البالغة 450 مليون دولار، معربًا عن أمله بأن تنجح هذه الجهود بتوفير المبلغ خلال هذا العام لإيجاد حل جذري لمشكلة المياه في غزة والتي سيكون لها أثر إيجابي على قطاع المياه بشكل عام.

كما اطلع على سير العمل في مشروع محطة التحلية محدودة الكمية في خانيونس، التي ستنتج 6 آلاف متر مكعب يوميًا في مرحلتها الأولى وسيتم توسعتها لاحقًا لتصل طاقتها الإنتاجية لتصل إلى 20 ألف متر مكعب يوميًا، كما زار محطة تحلية البحر في دير البلح التي تنتج 2600 متر مكعب يومياً وسيتم العمل على توسعتها ليصل إنتاجها إلى 5 آلاف متر مكعب يوميًا.

وشملت الجولة أيضًا بركة تجميع الأمطار في حي الأمل في خانيونس والتي تعاني من تسرب مياه الصرف الصحي إليها مما يؤدي إلى تلوث في الخزان الجوفي وما لذلك من آثار سلبية على السكان والبيئة المحيطة، وأشار غنيم إلى أنه سيتم العمل على فصل مياه الصرف الواصلة إلى البركة من خلال إنشاء مشروع لمعالجة المياه العادمة في خانيونس بقيمة 56 مليون دولار، وسيبدأ العمل في المشروع قريبًا.

وفي مدينة غزة، تفقد بركة الشيخ رضوان للاطلاع على الاستعدادات الجارية للتعامل مع أية حالات طارئة وتلافي أخطار الفيضانات بسبب الأمطار الغزيرة خلال موسم الشتاء. في غضون ذلك، تم تركيب نظام ضخ في البركة، وتوفير موقع إضافي مؤقت لترشيح مياه الأمطار للحد من حجم هذه المشكلة.

وعلى المدى الطويل، فإنه سيتم توسعة نظام الضخ والاستفادة من المياه لترشيحها لتغذية الخزان الجوفي في ظل شح الموارد المائية في قطاع غزة.

وفي هذا الإطار، فإنه سيتم قريبًا البدء بدراسة لمراجعة المخطط الهيكلي لتصريف وترشيح مياه الأمطار في مدينة غزة بما يضمن الاستغلال الأمثل للمياه والحيلولة دون وقوع فيضانات.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سلطة المياه الفلسطينية تستعد لتنفيذ مشاريع في غزة بقيمة تصل 70 مليون دولار سلطة المياه الفلسطينية تستعد لتنفيذ مشاريع في غزة بقيمة تصل 70 مليون دولار



GMT 15:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع مستوى المياه عند سدود إسطنبول تُهدّد بخطر حدوث جفاف

GMT 15:58 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل أسترالي يستطيع أن ينجو من تمساح "ماكر" بعدما تصارع معه

GMT 21:55 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

كلب "وحيد القرن" يشعل مواقع الإنترنت بوجود ذيل في رأسه

GMT 18:32 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مشرع أميركي ينشر صورة واحدة لغزال لديه 3 قرون عبر "فيس بوك"
 فلسطين اليوم -

مع الألوان القوية والأخرى المربعة والبارزة بالتدرجات الموحدة

معاطف للشتاء بأسلوب دوقة ساسكس من التصاميم الفاخرة

لندن ـ ماريا طبراني
بأناقتها وجرأة اختيارها التصاميم الفاخرة والفريدة من نوعها، ها هي الدوقة ميغان ماركل meghan markle تتألق باختيارها معاطف طويلة للشتاء مع الألوان القوية والأخرى المربعة والبارزة بالتدرجات الموحدة الأحب على قلبها. واكبي من خلال الصور أجمل معاطف الدوقة ميغان ماركل meghan markle الطويلة والمناسبة للشتاء خصوصاً أنها تختار أسلوباً فريد من نوعه في عالم الموضة. اختارت الدوقة ميغان ماركل meghan markle موضة المعطف الطويل والكارو بلوني الزيتي والنيلي من دار Burberry مع القصة المستقيمة التي لا تتخلى عنها خصوصاً من خلال تنسيقه مع بناطيل واسعة وموحدة من ناحية اللون. كما اختارت الدوقة ميغان ماركل meghan markle معاطف طويلة للشتاء بألوان كلاسيكية كالمعطف الاسود مع الرباط من دار Calvin Klein، والمعطف الرمادي الطويل من دارSoia & Kyo. وفي اطلالات أخرى، كانت الدوقة ميغان مار...المزيد

GMT 04:29 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

من الأميرة ديانا حتى الملكة رانيا أفضل إطلالات حفل "ميت جالا"
 فلسطين اليوم - من الأميرة ديانا حتى الملكة رانيا أفضل إطلالات حفل "ميت جالا"

GMT 03:42 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة من أجمل الأماكن الطبيعية التي يمكن زيارتها في بولندا
 فلسطين اليوم - مجموعة من أجمل الأماكن الطبيعية التي يمكن زيارتها في بولندا

GMT 04:24 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب
 فلسطين اليوم - ديكورات غرف النوم التى تخفف ضغط الدم ومعدل ضربات القلب

GMT 17:04 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فوزي لقجع "غاضب" بسبب تعادل أسود الأطلس أمام موريتانيا

GMT 00:00 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرب صيني لـ"دينا مشرف" لاعبة منتخب مصر لتنس الطاولة

GMT 23:53 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

فيدرر يهزم بيرتيني في البطولة الختامية للتنس

GMT 06:56 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات

GMT 05:58 2016 الأحد ,22 أيار / مايو

الكارتون التاسع

GMT 04:27 2015 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

سناء يوسف تواصل جولتها الترفيهية في أوروبا
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday