زراعة غزة تبحث سبل دعم القطاع مع فاو ومؤسسة أمان ماليزيا
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

تدعو الوزارة لاستخدام المياه المعالجة في منطقة رفح

"زراعة" غزة تبحث سبل دعم القطاع مع "فاو" ومؤسسة "أمان ماليزيا"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "زراعة" غزة تبحث سبل دعم القطاع مع "فاو" ومؤسسة "أمان ماليزيا"

القطاع الزراعي الفلسطيني
غزة – علياء بدر

بحثت وزارة الزراعة الفلسطينية مع وفد من منظمة الأغذية والزراعة الدولية "FAO" سبل دعم وتطوير القطاع الزراعي، وقطاع المياه وتأهيل الآبار الزراعية في المناطق الحدودية.

جاء ذلك، خلال استقبال المدير العام للتخطيط والسياسات في الوزارة، د. نبيل أبوشمالة، وفد من فاو في مقر الوزارة ضم كلٌ من مساي سمي كوشي من منظمة فاو، وم. أدهم الخطيب منظمة فاو، وبحضور م. شفيق العراوي المدير العام للتربة والري.

رحّب أبوشمالة بالوفد مقدمًا شكره العميق لمنظمة FAO لدعمها المتواصل لقطاع الزراعة في قطاع غزة، وأنَّ المناطق الحدودية بحاجة إلى دعم وتطوير شبكات المياه لاسيما في محافظة رفح؛ نظرًا لاستنزاف الخزان الجوفي في تلك المنطقة والذي يعاني من نقص كبير في منسوب المياه، داعيًا المزارعين إلى استخدام المياه المعالجة من محطة المياه المعالجة في منطقة رفح؛ لري أشجار البستنة الشجرية في المحررات وتوفير المياه الجوفية لنقلها شرق رفح، من أجل استدامة المشاريع في تلك المناطق.

كما أكد أبوشمالة أن وزارته ستعمل على التنسيق بين منظمة فاو والمؤسسات الأخرى العاملة في تلك المنطقة لمنع الازدواجية والتداخل في المشاريع المنفذة، مطالبًا ببذل الجهد الممكن لإدخال مواد البناء لإنشاء العيادات البيطرية ومشاريع المياه وكذلك إدخال أدوات فحص فيروس أنفلونزا الطيور.

وأشاد أبوشمالة بدور مؤسسة أمان فلسطين- ماليزيا في دعم وتمويل المشاريع في مختلف القطاعات في قطاع غزة، مؤكدًا على متانة العلاقة التي تربط الشعبين الماليزي والفلسطيني في شتى المجالات.

وأكد أبوشمالة على أهمية جلب التمويل للاستفادة من المياه المنتجة، مشيرًا إلى أنَّ استخدام المياه المعالجة سيقلل من الضغط على الخزان الجوفي، وحماية البيئة ومياه البحر من التلوث، وأيضًا استغلال الشاطئ في السياحة.

بدوره، دعا م. شفيق العراوي إلى ضرورة عقد ورشات عمل خاصة من أجل توفير الدعم المالي لمشروع المياه المعالجة في المحررات.

من جهتها، أفادت مساي أنَّ فاو لديها مشاريع لدعم قطاع المياه؛ إذ أنها تعمل على تأهيل 6 آبار مياه في منطقة بيت لاهيا، كذلك تأهيل عدة آبار في منطقة القرارة وإنشاء خطوط ناقلة لتزويد منطقة الشوكة الشمالية بالمياه من خلال الآبار في منطقة رفح الغربية.

في سياق متصل، اتفقت وزارة الزراعة الفلسطينية، مع مؤسسة أمان فلسطين- ماليزيا لتخصيص مبلغ 380,000 دولار منها 160,0 دولار لقطاع المياه في منطقة الشوكة– رفح، ومبلغ 220,000 لتأهيل 4 آبار مياه، وتعبيد طريق زراعية في منطقة شرق جباليا (خور زنون).

من جهته قال م. شفيق العرواي بان منطقة شرق رفح بحاجة الى انشاء خزان علوي وخطوط ناقلة للمياه لتزويد المنطقة بالمياه وللاستخدام الزراعي ، حتي يعود بالنفع علي سكان المنطقة هناك.

بدوره عبّر مدير مؤسسة أمان فلسطين، م. عمر صيام، عن سعادته بهذا الاتفاق المبدئي لدعم القطاع الزراعي، مشيرًا إلى أن هذا الاتفاق هو حلقة من حلقات دعم القطاع الزراعي في فلسطين.

كما أبدى صيام استعداد مؤسسة أمان لتعزيز آفاق التعاون المجدي وتنفيذ المزيد من البرامج التي تستهدف قطاع الزراعة ودعم المشاريع التي تطرحها الوزارة.

وفي النهاية تم الاتفاق على التواصل والتنسيق بين الوزارة ومؤسسة أمان للتنسيق لدعم وتنسيق الجهود في دعم قطاع الزراعة.

من جهة أخرى، شرعت الإدارة العامة للتربة والري، بالتعاون مع الورشة الزراعية في وزارة الزراعة في غزة، بتركيب محطة أرصاد جوية زراعية في محطة التجارب في منطقة المشتل.

وذكرت، في بيان وزعته العلاقات العامة والإعلام، أنَّ هذه المحطة واحدة من ثلاث محطات سيتم تركيبها في المستقبل القريب، إحداها في منطقة المحررات بين خان يونس ورفح، والأخرى بالقرب من مديرية زراعة الوسطى على طريق صلاح الدين.

وأكد العراوي: "هذا النوع من المحطات سيعمل على تغطية عدة قياسات مثل درجة حرارة الهواء والضغط الجوي والأمطار ورطوبة الأكسجين في الهواء ورطوبة التربة ونسبة الرطوبة في الأوراق"، مشيرًا إلى أن هذه المحطات ستعطي البيانات الكاملة من على بعد من خلال شريحة مثبته بها، و يمكن استقبال البيانات من خلال جهاز اللاب توب والأجهزة الذكية.

وبيّن المهندس العراوي: "هذه المحطات ستساهم في تحديد الاحتياجات المائية الفعلية للمحاصيل الزراعية وبذلك ستساهم في الحفاظ على المياه، كما أنها ستعطينا أرقام أكثر دقة حول الأمطار بمعدل كل ساعة وكل يوم وكل شهر"، مشيرًا أن هذه المحطات هي جزء من المنحة القطرية المقدمة لوزارة الزراعة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زراعة غزة تبحث سبل دعم القطاع مع فاو ومؤسسة أمان ماليزيا زراعة غزة تبحث سبل دعم القطاع مع فاو ومؤسسة أمان ماليزيا



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:13 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالانسجام مع نفسك ومع محيطك المهني

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 09:35 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

ترتيب الأبراج الأكثر عصبية وغضب وطريقة التعامل معها

GMT 08:51 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 01:44 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

صناعة النحت على خشب الزيتون تُحقق شهرة كبيرة في بيت لحم

GMT 18:01 2015 الثلاثاء ,24 شباط / فبراير

سمك الدنيس المحشو

GMT 04:46 2018 الثلاثاء ,27 شباط / فبراير

تعرف على أفضل متاحف لشبونة لقضاء العطلة

GMT 03:55 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تصميم روبوت للتباري في أول سباق للهياكل الميكانيكية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday