عدالة الأتيرة تؤكد أنَّه لا يوجد تنمية بيئية في فلسطين مع وجود الاحتلال
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

أثناء مشاركتها في اجتماع وزراء "البيئة" العرب في السعودية

عدالة الأتيرة تؤكد أنَّه لا يوجد تنمية بيئية في فلسطين مع وجود الاحتلال

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عدالة الأتيرة تؤكد أنَّه لا يوجد تنمية بيئية في فلسطين مع وجود الاحتلال

المهندسة عدالة الأتيرة
نابلس - آيات فرحات

اعتبرت رئيس سلطة جودة البيئة في فلسطين المهندسة عدالة الأتيرة، أنَّ الاحتلال الإسرائيلي وممارساته من أخطر أنواع التطرف الذي يهدد البيئة والإنسان، ومن أهم الأزمات والكوارث التي قد تواجه البيئة في المنطقة العربية.

وأكدت الأتيرة في كلمتها أثناء الدورة الـ26 لاجتماع وزراء "البيئة" العرب في المملكة العربية السعودية، أنَّ الاحتلال وبحكم سيطرته على ما يزيد عن 60% من الأراضي الفلسطينية ضمن حدود 1967، وإقامة جدار الضم والتوسع العنصري، وتجريف الأراضي الزراعية والحرجية ومصادرتها، وانتهاك المحميات الطبيعية وتهديدها، واقتلاع الأشجار وحرقها، وإقامة المستوطنات وما تحتويه من مصانع تبث سمومها تجاه الأرض والإنسان الفلسطيني، وتهريب نفاياته الخطرة والسامة إلى الأراضي الفلسطينية، اعتداء صريح وواضح على التراث الطبيعي والثقافي الفلسطيني والذي يتجلى في مدينة القدس المحتلة.

وأضافت أنَّ الاحتلال يحول دون تحقيق تنمية مستدامة ويضرب الأساس الذي تقوم علية ويخالف مبادئ القانون الإنساني واتفاقات جنيف الأربع والنظام الأساسي لمحكمة الجنايات الدولية والتي تصنف هذه الأفعال ضمن جرائم الحرب التي يجب معاقبة المتسبب بها.

وطالبت الاتيرة، الدول الشقيقة والصديقة كافة والوكالات المتخصصة ومؤسسات منظومة الأمم المتحدة، بمواصلة دعم الشعب الفلسطيني للتخلص من الاحتلال الغاشم وليصبح طرفا في الاتفاقات الدولية البيئية على طريق نيل حقوقه في تقرير المصير والاستقلال والحرية.

وأشارت إلى أنَّ قرار القيادة الفلسطينية أصبح جاهزًا للذهاب إلى مجلس الأمن والانضمام إلى حوالي 600 معاهدة ومنظمة دولية ومن ضمنها المعاهدات والمنظمات البيئية.

وبيّنت الأتيرة، ضرورة الانتباه والاهتمام والمتابعة والدعم والمساندة من كل الدول، لاسيما الدول العربية الشقيقة والدول الأخرى الصديقة، لما  يحدث في مدينة القدس عاصمة الدولة الفلسطينية من حصار وإغلاق شبه دائم وتهويد واستهداف للمواطنين وممتلكاتهم، وتهديدًا لحياتهم وانتهاكًا لحرياتهم واستباحة لمقدساتهم، الأمر الذي يدق ناقوس الخطر بشأن هذه المدينة المحتلة التي لطالما يهدد قادة الاحتلال بتقسيم مسجدها وقبة الصخرة فيها مكانيًا وزمانيًا.

واستحضرت في كلمتها العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، الذي استمر ما يقارب الشهرين وارتقى فيه المئات من الشهداء وعشرات الآلاف من الجرحى وتسببه بإلحاق الدمار والأذى بكل مرافق البنية التحتية من شبكات للطرق ومحطات لضخ المياه ومحطات معالجة المياه العادمة ومكبات النفايات ومحطات الترحيل وخطوط نقل المياه والمياه العادمة.

وعقبت الأتيرة في كلمتها، بأنَّ حوالي 3 مليون طن من مخلفات المباني التي دمرت اختلطت بالكثير من المواد والقذائف والأجسام المتفجرة وغير المتفجرة إضافة إلى بقايا من أسلحة ومواد غير معروفة.

ولفتت إلى أنَّ الخسائر في قطاع غزة قدرت بحوالي 6 مليار دولار، مما حدا بأن "نعلن في حينه قطاع غزة منطقة كارثة بيئية لهول الدمار وما ينطوي عليه من مخاطر على البيئة والمياه والموارد الطبيعية".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عدالة الأتيرة تؤكد أنَّه لا يوجد تنمية بيئية في فلسطين مع وجود الاحتلال عدالة الأتيرة تؤكد أنَّه لا يوجد تنمية بيئية في فلسطين مع وجود الاحتلال



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 00:15 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 22:39 2018 الثلاثاء ,01 أيار / مايو

عمرو أديب يكشف عن موعد إذاعة حوار صلاح

GMT 01:02 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

لبنى أحمد تؤكّد أهمية شرب الماء لتطبيق قانون الجذب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday