مختصون يطالبون بإشراك منظمات العمل الأهلي في تحقيق التنمية الزراعية
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

يدعو الخبراء لتمكين حكومة التوافق من استلام مهامها في غزة

مختصون يطالبون بإشراك منظمات العمل الأهلي في تحقيق التنمية الزراعية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مختصون يطالبون بإشراك منظمات العمل الأهلي في تحقيق التنمية الزراعية

الزراعة في قطاع غزة
غزة – محمد حبيب

أوصى مختصون في قطاع غزة بضرورة تحقيق التنمية المبنية على الحقوق والمشاركة في القطاع الزراعي، مطالبين بضرورة إشراك منظمات العمل الأهلي وكافة الشرائح ذات العلاقة في مجلس إدارة صندوق درء المخاطر والتأمينات الزراعية الذي تم تأسيسه، أخيرًا، على أنَّ تشمل اللائحة التنفيذية للقانون تلبية احتياجات ومطالب المزارعين كافة.

ودعا المختصون إلى ضرورة تمكين حكومة التوافق الوطني من استلام مهامها في قطاع غزة وترجمة تصريحات المسؤولين فيها إلى وقائع ثابتة تصل في نهايتها إلى القيام بعمل الوزراء على أكمل وجه، لاسيما فيما يتعلق باحتياجات المزارعين الذين تضرَّروا بفعل العدوان الأخير على القطاع.

وجاء ذلك في سياق التوصيات التي صدرت عن المؤتمر الختامي لمشروع "نحو شبكة محلية لدعم حقوق المزارعين"، الذي نظمه المركز العربي للتطوير الزراعي، في قاعة فندق "البيتش" على شاطئ بحر غزة، الخميس الماضي.

وبدأ المؤتمر بمداخلة قدمها منسق المشروع، نزار نصار، استعرض فيها أهم أهداف المشروع، مشيرًا باختصار إلى مجموعة النشاطات التي شملها المشروع على مدار الشهور الماضية.

وفي الجلسة الأولى قدم محسن أبورمضان كلمة تحدث فيها بشأن أبرز أنشطة المشروع وتحقيق مجموعة من الإنجازات التي تمثلت في تشكيل وتدريب 15 من المزارعين الريادين، وتأسيس شبكة تضم سلسة من الفعاليات والأنشطة من خلال حملات توعية بإشراك صناع القرار من وزارة البيئة والزراعة والمجلس التشريعي ومؤسسات المجتمع المدني.

واضاف أنَّ الشبكة تمكنت من تحديد أولويات واحتياجات المزارعين وتم رفعها لصناع القرار في المؤسسات المختصة وللجنة الاقتصادية في المجلس التشريعي، موضحًا أنَّ هذه الأنشطة تمكنت من إعادة الاعتبار للعمل الطوعي كقيمة إنسانية وتكريس ذلك من أجل حقوق المزارعين.

كما أشار أبورمضان إلى النشاط الأبرز في المشروع، والذي يتضمن تنفيذ عدة أنشطة لها علاقة بمقاطعة الاحتلال، مؤكدًا أنَّ المركز سيعمل على تفعيل كل أشكال المقاطعة خلال الفترة المقبلة.

من جانبه، أشار المدير العام للسياسات والتخطيط في وزارة الزراعة، الدكتور نبيل أبوشمالة، في كلمته إلى جهود الوزارة في دعم صمود المزارع الفلسطيني، لافتًا إلى أنَّ من أبرز هذه الجهود سعي الوزارة إلى تفعيل قرار بقانون الذي أصدره الرئيس محمود عباس بشأن تأسيس صندوق درء المخاطر والتأمينات الزراعية.

وأكد ضرورة أنَّ تشمل اللائحة التنفيذية للقانون العمل على تلبية كافة مطالب واحتياجات المزارعين التي تساعدهم في الصمود ومواجهة المخاطر التي يتعرضون لها.

وذكر أبوشمالة، أنَّ وزارة الزراعة تسعى إلى تحقيق التنمية المبنية على السيادة والحقوق والتمكين والمشاركة بشروط تحقق معايير الاستدامة التي تنصف الفئات المهمشة ومنهم المزارعون.

من جهته، اعتبر مدير مركز العمل التنموي، جبر قديح، أنَّ المؤسسات الأهلية العاملة في مجال الزراعة، والمنضوية تحت شبكة المنظمات الأهلية تعمل جنبًا إلى جنب من أجل تحقيق التنمية والتطوير في الواقع الزراعي، لافتًا إلى تجربة المركز العربي للتطوير الزراعي الذي يعمل في مجال البعد الحقوقي للمزارعين، والذي يتم من خلاله استكمال الحلقة الداعمة والحامية للمزارعين كفئات مهمشة في المجتمع الفلسطيني.

وأشار إلى أهمية العمل الجماعي بين المؤسسات الزراعية الأهلية، بالتنسيق مع القطاع الخاص والحكومي الممثل في وزارة الزراعة صاحبة الرؤية المتناسقة مع توجهات القطاع الأهلي.

وفي الجلسة الثانية التي أدارها المحامي علي الجرجاوي قدم "نصار" عروض مختلفة بشأن إنجازات مشروع "نحو شبكة محلية لدعم حقوق المزارعين" وأبرز المحطات التي نشط من خلالها.

كما قدم منسق حملة المقاطعة، محمد أبوسمرة، ضمن المشروع كلمة خلال الجلسة الثانية تحدث فيها حول تعريف بالحملة التي جاءت من خلال عدة أنشطة نفذها أعضاء شبكة المزارعين الرياديين.

وأضاف: "أوصل هؤلاء المزارعون عدة رسائل على الصعيد المحلي والدولي بشأن ضرورة مقاطعة الاحتلال، الذي ينتهك حقوق المزارعين في الأراضي الفلسطينية وضرورة مواجهته بمزيد من جهود المقاطعة على أرض الواقع".

بدورها، قدمت الناشطة الفلسطينية في العاصمة الألمانية برلين، عبير قبطي، كلمة مسجلة، تحدثت فيها حول حالة الحراك الدولي الذي تزامن مع فترة العدوان الإسرائيلي على غزة، مشيرة إلى أنَّ مقاطعة الاحتلال هي أنجح وسيلة للتضامن والحراك الدولي مع القضية الفلسطينية.

وقالت أنَّ نشطاء التضامن الفلسطينيين والعرب في الدول الأوروبية يواجهون مجموعة من الشروط التي يحاول المتضامنون الأجانب فرضها، مؤكدة أنَّ أفضل وسيلة لإجبار هؤلاء على التراجع عن شروطهم هو طرح فكرة المقاطعة ضد إسرائيل وحينها يمكن التأكد من النوايا الحقيقية لهؤلاء المتضامنين، من حالة الحراك مع القضية أو مجرد التباكي والشفقة.

وقدم المزارع الريادي محمد الوحيدي كلمة أعضاء شبكة المزارعين المحليين أعرب فيها عن ارتياح الأعضاء من المشاركة في المشروع، مشيرًا إلى أنه مكنهم من تحقيق طموحاتهم بشأن مساندة قضايا المزارعين.

وتم في ختام المؤتمر توزيع الشهادات التكريمية على أعضاء الشبكة المحلية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مختصون يطالبون بإشراك منظمات العمل الأهلي في تحقيق التنمية الزراعية مختصون يطالبون بإشراك منظمات العمل الأهلي في تحقيق التنمية الزراعية



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 10:25 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

عالم الطبيعة ديفيد أتينبارا لن يعود إلى "إنستغرام"

GMT 11:22 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

نصائح لمساعدتك على تنسيق غرفة الطعام بشكل عصري

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 21:21 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

الإفراط في الملح قد يكون سبباً في الصداع

GMT 00:30 2016 الإثنين ,24 تشرين الأول / أكتوبر

وسيلة سريعة وغير مؤلمة للقتل الرحيم

GMT 10:22 2014 الثلاثاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

المذيعة الشقراء إيلي هاريسون تثير جدلا كبيرًا داخل "بي بي سي"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday