مصاعب جمة تعرقل التقدم العلمي في أفريقيا
آخر تحديث GMT 14:10:41
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

مصاعب جمة تعرقل التقدم العلمي في أفريقيا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مصاعب جمة تعرقل التقدم العلمي في أفريقيا

دورة حياة الملاريا
دكار - أ.ف.ب

من الايدز إلى ايبولا، مرورا بالملاريا والسل، يواجه العلماء الأفارقة سلسلة من الأمراض تصيب كل سنة الملايين وتودي بحياة الكثيرين في القارة السمراء التي لا تزال تفتقر إلى التقنيات والموارد اللازمة لمكافحة الأمراض.

وبالرغم من تقدم طفيف واعد، يقر باحثون في مجال الصحة العامة والتلقيح مجتمعون هذا الاسبوع في دكار بمناسبة منتدى "نيكست آينشتاين فوروم" (ان إي اف) المنعقد بهدف تعزيز العلوم، بأنه من الصعب جدا النجاح في هذا المجال في افريقيا.

ويقول الكاميروني ويلفريد نديفون الذي اشتهر بإعداد مقاربة حسابية تطبق على صناعة اللقاحات "لو بقيت في الكاميرون، لما كنت قد وصلت إلى هذا المستوى. وقد حددت منذ البداية ما أريد فعله واضطررت إلى مغادرة البلاد".

ولم تغب عن باله يوما الأمراض التي انتشرت في بلده عندما كان طفلا وحصدت الأرواح، لذا فضل أن يختار مسارا علميا بدلا من أن يخوض مجال الطب باعتبار أن هذا الخيار يؤثر بعد أكثر على حياة المرضى.

وحصل ويلفرد نديفون على منحة في الخارج وحاز شهادة دكتوراه من جامعة برينستن الأميركية. وهو ابتكر طريقة لإعداد اللقاحات تستخدم اليوم في صناعة لقاح ضد الملاريا. ولا يخفى عليه أن الشباب الأفارقة الراغبين في السير على خطاه عليهم أن يغادروا بلادهم.

وهو يقول "كان الجزء الأكبر من التعليم الذي حصلته غير رسمي اشخاص كثيرين يشاركونني الذهنية نفسها في البحوث التي تستند إلى حس الفضول"، لافتا إلى أن من شأن اعتماد هذا النوع من الأطر الفكرية ان يحدث ثورة في الجامعات الافريقية.

وتعاني افريقيا جنوب الصحراء الكبرى من مستويات التحاق بالتعليم العالي هي من الأدنى في العالم، ولا يكفي عدد العلماء وأخصائيي التكنولوجيا فيها لتلبية حاجات قطاع بالكاد يخصص له 1 % من إجمالي الناتج المحلي.

ولسد الفجوة، يشدد الباحثون على ضرورة أن تستثمر البلدان الافريقية التي تسجل نموا نسبيا، مثل نيجيريا واثيوبيا ورواندا التي ستستضيف الدورة المقبلة من منتدى "ان إي اف" سنة 2018، في الجامعات.

- حلم علمي -

والإرادة السياسية هي وحدها التي ستسمح للدول بحل مشاكلها هذه، على ما يؤكد موهلوبهني جاكسون مراكالالا الأستاذ المحاضر في جامعة كايبتاون في جنوب افريقيا الذي أجرى أبحاثا خلال أربع سنوات في كلية الصحة العامة التابعة لجامعة هارفرد الأميركية.

ويلفت الباحث إلى بوادر امل في حصول نهضة علمية بدأت تظهر، مثل اعتماد برنامج حواسيب محمولة للتلاميذ في رواندا.

وقد تتمتع القارة الافريقية ببعض الميزات في إطار البرنامج الواسع الذي أطلقه مراكالالا حول مرض السل الذي يودي بحياة 1,5 مليون شخص في السنة الواحدة.

وهو يقر بأن "توفير المواد السريرية، مثل الأنسجة الموبوءة بالمرض، كما هي الحال في افريقيا، قد يساعد على حل مشكلات معقدة جدا"، مشيرا "إنه حلم بالنسبة إلى العلماء في الولايات المتحدة أو أوروبا"، حتى لو ينبغي تحليل العينات في الخارج، كما كانت الحال في المراحل الأولى من انتشار إيبولا في غرب افريقيا.

وقال الرئيس السنغالي ماكي سال خلال افتتاح المنتدى "عندما يفتح موضوع ايبولا في المستقبل، نحن بحاجة الى ألف عالم أحياء افريقي"، في إشارة إلى احتمال عودة الفيروس الذي أودى بحياة أكثر من 11 ألف شخص في المنطقة منذ كانون الأول/ديسمبر 2013.

ولا بد في هذا السياق من الإشارة إلى العراقيل الهيكلية المتعددة التي تواجه العلماء الأفارقة.

فمدة السفر الطويلة في افريقيا وكلفته والإجراءات اللازمة للحصول على تأشيرات دخول إلى بلدان افريقية أخرى "تشكل حاجزا كبيرا في وجه تشارك المعلومات والأفكار"، على ما توضح تولو أوني الباحثة النيجيرية في جامعة كايبتاون التي تدرس العلاقة بين فيروس الايدز ومرض السكري.

وهي تختم قائلة "لهذا السبب بالتحديد نفضل الخارج في غالب الأحيان ... ليس لأنه مصدر التمويل فحسب بل لأن التفاعلات مع الشركاء هي أسهل بكثير".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصاعب جمة تعرقل التقدم العلمي في أفريقيا مصاعب جمة تعرقل التقدم العلمي في أفريقيا



GMT 13:35 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

8 وفيات و450 إصابة جديدة بفيروس كورونا في فلسطين

GMT 11:10 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

خبيرة روسية تتحدث عن أثر محتمل لـ "كوفيد-19" على خصوبة الأطفال

GMT 09:00 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

غزة تعلن تسجيل 100 اصابة جديدة بفيروس كورونا

GMT 06:56 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

تسجيل 8 وفيات و480 إصابة جديدة بـ"كورونا" في إسرائيل

GMT 08:51 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

199 اصابة جديدة بفيروس كورونا في غزة

GMT 11:13 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

5 وفيات و453 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" و360 حالة تعاف
 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 12:12 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

تسريحات شعر مستوحاة من أميرات ديزني لعروس 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - تسريحات شعر مستوحاة من أميرات ديزني لعروس 2020 تعرفي عليها

GMT 12:05 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها
 فلسطين اليوم - 10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 05:20 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

كاترينا تيخونوفا راقصة "روك آند رول" تظهر في لقاء نادر

GMT 10:00 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

تصاميم رائعة ومُميَّزة لسرائر غرف نوم بقماش المخمل الفاخر

GMT 13:18 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

حقائب اليد الكبيرة موضة ربيع وصيف 2019

GMT 22:15 2019 الثلاثاء ,07 أيار / مايو

أبرز 7 مطاعم تقدّم سحور رمضان في جدة

GMT 23:58 2016 الأربعاء ,13 إبريل / نيسان

فوائد الكوسة الصحية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday