الخضور  تعرضت وخطيبي لإطلاق نار ولم نكن ننوي دهس مستوطنين
آخر تحديث GMT 16:14:38
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

"الخضور" تعرضت وخطيبي لإطلاق نار ولم نكن ننوي دهس مستوطنين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "الخضور"  تعرضت وخطيبي لإطلاق نار ولم نكن ننوي دهس مستوطنين

وصول الأسيرة المحررة رغد الخضور لمجمع فلسطين الطبي
رام الله - فلسطين اليوم

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي ظهر اليوم السبت، عن الفتاة الفلسطينية الجريحة رغد الخضور (17 عاما) بعد اعتقالها منذ 16 الشهر الماضي، وهو ما يؤكد أن ما جرى معها ومع خطيبها فارس الخضور هو مجرد حادث سير وقع قرب بني نعيم شمال مدينة الخليل، وليس عملية دهس كما زعم الاحتلال.

وقالت الخضور عقب وصولها إلى مجمع فلسطين الطبي، "إنه وأثناء تواجدها مع خطيبها أطلق جنود الاحتلال النار عليهما، ما أدى لاستشهاد خطيبها وإصابتها بجروح خطيرة، دون أن تعرف تفاصيل ما جرى أو سبب إطلاق النار.

ولا تقوى الخضور على الحركة وقد نقلت على حمالة إلى الطوارئ في مجمع فلسطين الطبي لإجراء فحوصات أولية لها قبل متابعة علاجها، الذي قد يحتاج إلى فترة طويلة من الزمن كما يوضح الاطباء.

وقالت الخضور، "إنها لا تسطيع تحريك الجزء السفلي من جسدها، خصوصا أن الاصابة قريبة من مركز الاعصاب ومن العمود الفقري".

وأوضحت أنه فور وقوع الحادث قدمت طواقم الاسعاف الإسرائيلية العلاج لها ونقلتها إلى أحدى المستشفيات الإسرائيلية، قبل أن يفرج عنها اليوم وتحول إلى مجمع فلسطين الطبي في مدينة رام الله.

وشكرت الخضور كل من ساهم في الإفراج عنها وعلى رأسهم رئيس دولة فلسطين محمود عباس، ووزارة الصحة التي تعهدت بتوفير العلاج الطبي لها في المستشفيات الحكومية، ونقلها إذا استلزم الأمر للعلاج في مراكز متخصصة بتعليمات من القيادة.

من جانبه، قال وزير الصحة جواد عواد، إن تعليمات واضحة صدرت من الرئيس ومن رئيس الوزراء رامي الحمد الله، لتوفير العلاج كاملا لهذه الفتاة"، مشيرا إلى أن المجمع على أهبة الاستعداد للتعامل مع حالات مشابهة لحالة الجريحة رغد، فهناك أخصائيون بجراحة الأوعية الدموية وجراحة الاعصاب، و"سنعمل على توفير العلاج اللازم لها لتعود إلى عائلتها سالمة".

إلى ذلك قال مدير مجمع فلسطين الطبي أحمد البيتاوي، "إن التقييم الاولي لحالة الفتاة الخضور بأنها مستقرة وهي مصابة بضعف بالأطراف السفلية، وهذا يعني أن الرصاص كان قريبا من النخاع الشوكي والعمود الفقري، ولديها ضعف في الجهة اليمنى أكثر من الجهة اليسرى، إضافة لإصابات في البطن، وهي بحاجة لعلاج ومتابعة ثم تأهيل، ولكن بشكل عام وضعها مطمئن وستعود وتسير على قدميها مجددا بعد فترة من الوقت.

من جهته، قال محامي وزارة شؤون الأسرى كريم عجوة، المشرف على الوضع القانوني للفتاة الخضور، "إن هيئة الأسرى كانت على متابعة مستمرة لحالة الفتاة الخضور وجميع الأسرى المصابين، وقد قمنا بزيارتها في العناية المكثفة وكانت إصابتها في البطن والخضر، ثم نقلت لجسم العظام، وصدر قرار بالإفراج عنها يوم أمس، وهذا يؤكد عدم قيامها وخطيبها بعملية دهس، ونحن نتابع هذا الموضوع بجميع حيثياته في وزارة الأسرى.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخضور  تعرضت وخطيبي لإطلاق نار ولم نكن ننوي دهس مستوطنين الخضور  تعرضت وخطيبي لإطلاق نار ولم نكن ننوي دهس مستوطنين



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 07:40 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة
 فلسطين اليوم - فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 09:21 2015 الأربعاء ,28 كانون الثاني / يناير

كتاب جديد يكشف عملية الموساد لاستهداف المشير الجمسي

GMT 07:39 2018 الأربعاء ,23 أيار / مايو

أجمل ديكورات "جلسات خارجية" مناسبة لشهر رمضان

GMT 12:46 2018 الثلاثاء ,28 آب / أغسطس

غرفة طولكرم تحصل على ترخيص مركزها

GMT 04:04 2014 السبت ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مي الجداوي تؤكد عدم ملاءمة ورق الحائط لدورات المياه

GMT 22:34 2016 السبت ,22 تشرين الأول / أكتوبر

مراد علمدار يمثل أمام القضاء التركي

GMT 21:46 2019 السبت ,16 شباط / فبراير

نجوي كرم تدعو جمهورها لمتابعة آرب جوت تالنت
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday