المواطنون يثمنون قرار عباس ويطالبون باستئناف العملية التعليمية
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

المواطنون يثمنون قرار عباس ويطالبون باستئناف العملية التعليمية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - المواطنون يثمنون قرار عباس ويطالبون باستئناف العملية التعليمية

الرئيس محمود عباس
رام الله - فلسطين اليوم

فور إعلان الرئيس محمود عباس إتمام تطبيق الاتفاق الموَّقع بين الحكومة والاتحاد العام للمعلمين عام 2013 كاملا، سادت أجواء الارتياح والطمأنينة في الشارع الفلسطيني، بعودة الحياة التعليمية لمجراها الطبيعي.

واعتبر المواطنون قرار الرئيس الكلمة الفيصل المنقذة للمسيرة التعليمية والعام الدراسي الذي كان يتهدده الخطر من جهة، كما حفظ حق المعلم والكرامة من جهة أخرى.

وقرر الرئيس منح المعلمين زيادة طبيعة العمل بنسبة 10% موزعة بالتساوي مع بداية عامي 2017 و2018، والعمل على دراسة وضع الإداريين وفق الاتفاق الموقع في 18/2/2016، وتدفع المتأخرات على أربع دفعات قبل أيلول المقبل.

واعتبر المواطن زياد مثقال أن قرار الرئيس محمود عباس جاء في اللحظة الأخيرة، وهو قرار جريء، رغم الضغوطات المالية التي تعاني منها الحكومة، ما يبرهن على حرص الرئيس على أبنائه الطلبة والمعلمين، لأنه يعتبر التعليم من أهم القضايا والأولويات.

ولفت مثقال إلى أن منح الرئيس للمعلمين امتيازات إضافية كعلاوة الـ10% هي امتياز يستحقونه، ويساهم في تحسين جودة التعليم ومستوى الحياة والمعيشة للمعلمين.

وأوضح أن قرار الرئيس يقطع الطريق على من سعوا ويسعون إلى حرف الإضراب عن مساره المطلبي وتسيسه، مطالبا المعلمين باستئناف الدراسة لإنقاذ الفصل الدراسي.

بدوره، أبدى المعلم محمد توفيق ارتياحه لقرار الرئيس، معتبرا إياه خطوة للأمام في ضمان كرامة المعلم، وإنصافه، مطالبا بضرورة تطبيق ما جاء في القرار على أكمل وجه، لأن هذا القرار أنصف الرئيس فيه المعلمين، وعدم السماح لأي كان من الانتقاص منه أو اجتزائه.

من جهته، شدد المواطن إبراهيم جعوان على حق المعلمين في حياة كريمة وتمييزهم عن باقي الوظائف الحكومية، وقرار الرئيس جاء منصفا ولم يبقَ مبرر لتوقف العملية الدراسية.

وطالبت المواطنة أم محمد المعلمين باستئناف الدوام والعمل وفق طاقتهم لتعويض الطلبة على ما فاتهم، خاصة طلبة التوجيهي الذين تضرروا بشكل كبير نتيجة الإضراب.

وأشارت إلى أن لديها ابنين يدرسان في المدرسة أحدهما منتظم بالدراسة وآخر لم يلتحق بالدراسة منذ بدء الإضراب، وهذا ترك أثرا نفسيا سلبيا على الأسرة.

من جهتها، بينت المواطنة أم خالد التي لديها 4 أبناء يدرسون في المدارس الحكومية، وغدا سيكون يوم خير بأن تراهم يلتحقون بدوامهم المدرسي، بدلا من قضاء أوقاتهم في البيت والشارع.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المواطنون يثمنون قرار عباس ويطالبون باستئناف العملية التعليمية المواطنون يثمنون قرار عباس ويطالبون باستئناف العملية التعليمية



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 06:31 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين غرب سلفيت

GMT 15:43 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

مناخا جيد على الرغم من بعض المعاكسات

GMT 09:51 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الخليل بينهم محاميان

GMT 09:32 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 12:19 2015 الثلاثاء ,25 آب / أغسطس

كل شيء عن عملية الليزك

GMT 03:17 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زوجة إيمانويل ماكرون تتبع نظامًا غذائيًّا موسميًّا وصحيًّا

GMT 11:48 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الذهب يرتفع مع توقف صعود الدولار
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday