حماس تؤكّد استعدادها لأي مبادرة تحقّق مطالب الشعب الفلسطيني
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

"حماس" تؤكّد استعدادها لأي مبادرة تحقّق مطالب الشعب الفلسطيني

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "حماس" تؤكّد استعدادها لأي مبادرة تحقّق مطالب الشعب الفلسطيني

عضو المكتب السياسي لحماس خليل الحية
غزَّة ـ محمد حبيب

أكد عضو المكتب السياسي لحماس، خليل الحية أن حركته ستنظر بإيجابية لأي مبادرة تحقق مطالب الشعب الفلسطيني.
وقال الحية إن "الهدف من المبادرات استرجاع حقوق شعبنا وأهمها إنهاء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، ورفع الحصار الذي دام لسنوات". وأضاف " لنا مطالب، وقدّمنا ورقتنا الأخيرة لمصر ولن نتنازل عنها، وكل ما طلبناه حقوق طبيعية منها المطار والميناء والصيد في المياه الإقليمية، لكن العدو أراد الحصار ونحن نرفض ذلك".وتابع أن " الاحتلال لم يحترم التهدئة ولا الدور المصري، وحاول تحجيمه وإحراج جمهورية مصر "، مشددًا على أن حركته قبلت بالدور المصري وشجّعت القيادة ذلك وأبدت المرونة من أجل التوصل إلى التهدئة الدائمة في غزة.
واستطرد الحية " بعد 66 عامًا من العدوان، ألم يحن الوقت أمام العالم لإعطاء الشعب الفلسطيني حقوقه"، مشددًا على أن إسرائيل تحججت بسقوط 3 صواريخ في الأراضي المحتلة حتى تُفشل المفاوضات، قبل أن تطلق 50 صاروخًا على منازل المواطنين الأبرياء في قطاع غزة، و نفّذت غاراتها في وقت التهدئة التي بادر إليها الوسيط المصري ومدتها 24 ساعة.
وأكمل الحية أن "الوفد الفلسطيني حافظ على وحدته أثناء المفاوضات" لا فتًا إلى أن "أعضاء حماس كانوا الأكثر تجاوبًا فيها بشهادة الجميع، وهذا يؤسس لإمكان إنجاح حكومة الوفاق الوطني".
وأضاف أن الاحتلال كان يجهّز نفسه لشن عدوان على غزة، بعدما ارتكب مجازر بشعة في حق المواطنين في الضفة أبرزها مقتل الفتى محمد أبو خضير حرقًا على يد مستوطنين.
وأكد أن المقاومة لن ترفع الراية البيضاء للاحتلال أمام الصمت الدولي، مشددًا على إصرارها على تحقيق مطالب الشعب الفلسطيني.
وأشاد الحية بحالة التناغم والانسجام بين فصائل المقاومة خلال العدوان, موضحا أنها قادرة على الاستمرار في الدفاع عن شعبها لوقت طويل.
وبيّن أن المقاومة تستمد قوتها من ثلاثة أشياء هي: التفاف الشعب حولها، وإيمانها بعدالة القضية التي تقاتل لأجلها،واعتمادها على مقاتلين أقوياء لقّنوا العدو درسًا لن ينساه في الميدان طوال العدوان.
وأوضح القيادي في حركة حماس أن المقاومة تريد تحقيق مطالب الشعب الفلسطيني رغم اختلال القوى، متابعًا أن "من مصلحة العدو إنهاء العدوان وأن يقر بحقوقنا حتى تعود المنطقة إلى هدوئها المعهود".

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حماس تؤكّد استعدادها لأي مبادرة تحقّق مطالب الشعب الفلسطيني حماس تؤكّد استعدادها لأي مبادرة تحقّق مطالب الشعب الفلسطيني



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 06:45 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يقتحم يعبد جنوب غرب جنين ويغلق طرقا فرعية

GMT 12:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إنتاج روسيا من النفط في 2020 يسجّل أول تراجع منذ 2008

GMT 13:27 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 10:55 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

مونيكا بيلوتشي متألقة في مسرح "هارموني غولد"

GMT 13:04 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

95 مليون وجبة للحجاج في الـ 5 أيام الماضية

GMT 06:52 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

أبطال الكبريت الأحمر يكشفون أحداث مرعبة في كواليس المسلسل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday