بدء الإحتفالات السنوية ليهود تونس وسط إجراءات أمنية مشددة
آخر تحديث GMT 11:11:39
 فلسطين اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا مقتل 81 على الأقل في قتال بين قوات حكومية ومسلحين في جنوب السودان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت
أخر الأخبار

بدء الإحتفالات السنوية ليهود تونس وسط إجراءات أمنية مشددة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بدء الإحتفالات السنوية ليهود تونس وسط إجراءات أمنية مشددة

الإحتفالات السنوية ليهود تونس
تونس ـ شينخوا

بدأت اليوم الثلاثاء في جزيرة جربة التونسية الإحتفالات السنوية ليهود تونس وسط إجراءات أمنية أشرف عليها وزير الداخلية لطفي بن جدو.
وتتواصل هذه الإحتفالات حتى الثامن عشر من الشهر الجاري بمشاركة المئات من اليهود الذين بدأوا بالتوافد على جزيرة "جربة" التونسية، للمشاركة في هذه الشعائر الدينية السنوية التي تقام في كنيس "الغريبة".
وتوقع بيريز الطرابلسي رئيس الطائفة اليهودية في جزيرة "جربة" التونسية في تصريحات للصحافيين أن يشارك في هذه الإحتفالات أكثر من ألف يهودي تونسي مقيم بتونس وفي بعض الدول الأوروبية.
وكانت تقارير إعلامية أشارت في وقت سابق إلى أن طائرة على متنها نحو 200 يهودي حطت الأحد الماضي في مطار جربة الدولي ،حيث يرجح أن يتواصل تدفق اليهود على جزيرة "جربة" الواقعة على بعد نحو 500 كيلومتر جنوب شرق تونس العاصمة.
ودأب يهود تونس على تنظيم هذه الإحتفالات سنويا بمشاركة المئات من اليهود التونسيين المقيمين داخل تونس، وفي عدد من الدول الأخرى، منها فرنسا وإيطاليا، كما شارك فيها خلال سنوات ماضية عدد من اليهود القادمين إسرائيل.
ويستقطب كنيس " الغربية" سنويا آلاف السياح والزائرين يهودا وغير يهود الذين يزورنه للمشاركة في الإحتفالات الدينية، ولرؤية واحدة من أقدم نسخ التوراة في العالم التي يقال إنها توجد بداخله.
وكانت الطائفة اليهودية في جزيرة "جربة" التونسية، قد ألغت هذه الإحتفالات السنوية خلال العامين الماضيين بسبب "الأوضاع التي مرت بها تونس في أعقاب الثورة"، وذلك في إشارة إلى ثورة 14 كانون الثاني 2011 التي أطاحت بالرئيس التونسي السابق بن علي.
وتتم هذه الإحتفالات في ظل حماية أمنية مشددة، وتساهم في فعالياتها وزارة السياحة التونسية ،بإعتبارها شكلا من أشكال التنشيط السياحي لجزيرة "جربة" التي تحظى بشهرة كبيرة على الصعيد العالمي.
وتتطلع السلطات التونسية إلى نجاح هذه الإحتفالات ،حيث أكثرت خلال الأسابيع الماضية من توجيه رسائل طمأنة لليهود في الجزيرة، وذلك على لسان الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي،ورئيس الحكومة المؤقتة حمادي الجبالي.
غير أن هذه التطمينات لم تبدد المخاوف حول نجاح الإحتفالات السنوية، لاسيما وأنها تأتي في أجواء مازالت مشحونة نسبيا بسبب تزامنها مع إحتدام الجدل في تونس حول مسألة التطبيع مع إسرائيل.
ويقدر عدد أفراد الجالية اليهودية في تونس حاليا بنحو ألفي شخص فقط، موزعين على جربة وتونس العاصمة وبعض المدن الأخرى ،علما بأن الجالية اليهودية كانت تعد واحدة من أكبر الجاليات اليهودية في المنطقة العربية، غير أن عدد أفرادها تراجع على مر السنين.
يشار إلى أن كنيس"الغريبة" بجزيرة جربة التونسية الذي يعتبر أحد أقدم المعابد اليهودية في إفريقيا،كان قد تعرض إلى هجوم في 11 نيسان من العام 2002 أسفر عن مقتل 21 شخصا (14 سائحا ألمانيا و5 تونسيين وفرنسيان).


 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بدء الإحتفالات السنوية ليهود تونس وسط إجراءات أمنية مشددة بدء الإحتفالات السنوية ليهود تونس وسط إجراءات أمنية مشددة



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 10:40 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على كل الاحتمالات

GMT 12:55 2019 الثلاثاء ,10 أيلول / سبتمبر

مسن بلجيكي ييبع طائر حمام زاجل ويربح 1.25 مليون يورو

GMT 04:36 2016 الإثنين ,04 إبريل / نيسان

السمكة دليل على رزق قريب في قراءة الفنجان في مصر

GMT 01:38 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

ألوان أبواب خشب جديدة للمنازل لتضفي روح الحيوية عليها

GMT 00:58 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

هبة مجدي تؤكّد أن "عائلة الحاج نعمان" محطة في حياتها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday