تقرير أممي حقوق الإنسان في العراق مازالت هشة
آخر تحديث GMT 15:50:13
 فلسطين اليوم -

تقرير أممي: حقوق الإنسان في العراق مازالت هشة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تقرير أممي: حقوق الإنسان في العراق مازالت هشة

​بغداد ـ قنا

أعلنت الامم المتحدة ان أوضاع حقوق الانسان في العراق مازالت هشة، وان العديد من العراقيين مازالوا يعانون من التمييز في الخدمات والتوظيف. وذكر بيان للبعثة الاممية في العراق "يونامي" ان التقرير الصادر عن الأمم المتحدة حول أوضاع حقوق الإنسان في العراق للمدة بين اول كانون الثاني/يناير و حتى 30 حزيران/يونيو 2012 اشار الى أن احترام حقوق الإنسان وحمايتها لا يزال هشا في العراق في الوقت الذي تواصل البلاد الانتقال من سنوات العنف والصراع نحو الديمقراطية والسلام. وأضاف التقرير ان العنف مازال يشكل مصدر قلق كبير حيث شهد عدد القتلى المدنيين ارتفاعاً طفيفاً مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2011، مشيرا الى ان نحو الف و346 مدنياً قتلوا، وثلاثة الاف و660 آخرين جرحوا، خلال الاشهر الستة الأولى من عام 2012، وعلى الرغم من انخفاض العدد الإجمالي للهجمات التي وقعت، فقد كانت تلك الهجمات في كثير من الأحيان أكثر دموية، إذ كانت الهجمات القليلة تخلف أعداداً كبيرة من الضحايا. وأشاد التقرير الصادر عن بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق "يونامي" بالتعاون مع مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، مشيرا الى أن حكومة العراق تبنت عدداً من الخطوات الإيجابية للتصدي لبعض بواعث القلق المتعلقة بحقوق الإنسان، بما في ذلك إجراء بعض الإصلاحات التشريعية والمؤسسية الرئيسة. ورحّب بتعيين المفوضين للعمل في المفوضية العليا المستقلة لحقوق الإنسان الأولى في العراق ومصادقة العراق على الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وإطلاق برنامج لإعادة تنظيم وتأهيل مراكز الاحتجاز والسجون التابعة لسلطة وزارة العدل، فيما أكد أن العديد من العراقيين العاديين من النساء والأطفال والأشخاص ذوي الإعاقة وأفراد الجماعات العرقية والدينية، لا يزالون يواجهون درجات متفاوتة من التمييز فيما يتعلق بالتمتع الكامل بحقوقهم الأساسية، وأن كثيراً من العراقيين لا يزالون يعانون من محدودية فرص الحصول على الخدمات الأساسية، بما في ذلك الرعاية الصحية والتعليم والتوظيف. ونقل البيان عن الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، مارتن كوبلر، القول "يأتي احترام حقوق الإنسان في صلب أي نظام  ديمقراطي، ويتعين على السلطات العراقية اتخاذ الإجراءات الحازمة لضمان تمتع كلّ شخص  في هذا البلد بكامل حقوقه الأساسية بما في ذلك الحقوق الاجتماعية والاقتصادية". ولفت البيان الى ان بواعث القلق الأخرى تمثلت في الاعتماد على الاعترافات كأساس للإدانة في الإجراءات القضائية وتنفيذ عقوبة الإعدام وعدم توفر موارد ملائمة للمدعين العامين والمحاكم لمعالجة مشكلة الاكتظاظ في مراكز الاحتجاز. ولا تزال الأوضاع في السجون تشكل مصدر قلق بالغ. ونقل البيان عن المفوضة السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان نافي بيلاي القول "أدعو السلطات العراقية للتصدي للانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي يسلط التقرير الضوء عليها"، مؤكدة ان القانون الدولي لا يسمح بتطبيق عقوبة الإعدام إلا في ظروف محدودة جداً، بما في ذلك بعد إجراء محاكمة وإتباع إجراءات الاستئناف التي تحترم بدقة كافة مبادئ المحاكمة العادلة. ومضت بيلاي قائلة "إن عدد الإعدامات التي تم تنفيذها حتى الآن في عام 2012 والطريقة التي نُفذت بها على شكل دفعات كبيرة هو أمر خطير للغاية ولا يمكن تبريره وهو يهدد بتقويض التقدم الجزئي والمؤقت الذي تحقق على صعيد سيادة القانون في العراق، بحسب ما أشار التقرير وإنني أحثّ حكومة العراق على إعلان وقف تنفيذ جميع عمليات الإعدام تمهيداً لإلغاء عقوبة الإعدام في المستقبل القريب".  

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير أممي حقوق الإنسان في العراق مازالت هشة تقرير أممي حقوق الإنسان في العراق مازالت هشة



تتقن اختيار التصاميم بألوان تُظهر جاذبية بشرتها

إطلالة راقية بـ"الأصفر" للنجمة جينيفر لوبيز

واشنطن - فلسطين اليوم
دائماً ما تتقن النجمة اللاتينية الحسناء جينيفر لوبيز، اختيار التصاميم المناسبة لقوامها بألوان تظهر جاذبية بشرتها السمراء، حيث تتميّز بإطلالاتها العصرية والمواكبة لأحدث صيحات عالم الموضة والأناقة، ولاحظنا تفضيل جينيفر للون بالعديد من الاطلالات والمناسبات، حيث لفتت نظرنا خياراتها المميزة بأكثر من ستايل وأسلوب بعيداً عن التكرار والروتين، حيث انتقت اللون الأصفر باطلالات رسمية بفساتين السهرة بأكثر من مناسبة، منها بأسلوب فاخر باللون الأصفر الخردلي باطلالة مبهرة ذكرتنا بأناقة أيام زمان ومنها بأسلوب بسيط وناعم بالفستان الأصفر من الساتان بقصة الأكتاف المكشوفة، وأطلّت لوبيز بالأصفر بإطلالة راقية وعصرية بالبدلة وبفستان جذاب وشبابي من الجلد بالقصة الضيقة، كما لفتت نظرنا اطلالتها بالأصفر الفوسفوري الحيوي بفستان ميدي من التو...المزيد

GMT 23:50 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

الاحتلال يعتقل شابا من قلقيلية

GMT 04:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

مستوطنون يهاجمون منزلا في برقة شمال نابلس

GMT 04:20 2019 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

إليكِ أهم صيحة مناكير الفرنش المُلون لصيف 2019

GMT 04:27 2019 الأربعاء ,27 شباط / فبراير

طرق الحصول على مكياج عيون برونزي مع الأيلاينر
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday