مستشار الرئيس السوداني يصل مصر عائدًا من غزة
آخر تحديث GMT 23:50:56
 فلسطين اليوم -

مستشار الرئيس السوداني يصل مصر عائدًا من غزة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مستشار الرئيس السوداني يصل مصر عائدًا من غزة

رفح (مصر) ـ يسري محمد

أفاد مصدر حدودي في معبر رفح البري بأنه قد عاد، الأحد، قادمًا من غزة ومتجهًا إلى مصر عبر معبر رفح البري وفد سوداني رفيع المستوى، بعد زيارة تضامنية إلى غزة استمرت ثلاثة أيام، بهدف مؤازرة الشعب الفلسطيني، والاطلاع على معاناة أهالي القطاع، بسبب المجزرة الإسرائيلية والاعتداء الغاشم على قطاع غزة. وأضاف المصدر أن الوفد مكون من 54 فردًا من النشطاء والساسة والأطباء السودانيين برئاسة مستشار الرئيس السوداني عمر البشير الدكتور قطبي المهدي أحمد السنوسي، ورئيس مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية، وتم إنهاء إجراءات عبور الوفد إلى مصر، مساء الأحد، وقال مسئول في الوفد فور وصوله إلى معبر رفح بأن الزيارة إلى غزة جاءت ضمن قافلة "نصرة أهل السودان لأهل غزة"، وهدفت في المقام الأول إلى تطوير العلاقات مع الحكومة الفلسطينية، وتقديم خدمات طبية لأهالي قطاع غزة، ووصفها بالتاريخية، مشيرًا إلى العلاقة الوطيدة التي تربط الشعب السوداني بالشعب الفلسطيني، وأضاف المسئول بأن الوفد التقى برئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية وعدد من المسئولين الحكوميين في حكومة غزة. يذكر أنه سبق دخول الوفد إلى غزة، مساء الجمعة الماضية، وحمل معه كمية من الأدوية والمعدات الطبية، وكان في استقبالهم في معبر رفح البري، وزير الأسرى والمحررين عطا الله أبو السبح، ومستشار رئيس الوزراء للهيئات المحلية عيسى النشار، وعدد من المسؤولين الفلسطينيين، وتعد تلك الزيارة هي الأولى لمسؤول سوداني رفيع إلى قطاع غزة. من جانبها، عبرت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" عن استنكارها واستغرابها للزيارة التي قام بها مستشار البشير إلى قطاع غزة دون التنسيق مع الجهات الشرعية الفلسطينية، بهدف توقيع اتفاقات مع جهة غير رسمية. وحذر البيان الذي أصدرته "فتح" بأن حركة فتح لن تسمح على الإطلاق بالتطاول على الشعب الفلسطيني وتقسيمه. وأهاب البيان بالجميع المساهمة في وحدة الشعب الفلسطيني، ودعم صموده، وتعزيز وحدته، بما يخدم مصالحه الوطنية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مستشار الرئيس السوداني يصل مصر عائدًا من غزة مستشار الرئيس السوداني يصل مصر عائدًا من غزة



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 08:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 03:03 2017 الخميس ,02 شباط / فبراير

الضفدع يصطاد الحشرات بالاعتماد على لسانه

GMT 02:47 2017 السبت ,09 كانون الأول / ديسمبر

ورق الجدران الملوّن لديكور جذّاب وساحر

GMT 02:48 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

شيماء مصطفى تُقدّم حقائب من الجلد الطبيعي

GMT 00:04 2014 الجمعة ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزر خاصة للبيع بأسعار تبدأ من 62 ألف جنيه إسترليني
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday