ملايين الشيعة يتدفقون إلى كربلاء لإحياء مراسم أربعينية الإمام الحسين
آخر تحديث GMT 09:03:50
 فلسطين اليوم -

ملايين الشيعة يتدفقون إلى كربلاء لإحياء مراسم أربعينية الإمام الحسين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ملايين الشيعة يتدفقون إلى كربلاء لإحياء مراسم أربعينية الإمام الحسين

بغداد ـ وكالات

على نحو غير مسبوق في تاريخ العراق، تكتظ مدينة كربلاء بملايين الشيعة من العراق ودول عربية وأجنبية لإحياء أربعينية الإمام الحسين الذي استشهد قبل نحو 1400عام في مدينة كربلاء . ولم يسبق أن شهد العراق جموعًا بشرية هائلة تقطع مسافات مئات الكيلومترات سيرًا على الأقدام من أرجاء العراق للمشاركة في إحياء أربعينية الأمام الحسين بهذه الكثافة وفي ظل ظروف جوية باردة وسقوط الأمطار إلا بعد سقوط صدام حسين في 2003 على خلفية الغزو الأميركي للعراق حيث أخذت الأعداد في التزايد عامًا بعد عام حتى وصلت إلى اكتظاظ الشوارع بشكل غير مألوف. وتشير بعض الجهات في مدينة كربلاء عن توقعات ببلوغ أعداد الزائرين نحو 17 مليون شيعي بينهم 750 ألف من الدول العربية والإسلامية. وقال ضياء إبراهيم الأسدي ( 37عامًا)موظف حكومي أنا الآن على مشارف مدينة كربلاء وخلال يومين قطعت مسافة أكثر من 112 كم من بغداد من أجل أداء زيارة الإمام الحسين لتأكيد البيعة والولاء لآل البيت في الدفاع عن الحق ضد الباطل ". وأضاف :" الطريق إلى كربلاء مكتظ بالزوار والمواكب على جانبي الطريق وهو مشهد اعتدنا عليه منذ سقوط صدام وحتى الآن بعد أن كان إحياء هذه المناسبة من المحرمات التي قد تؤدي إلى الإعدام". ورغم أن ذروة الاحتفالات ستكون الخميس إلا أن الملايين من الشيعة استبقوا يوم المناسبة منذ أكثر من أسبوع للمشاركة في طقوس الأربعينية وتمكنوا من أداء الزيارة والعودة إلى منازلهم ، بينما لاتزال ملايين أخرى تزحف وأخرى تكتظ بها المدينة في ظل إجراءات أمنية مشددة شارك فيها أكثر من 35 ألف من قوات الجيش والشرطة والأجهزة الأمنية والمخابراتية ترافقها مروحيات تحلق باستمرار فوق أجواء مدينة كربلاء والمسارات التي حددتها السلطات العراقية للوصول إلى المدينة من المحافظات الأخرى.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ملايين الشيعة يتدفقون إلى كربلاء لإحياء مراسم أربعينية الإمام الحسين ملايين الشيعة يتدفقون إلى كربلاء لإحياء مراسم أربعينية الإمام الحسين



آخر الصيحات على طريقة الأميرة ديانا وجيجي حديد

تقرير يبرز أن الشورت الرياضى موضة ربيع وصيف 2020

لندن ـ فلسطين اليوم
مع بداية كل موسم من العام تبدأ الفتيات في البحث عن آخر صيحات الموضة المتعلقة بالأزياء والإكسسوارات وغيرها من التفاصيل التي تتعلق بإطلالاتهن بشكل عام، ولأن درجة الحرارة ترتفع حلال فصلي الربيع والصيف فغالبًا ما تتميز ملابسهما بكونها أكثر بساطة فضلًا عن كونها خفيفة تتناسب مع الحر، وتتنوع بين التنانير والفساتين القصيرة أو البناطيل الملونة المصنوعة من أقمشة خفيفة. شورت ركوب الدراجة.. هذا هو الاسم الذي عرف به قديمًا، وكانت الفتيات يلجأن إليه أثناء ممارستهن للرياضة لما يوفره لهن من راحة وأناقة، ويبدو أن صيحة الملابس الرياضية التي كانت منتشرة في أواخر الثمنينات وأوائل التسعينات ستعود من جديد، ووفقًا لموقع  مجلة " harpers bazaar arabia" فقد عادت موضة الشورت الرياضي بقوة للسيطرة على أزياء الفتيات في ربيع وصيف 2020. استخدم الصوف في الب...المزيد

GMT 11:41 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 02:28 2017 الثلاثاء ,11 تموز / يوليو

Amira Riaa's Collection تُطلق أزياء للمحجبات على الشواطئ

GMT 05:26 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

إليكم مجموعة من الصور لأفضل 10 قبعات دلو للرجال

GMT 21:02 2018 الأحد ,23 كانون الأول / ديسمبر

حركات جسد زوجك تكشّف لكِ أنه ليس مرتاحًا في العلاقة

GMT 19:27 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أجيري يعلق على الحركة غير الأخلاقية بعد هدف تونس الأول

GMT 07:50 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

وحدات إضاءة يدوية باستخدام خيوط الكروشيه

GMT 16:54 2014 الأحد ,21 كانون الأول / ديسمبر

اختتام حملة أكتوبر للكشف المبكر عن سرطان الثدي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday