ايران تطالب السعودية بالكف عن عرقلة جهودها من اجل السلام
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

ايران تطالب السعودية بالكف عن عرقلة جهودها من اجل السلام

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ايران تطالب السعودية بالكف عن عرقلة جهودها من اجل السلام

وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ونظيره العراقي ابراهيم الجعفري
طهران - فلسطين اليوم

طالبت ايران الاربعاء السعودية وإيران" href="http://www.palestinetoday.net/news/worldnews/%D8%A8%D8%A7%D9%83%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D9%86-%D9%82%D9%84%D9%82%D8%A9-%D9%85%D9%86-%D8%AA%D9%88%D8%AA%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%82%D8%A7%D8%AA-%D8%A8%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A5%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86" target="_blank">السعودية بالكف عن عرقلة "جهودها" من اجل "السلام" في وقت يحاول المجتمع الدولي احتواء التوتر الحاد في الشرق الاوسط منذ اعدام الرياض رجل الدين الشيعي نمر النمر.

واعقب هذا الاعدام مهاجمة متظاهرين غاضبين للسفارة السعودية فيالسعودية ودول المغرب والعلاقات ومستوى التحديات" href="http://www.palestinetoday.net/news/video/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%AF%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%82%D8%A7%D8%AA-%D9%88%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%88%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA" target="_blank"> طهران والقنصلية في مدينة مشهد (شمال شرق)، ما دفع الرياض الى قطع علاقاتها الدبلوماسية مع طهران.

والاربعاء، عاد الدبلوماسيون الايرانيون العاملون في السعودية مع عائلاتهم الى طهران حيث قال وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف "منذ سنتين ونصف سنة تعرقل السعودية جهود الدبلوماسية الايرانية" و"ينبغي عليها وقف هذه النزعة لاثارة التوتر".

وشدد بشكل خاص على ان السعودية "عارضت الاتفاق النووي" المبرم في تموز/يوليو بين ايران والقوى العظمى، متبعة بذلك "النظام الصهيوني" في اسرائيل.

واكد في مؤتمر صحافي مع نظيره العراقي ابراهيم الجعفري الذي يزور طهران ان ايران من جهتها "سعت دائما الى السلام والتفاهم مع جيرانها" من دون "العمل على احداث توتر".

من جهته، اعلن الجعفري ان العراق "الذي تربطه علاقات جيدة مع ايران والدول العربية" يعمل على خفض التوتر بين الرياض وطهران "لعدم جر المنطقة الى حرب لا منتصر فيها".

- شأن داخلي -

واثار اعدام السعودية النمر تظاهرات للشيعة اتسمت احيانا بالعنف في العديد من بلدان الشرق الاوسط، وخصوصا في ايران والعراق.

وتظاهر نحو الفين من عناصر ومؤيدي ميليشيات شيعية عراقية الاربعاء في بغداد احتجاجا على إعدام السعودية للنمر.

ومنذ اعدام النمر و46 اخرين بتهمة "الارهاب"، نفذت عقوبة الاعدام بحق مدانين اخرين اثنين في السعودية.

واعتبر الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الاربعاء ان الاعدامات في السعودية "شان داخلي".

وبعد ساعات من اعدام النمر، احرق مئات من المتظاهرين الغاضبين السفارة السعودية في طهران وقنصليتها في مشهد (شمال شرق).

وخلال الاجتماع الاسبوعي لحكومته الاربعاء، كرر الرئيس الايراني حسن روحاني تنديده باعمال العنف، وطلب في الوقت نفسه من السعودية تصحيح "اخطائها السابقة".

واعقب قرار الرياض قطع علاقاتها مع طهران قرار مماثل من جانب البحرين والسودان وجيبوتي. وخفضت الامارات العربية المتحدة تمثيلها الدبلوماسي مع ايران فيما استدعت الكويت سفيرها في طهران.

والاربعاء، استدعت وزارة الخارجية الاردنية سفير ايران لابلاغه ادانة المملكة للهجوم على السفارة السعودية في طهران واستنكار تصريحات بعض المسؤولين الايرانيين التي تؤدي الى "الشحن المذهبي في المنطقة".

واعربت سلطنة عمان عن "اسفها" للهجوم الذي شنه محتجون على اعدام النمر واستهدف مقرين للبعثة الدبلوماسية السعودية في ايران، معتبرة ان الامر "غير مقبول". لكن السلطنة لم تتخذ اي اجراءات دبلوماسية بحق ايران.

- الحاجة الى الحوار -

واعلنت وزارة الداخلية البحرينية الاربعاء ضبط خلية "ارهابية" مرتبطة بايران وحزب الله الشيعي اللبناني، وتوقيف متهمين بالتخطيط ل"اعمال تفجيرية خطيرة".

ويخشى المجتمع الدولي ان يؤجج هذا التصعيد النزاعات في الشرق الاوسط. ودعت واشنطن وموسكو والدول الاوروبية القوتين الاقليميتين الى الهدوء.

ومساء الثلاثاء، اكد المتحدث باسم الخارجية الاميركية جون كيربي ان وزير الخارجية جون كيري "يحض على الهدوء ويشدد على الحاجة الى الحوار ومشاركة" الجميع لخفض التوتر بين الرياض وطهران.

والتعاون بين الرياض وطهران امر حيوي لتسوية النزاعات في سوريا واليمن.

وتشكل ايران مع روسيا اكبر حليف لنظام الرئيس السوري بشار الاسد في حين تدعم السعودية معارضيه.

وفي اليمن، تقود السعودية تحالفا عسكريا يدعم الحكومة اليمنية المعترف بها في وجه المتمردين الحوثيين المدعومين ايرانيا.

وكرر وزير الخارجية السعودي عادل الجبير الثلاثاء في الرياض التزام بلاده ايجاد حل للنزاع السوري، وذلك اثر لقائه وسيط الامم المتحدة ستافان دي ميستورا الذي سيزور طهران هذا الاسبوع وكذلك دمشق.

واورد بيان للامم المتحدة ان دي ميستورا اعلن عزم الرياض على الا يؤثر التوتر مع طهران "في مواصلة العملية السياسية التي تعمل الامم المتحدة على اطلاقها قريبا في جنيف".

وفي ما يتصل باليمن، دعا مجلس الامن الدولي الثلاثاء اطراف النزاع الى احياء وقف اطلاق النار والمشاركة في مفاوضات السلام المقبلة رغم الازمة الايرانية السعودية.

اقتصاديا، ظلت الازمة الدبلوماسية بين السعودية وايران، وهما من اكبر منتجي النفط، عاملا يؤثر في اسعار النفط التي اتجهت الى الارتفاع في اسيا صباح الاربعاء.

وخفضت السعودية اسعار النفط الخام المخصص لاوروبا الشهر المقبل، بينما رفعتها بالنسبة لآسيا، بحسب ما اعلنت شركة النفط الوطنية، مع مواصلة المملكة سعيها لضمان حصتها في سوق النفط العالمية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ايران تطالب السعودية بالكف عن عرقلة جهودها من اجل السلام ايران تطالب السعودية بالكف عن عرقلة جهودها من اجل السلام



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 20:32 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 13:27 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 07:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع العام لا يسمح ببدء أي مشروع جديد على الإطلاق

GMT 11:48 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

صدق الحضري

GMT 05:49 2014 الإثنين ,29 كانون الأول / ديسمبر

فوائد الحنظل

GMT 07:31 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

رغدة تكشف كواليس مشاركتها في مسرحية "بودي جارد" مع عادل إمام

GMT 06:46 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

الاحتلال يعتقل شابين من بلدة كوبر
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday