حاتم موسى يتحدّى الإعاقة لفضح انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي
آخر تحديث GMT 13:46:14
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

شدَّد لـ"فلسطين اليوم" على أنَّ الصحافة تسري في عروقه

حاتم موسى يتحدّى الإعاقة لفضح انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - حاتم موسى يتحدّى الإعاقة لفضح انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي

المصور الفلسطيني حاتم موسى
غزة – حنان شبات

أكد المصور الفلسطيني حاتم موسى، أنَّ التصوير بالنسبة إليه كالدم الذي يسري في جسده، والكاميرا يعتبرها مصدر سعادته التي يعشقها وكأنها ابن من أبنائه، مشيرًا إلى أنَّ الإصابة التي تعرض لها بسبب مخلفات الأسلحة الإسرائيلية من الحرب الأخيرة وأدت إلى بتر قدمه اليمنى وتهتك اليسرى لم تزده إلا عزيمة وإصرارًا على إكمال مشواره الصحافي.

وأوضح موسى في حديث إلى "فلسطين اليوم"، أنَّه تعرض للإصابة في الـ13من آب/ أغسطس من العام الماضي، مشيرًا إلى أنَّ  زميله الصحافي الإيطالي كاميلي سيموني اتصل عليه لتصوير قصة صحافية عن صواريخ الاحتلال التي لم تنفجر في بيت لاهيا شمال قطاع غزة.  

وأضاف "انتهيت من تجهيز حقيبتي التي تحتوي على أنواع عدة من الكاميرات والعدسات المختلفة الخاصة بي وانطلقت أنا وزميلي الشهيد علي أبو عفش والصحافي سيموني بالإضافة لأربعة مهندسين من وحدة المتفجرات لشرح كيفية تفكيك هذه الصواريخ وكيفية التعامل معها".

وأبرز موسى أنه خلال التصوير حدث انفجار هائل في المكان، ثم بدأت الصواريخ تنفجر واحدًا تلو الآخر، ما أدى لفقدانه الوعي لدقائق عدة، ثم بعد ذلك أخذ بالزحف للخروج من المكان؛ كي يجد أحدًا يساعده.

وأشار إلى أنَّه خلال عملية الزحف لم يكن يشعر بالجزء السفلي من جسمه، ثم بعد ذلك وصلت الإسعافات إلى المكان وتم نقله إلى مستشفى كمال عدوان شمال قطاع غزة، ومن ثم تم نقله إلى مستشفى الشفاء وبعدها تم تحويله إلى مستشفى "هداسا" التابعة للاحتلال الإسرائيلي لتلقي العلاج، بعد أن عجز الأطباء في غزة من معالجته لنقص الإمكانات وخطورة الإصابة.

وبيَّن موسى أنَّ الإصابة أدخلته في غيبوبة لمدة شهرين، كما أنَّه خضع لعدد من العمليات الجراحية، أسفرت في النهاية  بتر رجله اليمنى بسبب غرغرينة سريعة، لافتًا إلى أنَّه بعد ذلك تحسنت حالته قبل أن يتم تحويله إلى مركز تأهيلي في تل أبيب، قضى فيه أكثر من ثلاثة أشهر لتمرينه على المشي بعد أن تم تركيب طرف صناعي له.

واعتبر أنَّ بتر قدمه فداء وتضحية للوطن، منوهًا بأنَّه لم يشعر بالحزن، مشدّدًا على أنَّه لا يوجد شيء يؤثر على عمله الصحافي طالما أنه يمتلك العزيمة والإصرار.

ولفت إلى أنَّه خلال فترة العلاج والتأهيل كان ينتظر بفارغ الصبر موعد عودته إلى أرض القطاع التي غاب عنها أكثر من ستة أشهر بسبب العلاج، مشيرًا إلى  الاستقبال الحافل من قبل زملائه الصحافيين الذي زاد من معنوياته وثقته بنفسه، فضلًا عن للزيارات لبعض الشخصيات السياسية والمجتمعية.

وشدَّد حاتم موسى، في نهاية حديثه على أنَّه سيواصل طريقه في هذه المهنة؛ لأنها تجري في دمه وعروقه وتحتل مكانًا كبيرًا في قلبه، موجهًا رسالة إلى الصحافيين في غزة لضرورة مواصلة مشوارهم الصحافي لفضح جرائم الاحتلال ونقل معاناة الشعب الفلسطيني للعالم الخارجي حتى لو كان الثمن حياتهم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حاتم موسى يتحدّى الإعاقة لفضح انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي حاتم موسى يتحدّى الإعاقة لفضح انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي



 فلسطين اليوم -

بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 10:00 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 22:01 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار ومواصفات هوندا سيفيك 2016 في فلسطين

GMT 05:36 2015 الخميس ,05 آذار/ مارس

ماريا ولوسي أغرب توأم على وجه الأرض

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 09:09 2014 الثلاثاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مصوّر روسيّ يلتقط صور "سيلفي" من أعلى ناطحات السحاب

GMT 15:03 2018 الثلاثاء ,12 حزيران / يونيو

تفسير قوله تعالى "ولقد كرمنا بني آدم"

GMT 23:20 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

نصائح لتشعري براحة أكبر عند ارتداء حذاء كعب عالي

GMT 00:32 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

ولاء الداري تكشف عن جديدها من رسومات الطبيعة

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday