لا أعرف ما هي نوعية الدواعي الأمنية وراء إيقاف البرنامج
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

باسم يوسف في حديث خاص لـ"العرب اليوم":

لا أعرف ما هي نوعية الدواعي الأمنية وراء إيقاف "البرنامج"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - لا أعرف ما هي نوعية الدواعي الأمنية وراء إيقاف "البرنامج"

القاهرة ـ محمد إمام

أبدى الإعلامي المصري الساخر، باسم يوسف، في حديث خاص لـ" العرب اليوم"، استغرابه من "أمر إيقاف برنامج "البرنامج" بأمر من الجهات السيادية بسبب دواعي أمنية"، قائلًا "بعد أن انتهينا من استعدادات عودة برنامج "البرنامج" بشكل جديد، وكنت أنا وفريق العمل نبذل قصارى جهدنا من أجل ذلك، فوجئنا بتأجيل عرضه، ثم إيقافه إلى أجل غير مسمى، ولا أعرف حتى الآن ما هي نوعية الدواعي الأمنية، لكن هناك محاولات لإعادته، وأرجو أن نوفق في ذلك". وأعرب الإعلامي الساخر عن حزنه الشديد لوفاة والدته، قائلًا "وفاة أمي صدمتني كثيرًا، وكسرتني نفسيًّا؛ فكانت -رحمة الله عليها- الأم، والأب، والصديقة، والأخت"، مضيفًا أن "توقف البرنامج ووفاة والدتي، حدثا معًا، وسببا لي صدمة نفسية". وعن رغبته في عدم تغطية جنازة والدته إعلاميًّا؛ فيقول "الجنازة والعزاء لهما حرمتهما؛ لذا طالبت الإعلام بعدم اختراق تلك الحرمة، كما أنني طالبت بعدم تحويل خبر وفاة والدتي كحدث عام". وعن ردود الأفعال الذي تلقاها بعد توقف عرض "البرنامج"؛ فيقول باسم "وجدت الكثيرين بل الملايين على مواقع التواصل الاجتماعي، يطالبون بعدم إيقافه، ومنزعجين جدًّا بسبب قرار إيقافه، وهو ما أسعدني كثيرًا، لأن هناك من يقدر عملك ومجهودك، فأنا تقبلت النقد والهجوم الكثير؛ بهدف إسعاد الشعب المصري، وهم الآن يشعرون بقيمة ما بذلته من أجل إسعادهم". ويتابع، "فبرنامج "البرنامج"، هو البسمة التي كان ينتظرها الشعب المصري كل أسبوع من أجل أن يبتسم، بعد أن غابت البسمة عن وجهه بسبب الأحداث الأخيرة، ومشاهدته القتل والعنف تقريبًا بشكل يومي". وبشأن برنامجه الأخير، "أميركا بالعربي" قال باسم "البرنامج تجربة جديدة بالنسبة لي؛ فهو بعيد كل البعد عن شكل التقديم الذي اشتهرت به، فهو برنامج غير كوميدي، وهدفه التعرف على شكل حياة العرب في أميركا، وإلقاء الضوء على كثير من جوانب حياتهم هناك، ولم أكن أتوقع كل هذا النجاح من البرنامج عند عرضه، والحمد لله التجربة نجحت". وأما عن إمكانية استمرار برنامج "أميركا بالعربي" لمواسم أخرى في حالة عدم عودة برنامج "البرنامج"، يقول باسم "لا اعتقد ذلك؛ لان نوعية برنامج "أميركا بالعربي" تختلف تمامًا عن برنامج "البرنامج"، فإذا تم تقديمه في موسم آخر في شهر رمضان المقبل، لن يقدم في موسم ثالث؛ لأنه يرصد حالة معينة، وبرصدها ينتهي الهدف من البرنامج". ويقول باسم عن اتجاهه للتمثيل "فكرة التمثيل بعيدة عن تفكيري في هذا الوقت؛ فكل ما يشغلني حاليًا هو إعادة برنامج "البرنامج"، واشتراكي في مسلسل "الكبير قوي"، كان مجاملة لصديقي العزيز الفنان أحمد مكي، وكنت أقوم بدوري الحقيقي كإعلامي، لكن خطوة التمثيل، لم أقررها بعد". وعن مهنته الأساسية الطب؛ فيقول "لن أترك مهنتي الرئيسية كطبيب جراحة القلب، والإعلام لن يشغلني عن المهنة، وسأعود لها قريبًا". ويتحدث عن طبيعة حياته، قائلًا: "لم يتخيل كثيرون أنني إنسان جاد في حياتي، وأعيش حياتي مثل الإنسان الطبيعي؛ فعلى الرغم من أنني أظهر على الشاشة، كوميدي وساخر، إلا أنني في الحياة غير ذلك". وعن طبيعة علاقته بالوسط الفني والمشاهير، يقول "علاقتي طيبة بالكثير من الفنانين، وأحب أن أوجه لهم كل الشكر لمواساتي في وفاة والدتي". أما عن زوجته وابنته نادية؛ فيقول "زوجتي احترمها واقدرها كثيرًا؛ لأنها تهتم بي، وبكل شؤوني، كما تهتم بابنتنا نادية، أما عن ابنتي فهي حبي الأول والأخير، وفي كثير من الأحيان، ورغم أنها ما زالت صغيرة، ولا تفهمني إلا أنني أجلس لأتحدث معها".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لا أعرف ما هي نوعية الدواعي الأمنية وراء إيقاف البرنامج لا أعرف ما هي نوعية الدواعي الأمنية وراء إيقاف البرنامج



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:57 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

108 مستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى وينفذون جولات استفزازية

GMT 07:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

فتح تحقيق فيدرالي في وفاة ضابط شرطة في "أحداث الكونغرس"

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 07:34 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

فاوتشي يرد على اتهامات ترامب بشأن أرقام وفيات "كورونا"

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 04:46 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

مايكل وولف يكشف تفاصيل نشر كتابه " فير أند فيوري "

GMT 05:56 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

بيلا حديد وكيندال جينر تشاركان في " Miu Miu"

GMT 11:03 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

استعراض لتفاصيل سيارة "شفرولية كورفيت ZR1 " المكشوفة

GMT 05:26 2018 الأربعاء ,08 آب / أغسطس

رياض الخولي يروي كواليس مسلسل "سلسال الدم"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday