مبعدو كنيسة المهد يعتصمون في غزة مطالبين بحل قضيتهم
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

مبعدو كنيسة المهد يعتصمون في غزة مطالبين بحل قضيتهم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مبعدو كنيسة المهد يعتصمون في غزة مطالبين بحل قضيتهم

مبعدو كنيسة المهد يعتصمون في غزة
غزة – محمد حبيب

اعتصم مبعدو كنيسة المهد إلى قطاع غزة امام مقر الامم المتحدة في المدينة صباح اليوم الثلاثاء، مطالبين بعودتهم والعمل على حل قضيتهم بعد خمسة عشر عاما من الابعاد وقام المبعدون بتسليم رسالتهم الى الامم المتحدة للتحرك الجدى لإنهاء المأساة التي يعانوها في ظل الغموض لذي يكتنف ملف ابعادهم.

وقال مؤيد الجنازرة احد المبعدين " الى متى ستنتهى هذه المعاناة في ظل التقصير الكبير من قبل الجانب الفلسطيني في قضيتنا وعدم تكليف من يتولى هذا الملف بشكل رسمي ومتابعته ".
وطالب الجنازرة الرئيس محمود عباس بالعمل على انهاء معاناة مبعدي كنيسة المهد في غزة والدول الاوروبية وصولا لعودتهم الى بيت لحم. كما وطالب المبعدون الشؤون المدنية وحسين الشيخ بتحمل مسؤولياته في العمل على اصدار التصاريح لأهالي المبعدين من اجل زيارة ابنائهم في القطاع..

ودعا الجنازرة المقاومة الفلسطينية وخاصة القسام بوضع قضية المبعدين ضمن الملفات التي ستطرح في المفاوضات القادمة على الجنود المأسورين في القطاع ..
وجدد المبعدون رسالتهم للسيد بان كي مون ودعوته للوقوف بجانب مبعدي كنيسة المهد في غزة والدول الاوروبية ..مطالبين كل الضمائر الحية والمؤسسات الحقوقية بالضغط على الاحتلال الإسرائيلي من اجل عودة المبعدين لديارهم في ظل استمرار جريمة الابعاد المخالفة للقانون الدلى والإنساني ولاتفاقية جنيف الرابعة .
وكانت اسرائيل بعد 26 فلسطينيا الى قطاع غزة و13 الى اوربا بعد حصار استمر 40 يوما لكنيسة المهد في بيت لحم في العام 2002

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مبعدو كنيسة المهد يعتصمون في غزة مطالبين بحل قضيتهم مبعدو كنيسة المهد يعتصمون في غزة مطالبين بحل قضيتهم



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:07 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء إيجابية ومهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 06:05 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول

GMT 06:55 2017 الإثنين ,09 كانون الثاني / يناير

"الأرصاد الجوية" الفلسطينية تحذر من شدة سرعة الرياح

GMT 10:04 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ديكورات غرف طعام عصرية ورائعة تعرف عليها

GMT 13:44 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

الرجوب يطلع السفير المصري على آخر المستجدات السياسية

GMT 19:48 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

المصارع العالمي راندي أورتن يؤكد غيابه عن WWE العام المقبل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday